خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الخلطة المشبوهة للإخوان لفبركة صور وفيديوهات لخديعة المصريين.. التنظيم يدشن لجانا إلكترونية لنشر القصص المفبركة باستغلال الأحداث.. وتسريب إخوانى سابق كشف خطة التنظيم فى الاعتماد على السوشيال ميديا لنشر الأكاذيب

الأحد، 26 مايو 2019 11:00 م
الخلطة المشبوهة للإخوان لفبركة صور وفيديوهات لخديعة المصريين.. التنظيم يدشن لجانا إلكترونية لنشر القصص المفبركة باستغلال الأحداث.. وتسريب إخوانى سابق كشف خطة التنظيم فى الاعتماد على السوشيال ميديا لنشر الأكاذيب جماعة الإخوان الإرهابية - أرشيفية
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

خطط سرية تتبعها جماعة الإخوان من أجل خلق قصص مفبركة ضد الدولة المصرية وتستهدف هذه الفبركة خديعة المصريين وإحداث الوقيعة بين الشعب ومؤسسات الدولة وخاصة الأجهزة الأمنية، إذ كشف الفبركة الأخيرة التى اختلقتها الإخوان عن طريق ترويج صورا من 2011 على أساس أنها اعتداء من أجهزة الأمن على طلاب أولى ثانونى.

وخلطة الإخوان المشبوهة لصناعة "الفبركة" يعتمد أولا على كيفية استغلال الأحداث اليومية بطريقة معنية، ثانية تصدير صورة مفبركة عن هذا الحدث – أيا كان هذا الحدث- عبر مواقع التواصل الاجتماعى وترويجها على أكبر نطاق لتكون الصورة التى صدرتها الإخوان المصدقة لدى الرأى العام.

وتعتمد جماعة الإخوان الإرهابية فى صناعة الفبركة على ساحة السوشيال ميديا بشكل أساسى، ولعل التسريب الصوتى الذى انتشر خلال الفترة الماضية لقيادات إخوانية يكشفون فيه كواليس إعدادهم حملات عبر مواقع التواصل الاجتماعى لتجزئة الفيديوهات أكبر دليل على كيفية استخدام الإخوان مواقع التواصل الاجتماعى لصناعة الفبركة.

والتسريب الصوتى الأخير لجماعة الإخوان الذى ظهر خلال الأسابيع الماضية يكشف حجم التمويل الضخم الذى ينفقه التنظيم على نشر الشائعات، خاصة عندما خرجت المكالمة الهاتفية المسربة للإخوانى الهارب أحمد أبو عمار، والمعروف بأنه الذراع الأيمن لياسر العمدة الإخوانى الهارب، ليقول فى إحدى التسريبات الصوتية له: "عايزين نكون صفحة عددها يقدر بمئات الآلاف ونبدأ بـ100 ألف وتتصدر المشهد".

هذا التسريب الذى ظهر فيه أحمد أبو عمار هو أحد عناصر الجماعات الإرهابية هارب بدولة ليبيا، وكشف خلال تصريب صوتى، عن كيفية حصولهم على تمويلات مالية ضخمة مقابل تأسيس حسابات على الفيسبوك تضم ألاف المتابعين من رواد السوشيال ميديا، حيث كشف حجم الإنفاق الضخم الذى تنفقه الجماعة على السوشيال ميديا فى حربها التحريضية عبر "فيسبوك"، وكشف أيضا أن الإخوان مستعدين لتوظيف 100 ألف شاب إخوانى فى خطة السوشيال ميديا لتنفيذ مخطط الجماعة.

وتعليقا على الخطة المشبوهة للإخوان قال عماد على، قائد مراجعات الإخوان فى السجون، إن جماعة الإخوان على مواقع السوشيال ميديا فى نشر الأكاذيب، موضحا أن مواقع التواصل الاجتماعى هى سياسة الإخوان فى مهاجمة الدولة المصرية.

وأضاف قائد مراجعات الإخوان فى السجون، أن دوافع الإخوان من خلال الاعتماد على مواقع التواصل الاجتماعى لا ترجع إلى أنهم يهدفون للحصول على أموال، ولكن الأموال وسيلة لهذا فقط، بل يخططون إلى نشر الفوضى عبر هذه المواقع.

ولفت قائد مراجعات الإخوان فى السجون، إلى أن هذا التسريب الصوتى لقيادات الإخوان الذى يكشف كيف تدشن الجماعة حملاتها التحريضية سيكون له انعكاس كبير على صفوف التنظيم، حيث سيقلل من مصداقية قيادات الإخوان أمام أتباعهم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة