خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

لإنقاذ الذهب الأبيض.. اجتماعات مكثفة بعد العيد لتسويق القطن ووضع سعر ضمان.. شئون المديريات: ارتفاع المساحات المنزرعة للمحصول لـ 185 ألف فدان وجارى رمى البذرة.. وإجراءات مشددة على الأصناف لمنع الخلط

الجمعة، 31 مايو 2019 02:00 م
لإنقاذ الذهب الأبيض.. اجتماعات مكثفة بعد العيد لتسويق القطن ووضع سعر ضمان.. شئون المديريات: ارتفاع المساحات المنزرعة للمحصول لـ 185 ألف فدان وجارى رمى البذرة.. وإجراءات مشددة على الأصناف لمنع الخلط محصول القطن
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد تقرير الإدارة المركزية لشئون مديريات الزراعية، بشان متابعة زراعات المحاصيل الصيفية، ارتفاع المساحات المنزرعة من القطن لـ 185 ألف فدان الموسم الحالى وجارى الزراعة، وتوفير جميع البذرة وفقا لتحديد المساحات والمناطق المستهدفة التى تزرع بها القطن.

فيما تبدأ قطاعات الخدمات والمتابعة الزراعية اجتماعات مكثفة بعد عيد الفطر، مع الجمعيات الزراعية كبار تجار القطن والمزارعين ومنتجى الاقطان والشركات ومصانع الغزل والنسيج، لوضع آليات تسويق محصول القطن الموسم الحالى ووضع سعر ضمان للمحصول، وضمان هامش ربح للفلاح حتى لا يتكبد خسائر جنى محصوله وعدم تسويقه.

 كما تتطرق سلسلة الاجتماعات لبحث كافة مشاكل تسويق الأقطان بعد تراجع المساحات المنزرعة، وعقد لقاءات وندوات إرشادية مع كبار تجار القطن والمزارعين لحل جميع المشاكل التى تعترضهم وضمان تسويق المحصول بأفضل الأسعار، بعد وضع آليات جديدة لتسويق محصول القطن الموسم الحالى لضمان هامش ربح للفلاح حتى لا يتكبد خسائر جنى محصوله وعدم تسويقه.

 وتناقش الاجتماعات تطبيق سياسة الزراعة التعاقدية التى تضمن للمزارع هامش ربح لتسويق محصول القطن، لضمان استمرار صناعة الغزل والنسيج فى عملها، والاتفاق مع المصانع والشركة القابضة للغزل والنسيج لتسويق الأقطان طويلة التيلة، على أن يتم جمع القطن من الجمعيات التعاونية "الإصلاح والاستصلاح"، وذلك بعد إعلان الأسعار القطن الاسترشادية .

الدكتور محمد يوسف، رئيس الإدارة المركزية لشئون مديريات الزراعة، يقول فى تصريحات لـ "اليوم السابع "، إن هناك متابعة دورية لزراعات المحصول الصيفى ،حيث بلغت المساحات المنزرعة من محصول القطن لـ176 ألف فدان وجارى الزراعة، موضحا إن الخدمات الزراعية حريصة على تلبية احتياجات المزارعين من الأسمدة ومستلزمات الإنتاج الزراعى المختلفة لكافة المحاصيل لزيادة الإنتاج.

 وأضاف محمد يوسف أن هناك تكليفات لكل مديرى المديريات والإدارات الزراعية، بمواصلة حملات المرور الدورية على الجمعيات الزراعية وحل مشاكل المزارعين، والتأكد من سلامة عمليات صرف المقررات السمادية، ورصد أى مخالفات قد تحدث أى اختناقات فى عمليات الصرف وتوفير الأسمدة للمزارعين.

الدكتور هشام مسعد، مدير معهد بحوث القطن بمركز البحوث الزراعية، يقول فى تصريحات لـ "اليوم السابع "، إن سيتم عقد سلسلة من الاجتماعات بعد عيد الفطر والمعنين بتسويق محصول القطن الموسم الحالى ووضع اليات وضوابط الاستلام، موضحا أنه مع بداية بشائر زراعة محصول القطن الموسم الحالى، تم توفير جميع بذرة القطن وفقا لتحديد المساحات والمناطق المستهدفة التى تزرع بها القطن وفقا للقرار الوزارى.

وأوضح "مسعد" أن صدور القرار الوزارى بشان القطن وتحديد الاصناف حتى لا تحدث خلط الأصناف مضيفا: هناك رقابة مشددة لمنع الخلط، بالإضافة
إلى أنه منذ بدء زراعة المحصول تم توزيع البذرة على الجمعيات وعمل برامج إرشادية وتدريبى للمزارعين حول عمليات الزراعة الجيدة مع بداية الموسم.

فيما أكد تقرير لمعهد بحوث القطن، إن الصنف جيزة 96 من طبقة الأصناف فائقة الطول ويزرع بمركزى فوه ومطوبس ويتميز بمعدل التصافى العالى وصفاته الغزلية المرتفعة وهو من أعلى الأصناف المصرية جودة، والصنف جيزة 95 من طبقة الأقطان للوجه القبلى ويغطى معظم محافظات الوجه القبلى، ويصل إنتاجية الفدان إلى 13 قنطار للفدان ومبكرا جدا فى النضج حيث تصل مدة بقاءه فى الأرض حوالى 150 يوما ويوفر المياه بنسبة تترواح ما بين 15 – 20%.

وأوضح التقرير، إنه يوجد أيضا عدد من الهجن المبشرة منها الصنف الجديد جيزة 97 وهو تحت التسجيل ويتميز بأنه صنف عالى المحصول مبكر فى النضج ووزن اللوزة يتعدى 3.5 جرام ويصل المحصول إلى 12 – 13 قنطار زهر وحوالى 15- 16 قنطار شعر للفدان، والهجين المبشر الجديد فى الوجه القبلى حيث يتحمل درجات حرارة تتعدى 50 درجة مئوية ومحصوله المرتفع ويلائم الزراعة فى البيئات الجديدة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة