خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

نقيب التمريض: تدريب 198 ألف ممرضة على التأمين الصحى الجديد.. كوثر محمود: أغلقنا 10 مراكز تدريب غير مرخصة فى 5 محافظات.. وتؤكد: لو خرجنا كل يوم 10 آلاف ممرض سيظل العجز قائمًا.. ونحلم بمجلس أعلى للتمريض

الأحد، 26 مايو 2019 11:30 ص
نقيب التمريض: تدريب 198 ألف ممرضة على التأمين الصحى الجديد.. كوثر محمود: أغلقنا 10 مراكز تدريب غير مرخصة فى 5 محافظات.. وتؤكد: لو خرجنا كل يوم 10 آلاف ممرض سيظل العجز قائمًا.. ونحلم بمجلس أعلى للتمريض الدكتورة كوثر محمود نقيب التمريض
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت الدكتورة كوثر محمود نقيب التمريض أن التمريض حاليا يشهد حالة من التطوير والتدريب الكامل على تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل فى الجمهورية.

وقالت نقيب التمريض لليوم السابع أنه تم وضع خطة شاملة للتمريض تتضمن تغير ادائهم فى التعاون والتعامل مع المريض مع شموليتها للزى الكامل فى الأقسام المختلفة بالمستشفيات العامة والمركزية مع تحديد بروتوكول العلاج العالمية الخاصة بالية عمل التمريض بالجمهورية مشيرة الى أنه جارى دراسة الإرتقاء بمنظومة التعليم بكافة مستوياته لضمان اداء خدمة تناسب المرحلة الحالية .

وأوضحت نقيب التمريض أن وزارة الصحة والسكان انشأت 305 مدرسة لتعليم التمريض بنظام الـ 5 سنوات تخرج سنويا ما يقرب من 11 الى 12 الف ممرض وممرضة وتابعت لدينا 12 معهد صحى و17 معهد فنى و20 كلية تمريض بالجامعات الحكومية و5 كليات خاصة جميعهم يخرجون ما يقرب من 18 الف ممرض وممرضة سنويا ومازال لدينا عجز فى التمريض .

وتابعت نقيب التمريض معاهد التمريض هذا العام خرجت ما يقرب من 12 الف بزيادة 30 ٪؜ عن الاعوام السابقة بينما كليات التمريض تخرج 6 الاف بزيادة 100% عن العام الماضى وقالت نسبة الذكور فى زيادة وهذا ما تتطلبة المنظومة الصحية الفترة المقبلة واستكملت رغم ان هناك تزايد مستمر فى الاعداد سنويا الا ان العجز قائم بسبب عوامل الجذب فى القطاع الخاص فى الداخل والخارج

واشارت الدكتورة كوثر محمود هناك توجية بالالتزام فى المدارس وفى اماكن العمل والالتزام الكامل بخدمة المريض واداء خدمة مرضية وتابعت تم تشكيل لجنة لاستقصاء رضاء المواطنين عن اداء التمريض مع تدوين المقترحات وبلورتها وتحقيقها على ارض الواقع بهدف تقريب التمريض من المريض لكون التمريض يقوم بـ 70% من مهام منظومة الصحة والعمود الفقرى لها .

وقالت : لو خرجنا فى اليوم 10 آلاف ممرض وممرضة سيظل العجز قائم لان عوامل الجزب ضخمة ومغربة فبدلات النوبتجيات والسهر وبدل العدوى لا تتعدى بعد الزيادة ال 20 جنية وتابعت : ينبغى توفير حلول جذرية كاملة لمسألة عوامل الجذب وقالت معظم المستشفيات ليس بها امن ولا شركات نظافة وبالتالى كل هذة معوقات امام التمريض .

وطالبت وزارة المالية برفع بدل العدوى والنبطشيات والسهر، قائلة : فليس من المعقول ألا تتعدى قيمة النبطشية للممرضة أو الممرض 15 جنيهاً فقط فأقل فترة عمل للممرض أو الممرضة 12 ساعة يومياً وأكثر، كما نريد إنشاء مجلس أعلى للتمريض يضم كل فئات التمريض.

وأضافت : نعمل على وجود مودل حقيقى من التمريض المصرى القادر على اداء خدمة محترمة للمريض بمقابل جيد يمنعهم من هجرة الوطن خارجيا او الحد من الهجرة الداخلية من القطاع العام الى القطاع الخاص مؤكدة أنه تم تدريب 807 ممرض وممرضة على تطبيق التأمين الصحى الشامل فى المستشفيات و500 ممرض وممرضه فى الوحدات و تم تأهيلهم وتدريبهم لمواكبه احدث سبل اداء الخدمات .

وكشفت عن إغلاق 10 مراكز تدريب للتمريض خاصة ولا تحمل تراخيص فى الشرقية وبنها والمنوفية واسوان واسيوط والغربية وتابعت النقابة حاليا فى انتظار اقرار قانون مزاولة المهنة الذى تم اعدادة من 2013 وتم مراجعتة من مجلس الدولة ومجلس الوزراء ووزارة الصحة .

وأوضحت نقيب التمريض أن عدد التمريض العامل بوزارة الصحة يبلغ 198 ألف ممر ض وممرضة ونحتاج الى 10 الاف ممرض و وممرضة او اكثر لسد العجز وقالت : يجب اعادة النظر فى الدخل المالى لأفراد هيئة التمريض لتوفير عوامل جذب والحفاظ على اعداد التمريض من التسرب من المهنة .

وتابعت : نتعاون مع منظمة الصحة العالمية والجهات الاخرى مثل اليونسيف وذلك عن طريق تدريب افراد هيئة التمريض بمختلف المحافظات وتابعت انتهينا من تحديث مناهج التمريض فى المعاهد لتكون اكثر شمولية .

واوضحت ضرورة أن تكون الدراسات العليا الخاصة بالتمريض مجاناً أسوة بالأطباء مع توفير بعثات خارجية لطاقم التمريض لكى يكتسب الخبرة اللازمة للتعامل مع الفئات المختلفة للمرضى والتطلع للعالم الخارجى وإعادة ترخيص مزاولة المهنة كل خمس سنوات وتحسين سكن التمريض فى جميع المحافظات، وتوفير دار حضانة لكل مستشفى يوجد به أكثر من 50 ممرضه

وقالت الرئيس عبدالفتاح السيسى هو أول رئيس مصرى يعطى ملف الصحة كل هذا الاهتمام بل ويضع استراتيجية لتحسين الوضع الصحى فى مصر ويقوم بمتابعته وإصدار مبادرات تعمل على تغيير مفهوم الصحة فى مصر ومشروع التأمين الصحى الجديد واحد من أهم المشروعات التى ستكون مظلة تُقدم من خلالها الرعاية الصحية المتساوية والمتكافئة لكل المواطنين كل واحد هياخد خدمة صحية جيدة والتمريض سيتحمل 70 % من نجاح منظومة التأمين الصحى الجديد.

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة