خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"شفيق يا راجل".. محمد نجم.. ألف سلامة يا راجل.. نسى النص فارتجل أشهر إفيهاته.. قابل الشعراوى وسعى لتقديم مسرحيات بممثلين رجال فقط.. اضحك توفيق الدقن على المسرح.. ورفض العمل بالسينما فى أدوار ثانية مع الشباب

الجمعة، 24 مايو 2019 02:00 م
"شفيق يا راجل".. محمد نجم.. ألف سلامة يا راجل.. نسى النص فارتجل أشهر إفيهاته.. قابل الشعراوى وسعى لتقديم مسرحيات بممثلين رجال فقط.. اضحك توفيق الدقن على المسرح.. ورفض العمل بالسينما فى أدوار ثانية مع الشباب الفنان محمد نجم
تكتبها - زينب عبداللاه

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بصوته وحركاته وهيئته المميزة استطاع أن يحفر لنفسه مكانا فى ذاكرة الجمهور.. «شفيق ياراااجل».. تلك الجملة الشهيرة التى أضحكت الملايين فحفظها الكبار والصغار، وتبادلوها فى حواراتهم، وأصبحت من أشهر الإفيهات الكوميدية، فلا يذكر اسم الفنان الكوميدى محمد نجم إلا ويذكر الملايين هذا الإفيه الذى جمعه بالفنان الكبير حسن عابدين فى مسرحيته الشهيرة «عش المجانين».
 
محمد نجم الدين (1)
 
استطاع الفنان محمد نجم الذى يمر بأزمة صحية حاليا، ندعو الله أن يمر منها بسلام، أن يخلق لنفسه شخصية مميزة مستخدما بعض سماته الجسدية كالصوت والشعر والحركات، وأن يكون حالة خاصة على المسرح الذى حمل اسمه وقدم خلاله عشرات المسرحيات فى مسيرة استمرت من نهاية الستينيات وحتى الآن.
 
يفخر الفنان المولود بقرية الغار فى مدينة الزقازيق بالشرقية عام 1944 دائما بكونه أحد تلاميذ عملاق الكوميديا عبدالمنعم مدبولى، حيث التحق محمد نجم فى بداية رحلته الفنية بفرقة مدبولى، وقال نجم عن مدبولى: تعلمت منه قيمة المسرح واحترام الجمهور، وكيف أصنع لازمة تعلق فى أذهان الناس، وأن أصنع شخصيتى المستقلة دون تقليد».
 
محمد نجم الدين (2)
 
بدأ نجم مسيرته الفنية فى نهاية الستينيات وأوائل السبعينيات بأدوار صغيرة فى السينما والتليفزيون، وشارك فى أولى مسرحياته (موزة و3 سكاكين) عام 1968، وبعدها أسس مسرحه الخاص وكانت أول بطولة مسرحية (حاجة تلخبط) عام 1970، وفى عام 1971 شارك فى أول أفلامه السينمائية «حياة خطرة»، مع نبيلة عبيد وصلاح قابيل.
 
لم يهتم نجم بالسينما والتليفزيون بقدر اهتمامه بالمسرح، فكانت له مشاركات قليلة فيهما، وقدم للسينما حوالى 14 فيلمًا، معظمها فى فترة السبعينيات، ومنها: «مولد يادنيا، صانع النجوم، قمر الزمان، احترسى من الرجال يا ماما، بمبة كشر»، وكان أبرزها فيلم حكايتى مع الزمان، بطولة وردة ورشدى أباظة، وهذا الفيلم منح نجم مزيدا من الشهرة، وابتعد الفنان الكوميدى عن السينما عام 1978، لكنه عاد وشارك فى بطولة فيلم «عقلى طار»، مع محمد عوض عام 1994.
 
محمد نجم الدين (3)
 
برز اسم محمد نجم بعدما أسس مسرحه الخاص، وقدم عشرات المسرحيات ومنها  «البلدوزر، اعقل يا مجنون، عبده يتحدى رامبو، النمر، واحد لمون والتانى مجنون، الكدابين أوى، دول عصابة يابابا، الأونطجى»، ومن أشهر مسرحياته «عش المجانين» التى اشتهر فيها بإفيه «شفيق يا راجل»، وحققت نجاحاً كبيراً فى الوطن العربى.
 
اشتهر الفنان الكوميدى بالارتجال على المسرح، حتى إنه كشف فى أحد الحوارات أن الإفيه الشهير «شفيق ياراجل» الذى قاله فى مسرحية «عش المجانين» لم يكن ضمن أحداث المسرحية، ولكنه ارتجله لأنه نسى النص خلال أداء دوره ولم يجد من يذكره، فكانت هذه الجملة أشهر إفيهاته التى ارتبط بها الجمهور.
 
محمد نجم الدين (4)
 
صنع نجم لنفسه شخصية فنية فريدة، واستخدم قدرته على الارتجال أحيانا للخروج من مأزق النسيان على خشبة المسرح، أو عن قصد، واعتبر ذلك نوعا من الإبداع حتى يسعد الجمهور، وفى مسرحية البلدوزر التى قدمها نجم عام 1986 خرج نجم عن النص أمام الفنان الكبير توفيق الدقن، وقلده فى طريقة كلامه وإفيهاته الشهيرة، فلم يتمالك توفيق الدقن نفسه من الضحك على المسرح، وفى مسرحية «الخوافين» عام 1987 خرج عن النص ووجه حديثه إلى «الملقن» ووجه له بعض الجمل مثل «اصحى معانا، اديله الكلام»، ورفع الغطاء الخشبى عنه ليظهر الملقن للجمهور.
 
تألق نجم على المسرح فى السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات، وظل يعمل حتى العام الماضى، كما عرض عددا من مسرحياته خارج مصر، ومنها مسرحية «أنا أجدع منه»، عام 1979، التى عرضها فى أمريكا، ومسرحية «عيطة عامل زيطة»، فى لبنان والدنمارك، كما قدم عددا من المسرحيات على مسرح الدولة ومنها مسرحية «النمر» التى حققت أعلى إرادات فى تاريخ البيت الفنى للمسرح واستمر عرضها أكثر من 2007 وحتى 2010.
 
محمد نجم الدين (5)
 
وطوال مشواره الفنى، شارك نجم فى عدد محدود جدا من الأعمال التليفزيونية، كان أولها عام 1978، من خلال مسلسل «جحا وبنات شهبندر التجار»، وفى نفس العام شارك بـ«كيف تخسر مليون جنيه» مع عادل إمام، وفى العام التالى ظهر كضيف شرف بمسلسل «أيام لا تضيع»، وكانت أول بطولة تليفزيونية له عام 1984، وآخر ظهور عبر الشاشة الفضية فى مسلسل «غابة من الأسمنت»، مع حسن مصطفى وأنور إسماعيل وميمى جمال، كما قدم عددا من أعمال السيت كوم.
 
ومع بداية الألفية قلّت أعمال «نجم» المسرحية، ثم انقطع عن مسرحه ثمانية أعوام منذ عام 2007 حتى عاد فى عام 2015 ليستأنف مسيرته بمسرحية مطلوب غبى فورا، وكان آخر عمل قدمه مسرحية فتحية بيه العام الماضى.
 
ومؤخرا ظهر نجم فى بعض البرامج ليشير إلى خوفه من ظهور العنصر النسائى فى مسرحياته بشكل يثير الغرائز، لأنه سيحاسب أمام الله على ذلك قائلا: «ربنا ينجينا»، كاشفا أنه ذهب للشيخ الشعراوى مع الفنانة المعتزلة هناء ثروت التى شاركته عددا من مسرحياته فنصحهم بالتوقف عن تقديم أى أعمال تثير الغرائز، فاعتزلت هناء ثروت، بينما ابتعد هو عن الفن لفترة، مؤكدا أنه يرفض أن تظهر ممثلة عارية فى مسرحياته، وأنه ابتعد عن السينما بسبب كثرة مشاهد العرى.
 
محمد نجم الدين (6)
 
وأكد نجم أنه يرى الفن بصورته الحالية حراما، وكان يفكر فى أن يكون مسرحه قائما على الممثلين الرجال فقط حتى يخرج من دائرة تقديم العنصر النسائى بشكل يثير الغرائز، مؤكدا أنه نجح حين قدم مسرحية مع حسن عابدين وغيره من الأبطال الرجال، ولكن هذه الفكرة لم تكتمل قائلا: «باشتغل عادى بس مش عاجبنى الوضع، والفنان لو ماسمعش النصيحة ممكن يبطل تمثيل بالأمر الإلهى وبسبب المرض»
 
تزوج الفنان الكوميدى من شقيقة الفنان عمرو عبدالجليل، ولديه ابن وحيد هو شريف، وخلال الأيام الماضية تعرض نجم لأزمة صحية كبيرة، حيث أصيب بجلطة دماغية واحتجز بالعناية المركزة، وطلب ابنه من الجمهور الدعاء لوالده.. شفا الله الفنان محمد نجم.. ألف سلامة ياراااجل.
 
محمد نجم

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة