خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"خيط الجريمة".. التقرير الطبى فضح الأم وزوجها وكشف لغز مقتل طفل بالهرم

الإثنين، 27 مايو 2019 04:41 م
"خيط الجريمة".. التقرير الطبى فضح الأم وزوجها وكشف لغز مقتل طفل بالهرم جثة -أرشيفية
كتب أحمد الجعفرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بعد وصلة تعذيب استمرت لدقائق معدودة لم يتحملها الطفل "ياسين.م" صاحب الـ5 سنوات، فارق الحياة دون ذنب سوى أنه كان يعانى من مرض "الصرع" الذى جعله فى حالة عدم اتزان نفسي، جعلته يبكى ويصرخ كثيرًا، وهو ما لم يتفهمه زوج والدته، وقرر تأديبه بالضرب، إلى أن توفى.
 
حاول زوج الأم تأديب الطفل لوقف صراخه، وليخلوا له الجو مع زوجته (والدة الطفل)، ولكن الطفل فارق الحياة، لتجد الأم وزوجها نفسهما فى مأزق، حملوا الطفل وهرولوا به إلى المستشفى العام بالهرم، وهناك أدعوا أن الطفل سقط من مكان مرتفع مما أسفر عن وفاته، وهى الرواية التى حاولوا بها الخروج من نفق الاتهام بالقتل.
لم تكن الإصابات التى لحقت الطفل من جراء الاعتداء عليه بالضرب، تقنع الأطباء المتمرسين بأنه جائزة الحدوث عن طريق الوصف الذى وصفه الزوج، وشكوا أن فى الأمر جريمة يٌراد إخفائها، فإصابة الطفل بكدمة فى العين اليسرى، وآثار قيود حول يديه وقدميه ما آثار الشبهة بوجود جريمة، لم تكن لتحدث عن طريق سقوطه من مكان مرتفع.
أبلغ الأطباء رجال المباحث بالواقعة، وحرروا محضرًا بوفاة الطفل، وكان ذلك بداية سقوط الأم التى حاولت مجارة زوجها والتستر عليه، والزوج الذى ظن أنه سيفلت بفعلته من العقاب، وعقب التضييق عليهما، اعترفا أن الطفل يعاني من مرض الصرع منذ صغره، ووالدته تزوجت من المتهم منذ عام والذي اعتاد التعدي عليه بالضرب بسبب نوبات صراخه.
وتبين أنه يوم الواقعة سمع المتهم صرخات الطفل أثناء لقاء حميمي جمعه مع زوجته، فحاول إسكاته إلا أنه زاد في الصراخ فتعدى عليه المتهم بالضرب حتى وقيد قدميه ويديه حتى لا يتحرك، ولكن الطفل لم يتحمل وصلة جسده الهزيل التعذيب، ففارق الحياة.
ألقت أجهزة الأمن القبض على الأم وزوجها، وبإحالتهم للنيابة العامة أمرت بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات، وفور انتهاء التحقيقات واكتمال أدلة الثبوت أحيلوا للمحكمة المختصة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة