خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

جرائم تنظيم الحمدين مكتملة الأركان عرض مستمر.. أمير قطر يزيد انتهاكات شعبه ويستخدم أبواقه الإعلامية لتغطية قمعه.. سياساته الفاشلة تهوى باقتصاد الدوحة وتفاقم الخسائر.. ومطالبات بتدخل الأسرة الحاكمة للتصدى لفساده

الأربعاء، 08 مايو 2019 05:30 م
جرائم تنظيم الحمدين مكتملة الأركان عرض مستمر.. أمير قطر يزيد انتهاكات شعبه ويستخدم أبواقه الإعلامية لتغطية قمعه.. سياساته الفاشلة تهوى باقتصاد الدوحة وتفاقم الخسائر.. ومطالبات بتدخل الأسرة الحاكمة للتصدى لفساده جرائم تنظيم الحمدين عرض مستمر
كتب أيمن رمضان - أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يمارس النظام القطرى جريمة فى بلاده فسياساته بالقطاع المصرفى تسببت فى خسائر كبرى فى اقتصاد الدوحة، فيما يزيد تنظيم الحمدين من قمعه ضد القبائل القطرية غير عابئ بقواعد حقوق الإنسان فى الوقت الذى يطالب فيه المعارضون القطريون الأسرة الحاكمة بالتصدى لسياسات تميم بن حمد أمير قطر.

 

فى هذا السياق كشفت قناة "مباشر قطر"، عن تلقى النظام القطرى صفعة جديدة خاصة بعدما استخدم أبواقه الإعلامية خاصة قناة الجزيرة لإهدار حقوق شعبه، واستعطاف المجتمع الدولى له، وغض النظر عن انتهاكاته بحق شعبه التى فضحتها قبيلة الغفران.

 

وتابع تقرير قناة المعارضة القطرية: "جابر الكحلة المرى المعارض القطرى، قال إن النظام القطرى لا يهمه إلا الإعلام الغربى والمنظمات الحقوقية الغربية". مشيرا إلى أن تنظيم الحمدين يسعى بكل الطرق إلى تحسين صورته حقوقيا أمام الرأى العام الغربي؛ من أجل مواصلة انتهاكاته بحق شعبه.

 

 

وأكد تقرير "مباشر قطر"، على أن "المري" أوضح أن أبناء الغفران نظموا وقفة احتجاجية، فى مارس الماضى أمام مؤتمر جنيف خلال دورته الـ40، لفضح انتهاك الشيخة موزة بنت المسند والدة تميم لحقوق الإنسان، وحملوا لافتات للمطالبة بحقوقهم.

 

وفى إطار متصل قال تقرير بثته قناة "مباشر قطر"، إن سياسات تميم بن حمد الخبيثة والتآمرية ضد أشقاؤه العرب، والتى جعلته منبوذًا وفى عزلة عن الدول العربية؛ تكبد تنظيم الحمدين مزيدا من الخسائر السياسية والاقتصادية، حيث شهدت بلاده هبوطا حادا للسيولة المحلية خلال شهر مارس الماضى، على أساس سنوى، بقيمة بلغت 25.6 مليار ريال بما يعادل "7 مليارات دولار"، فى وقت يعيش فيه الاقتصاد القطرى حالة ركود وانكماش شديدة.

 

 

وأكد تقرير قناة المعارضة القطرية، على أن مصرف قطر المركزى، قال، فى بيان له، إن وضع السوق المحلية فى قطر متردٍ للغاية بسبب نقص السيولة، حيث بلغت قيمة المعروض النقدى بالعملة المحلية والأجنبية 576.079 مليار ريال بما يعادل "158.35 مليار دولار أمريكي" حتى نهاية مارس الماضى، أى أن المعروض النقدى تراجع بنسبة بلغت 4.3% فى الفترة بين مارس 2018 ومارس 2019؛ ما يكشف تراجعا كبيرا فى حجم القوة الشرائية بقطر.

 

من جانبه طالب الشيخ فهد بن عبد الله آل ثانى، أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة، والمعارض القطرى، العائلة الحاكمة القطرية بالانتفاضة ضد النظام القطرى ومستشار تميم بن حمد عزمى بشارة.

 

وقال أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة، فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، إن على العائلة الحاكمة فى قطر أن لا تقف مكتوفة الأيدى أمام تنظيم الحمدين الطائش وزعزعة حكم آل ثانى بيد أستاذ الكنيسة والأفكار الشيطانية.

 

وأضاف الشيخ فهد بن عبد الله آل ثانى، أن على العائلة الحاكمة فى قطر أن تواجه المرتزقة ممن لهم مصالح تخريبية ومن يتصيدون بالماء العكر، الحكام يضعون بطانة خير وحمد وتميم بطانتهم عزمى بشارة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة