خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

صور.. "فضيحة كبرى للإخوان".. الجماعة تبدأ حملة فبركة وتزييف لقلب الحقائق بمصر.. تعيد نشر صور قديمة وتوظفها لأغراضها المشبوهة.. "الإرهابية" استعانت بصور تعود لـ 2014 بزعم اعتداء الأمن على طلاب أولى ثانوى

الجمعة، 24 مايو 2019 11:55 ص
صور.. "فضيحة كبرى للإخوان".. الجماعة تبدأ حملة فبركة وتزييف لقلب الحقائق بمصر.. تعيد نشر صور قديمة وتوظفها لأغراضها المشبوهة.. "الإرهابية" استعانت بصور تعود لـ 2014 بزعم اعتداء الأمن على طلاب أولى ثانوى
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

بدأت جماعة الإخوان الإرهابية أكبر حملة فبركة ضد الدولة المصرية منذ ثورة 30 يونيو التى أطاحت بحكم المرشد، مستعينة فى بث أكاذيبها وفبركتها بعدد من الصور سواء لأحداث قديمة شهدتها الدولة المصرية، أو بصور تم  التقاطها فى عدد من الدول العربية خلال ما يسمى بالربيع العربى.

صور من 2014
صور من 2014

 

إفلاس تنظيم الإخوان الإرهابى، دفع قيادات الجماعة مؤخرا استغلال ما جرى فى امتحانات طلاب أولى ثانوى،  حيث نشرت صفحات عبر مواقع السوشيال ميديا ومواقع تابعة للإخوان صورا قديمة على أساس أنها جديدة وتظهر أن رجال الأمن يعتدون بالضرب على الطلاب، وهو ما تبين كذبه.

صورة تروجها الإخوان على أن الأمن يعتدى على الطلاب
صورة تروجها الإخوان على أن الأمن يعتدى على الطلاب

 

فالصور التى استعانت بها الجماعة الإرهابية يعود تاريخها لعام 2014، ولم تتوقف الجماعة الإرهابية عند إعادة نشر الصور القديمة بشكل منتظم وممنهج، بل أرسلتها لجماعة منظمات حقوقية موالية لها، لتبدأ هذه المنظمات فى اصدار تقارير تنقد الدولة المصرية بعلة هذه الصور الزائفة.

صورة من عام 2015 الإخوان تزعم أنها فى الأحداث الأخيرة
صورة من عام 2015 الإخوان تزعم أنها فى الأحداث الأخيرة

 

صورة فى سوريا.. الأخوان تروج أنها داخل مصر

 

لم يكن الكذب والاستعانة بنشر صور قديمة على أنها أحداث جديدة عادة جديدة عند الإخوان، بل قديمة جدا، ولعلك تذكر فى هذا عندما عرضت صفحات إخوانية على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صوراً لأطفال سوريين سقطوا ضحايا لأعمال العنف، على أنهم أطفال مصريون قتلوا في أحداث الحرس الجمهوري وذلك للتحريض مؤسسات الدولة المصرية من قبل الكتائب الإلكترونية لجماعات الإخوان، وظهر الأطفال مرتدين ملابس شتوية وكان وقتها فصل الصيف فى مصر.

سوريا
سوريا

 

 

فشل الإخوان يدفعها لكذب والفبركة

فشل الإخوان دوما يدفعها نحو الكذب والفبركة، فالجماعة الإرهابية لا تمل اطلاقا من نشر الصور المزيفة لتشويه مصر وتضليل الرأى العام، وقد جرى ذلك خلال أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذى جرى شهر ابريل المنصرم، وأستغلت الجماعة الإرهابية مواقع السوشيال ميديا للترويج لشائعات حول توزيع عدد من المواد الغذائية على المواطنين بهدف التحريض ضد الدولة المصرية ومؤسساتها وتشويه صورتها أمام دول العالم، ولجأت الجماعة إلى الكذب والفبركة والتزوير بعدما فشلت دعواتها للمقاطعة.

 

وأصاب وقتها الإقبال الكبير من قبل الناخبين جماعة الإخوان بالصدمة مما دفعها لفبركة عدد من الصور بهدف تشويه صورة مؤسسات الدولة بعد فشل دعواتها لمقاطعة الاستفتاء على تعديلات الدستور، ونشرت الكتائب الإخوانية مجموعة من الصور المزيفة تظهر أفراد الأمن يوزعون مساعدات تموينية ومواد غذائية على المواطنين مروجين أن هذه الصور تمت خلال الاستفتاء على التعديلات الدستورية والهدف منها تشويه الاستفتاء بل الدولة المصرية بأكملها.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة