خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. آسر ياسين ونيللى كريم يزوران الدير المحرق فى أسيوط

الجمعة، 24 مايو 2019 10:20 م
صور.. آسر ياسين ونيللى كريم يزوران الدير المحرق فى  أسيوط جانب من الزيارة
أسيوط ـ محمود عجمي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
زار الفنان آسر ياسين و الفنانة نيللي كريم، دير السيدة العذراء "دير المحرق" بمركز القوصية التابع لمحافظة أسيوط، وتفقدوا الكنائس العريقة والمغارة الآثرية، وأبدوا سعادتهم بتلك الزيارة وحسن الاستقبال الذي وجدوه من الجميع بمحافظة أسيوط.
 
رافقهم خلال الزيارة الأب بطرس دانيال مدير المركز الكاثوليكي المصرى للسينما، والاب فرنسيس نادى، ويأتي ذلك علي هامش حضورهم للحفل الختامي لمهرجان "180" للقراءة للسنة الثالثة مايو 2019 ، الذى أقيم بمسرح قصر ثقافة أسيوط؛ ويأتي ذلك فى إطار السياحية الدينية بعد مباركة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، أيقونة مسار رحلة العائلة المقدسة إلى مصر.
 
وقام الراهب القمص فيلوكسينوس المحرقي، بتقديم نبذه عن تاريخ الدير السيدة العذراء المحرق، والذي احتمت بداخله العائلة المقدسة ومكثت بهذا المكان فترة زمنية تقدر 6 أشهر و10 أيام، خلال هروبها من فلسطين للاختفاء من بطش الملك هِيرودُس، وهى أطول مدة قضتها العائلة المقدسة فى مصر، كما أن الدير المحرق يحتوى بداخله على عدد من المخطوطات المتعلقة بكتب الصلوات ترجع للقرن الأربعة عشر، كما يضم بداخله الكنيسة الأثرية والتى كانت قديما بيتا مهجورا عاشت بداخله العائلة المقدسة.
 
وأضاف الراهب فيلوكسينوس المحرقى، إن الدير المحرق يوجد بداخله هيكل المذبح الحجرى، والحصن الأثرى والذى يرجع إلى القرنين السادس أو السابع الميلاديين والذى بنى لحماية الرهبان قديما من الرومان، كما أن الدير السيدة العذراء، اشتهر باسم المحرق  ،وذلك لأنه يقع بمنطق كانت تنمو فيها الحشائش ،و يتم التخلص منها بالحرق ولذلك أطلق عليه المحرق ، كما أطلق عليه أيضا دير قسقام أو دير جبل قسقام لأنه يقع علي سطح جبل.
 
آسر ياسين ونيللي كريم في اسيوط (2)
آسر ياسين ونيللي كريم في اسيوط (3)
 
آسر ياسين ونيللي كريم في اسيوط (4)
 
آسر ياسين ونيللي كريم في اسيوط (6)
 
آسر ياسين ونيللي كريم يزوران الدير المحرق في أسيوط  (4)
 
 
آسر ياسين ونيللي كريم يزوران الدير المحرق في أسيوط  (7)
 
آسر ياسين ونيللي كريم يزوران الدير المحرق في أسيوط  (9)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة