خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

389 ألف طالبا بالمدارس الحكومية يؤدون امتحان اللغة الثانية إلكترونيا.. سهولة فى الأسئلة وبعض الطلاب يستعينوا بـ"جوجل" لترجمة مصطلحات بالاختبار.. غدا انطلاق التصحيح الإلكترونى.. ومطالب بمراعاة الطلاب فى التصحيح

الثلاثاء، 21 مايو 2019 01:05 م
389 ألف طالبا بالمدارس الحكومية يؤدون امتحان اللغة الثانية إلكترونيا.. سهولة فى الأسئلة وبعض الطلاب يستعينوا بـ"جوجل" لترجمة مصطلحات بالاختبار.. غدا انطلاق التصحيح الإلكترونى.. ومطالب بمراعاة الطلاب فى التصحيح امتحانات الصف الأول الثانوى - أرشيفية
كتب محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أدى طلاب الصف الأول الثانوى العام، اليوم الثلاثاء امتحانات اللغة الأجنبية الثانوية على التابلت بشكل إلكترونى.

وكشف مصدر حكومى تفاصيل الامتحان الإلكترونى، موضحا أن عدد المدارس الحكومية المجهزة والمستخدمة فى هذا الاختبارات 1748 مدرسة، وعدد الطلاب اللذين ادوا الامتحان  385 ألف من مجموع 389 ألف بنسبة 99%.

وأضاف المصدر فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع"، أن جميع المشكلات التى تظهر وظهرت فى الامتحانات يتم رصدها وتلاشيها وهناك فريق كبير من الفنيين يعمل فى الامتحانات خاصة مسئولى التطوير التكنولوجى فى الإدارات والمدارس والمديريات التعليمية، مشيرا إلى أن هذا الفريق يعمل فى جميع الأوقات من أجل إزالة أى عقبات تتواجه الطلاب، وهناك استماع لأراء الطلاب وأولياء الأمور بشكل مستمر وأى عقبة تظهر يتم دراستها والتعامل معها فورا.

وشددت المصادر على أن التصحيح الإلكترونى سوف ينطلق غدا الأربعاء على مستوى الجمهورية فى ما يزيد على 250 مقر تقدير الدرجات مجهز بالتكنولوجيا وتم تدريب المعلمين المعلمين الذين سيتولون تقدير الدرجات للامتحان الإلكترونى، مشيرة إلى أن التصحيح الورقى بدأ فى المدارس الثانوى.

وبالنسبة لتقدير الدرجات،ـ طالب أولياء الأمور والطلاب بمراعاة المشكلات التى حدثت أثناء أداء الطلاب للامتحان على رأسها وقوع سيستم الامتحان أثناء أداء الطلاب للامتحان أو عدم تحرير طالب لمحضر بعد أن أدى جزء من الامتحان وسقط السيرفر، إضافة إلى عقبات كثيرة ظهرت خلال أول يومين من أداء الامتحان يجب على مقدرى الدرجات مراعاتها.

وفى السياق نفسه،  شددت المدارس الثانوى على طلاب الصف الأول الثانوى العام، أثناء أداء الطلاب امتحان اللغة الثانية، عدم حيازة التليفون المحمول لعدة أسباب على رأسها منع الغش باستخدام الموبايل لأن بعض الطلبة تقوم بالاتصال ببعض المعلمين للإجابة عن أسئلة الامتحان وأيضا عدم التأثير على سيستم الامتحان الإلكترونى داخل المدرسة والضغط على شبكة الإنترنت الداخلية للمدارس.

وطالبت بعض اللجان من الطلاب بإغلاق التليفون المحمول وعدم اصطحابه من الأساس داخل اللجنة، حتى لا يتعرض الطالب للمساءلة القانونية.

وأكد طلاب بالصف الأول الثانوى العام، أنهم أدوا الامتحان إلكترونيا دون حدوث أى مشكلات أو أعطال فى السيستم، وقال الطالب على الشريف بلجنة  مدرسة السعيدية بالجيزة، إنه تم تسجيل الدخول على منصة الامتحان بسهولة دون مشكلات وتم الاستمرار فى الإجابة عن الأسئلة المطلوبة ولم يحدث أى عطل فى سيستم الامتحان.

وأوضح الطالب، أن الأغلبية العظمى من زملائه أدوا الامتحان إلكترونيا فى المدرسة عدا طلاب المنازل والمقرر لها أن يؤدوا الامتحان ورقيا وفق ما أعلنته الجهات المسئولة عن امتحانات الصف الأول الثانوى العام.

وأكد الطلاب، سهولة امتحان اللغة الفرنسية والتى أدوا فيها الامتحان صباح اليوم الكترونيا على التابلت، موضحين أن الأسئلة اعتمد على الفهم وتم الاستعانة ببعض الوسائل الإلكترونية مثل جوجل، لترجمة بعض العبارات فى الامتحان.

وأوضح الطلاب أن الأسئلة كعادتها اعتمد جزء كبير منها على الفهم والتحصيل، موضحين أنها كانت مباشرة ومعظم جزئياتها بسيطة.

وبالنسبة لامتحان الألمانى تباينت أراء الطلاب حول مستوى الأسئلة، قال الطالب عبد الرحمن محمد، بمدرسة الجيزة الثانوية، إن الأسئلة سهلة وتخاطب جميع المستويات واستخدموا الأوبن بوك فى الوصول إلى المعنى المراد لبعض الكلمات.

فيما قالت الطالبة ياسمين أحمد، إن هناك بعض الجزئيات فى الامتحان صعبة ولكن باقى الأسئلة معقولة وبسيطة.

فيما شكا بعض الطلاب من صعوبة تحويل لوحة مفاتيح التابلت إلى اللغة الألمانية للإجابة عن الأسئلة، وتم التواصل مع قبل المسئولين عن امتحانات الصف الأول الثانوى العام ومسئولى التطوير التكنولوجى لإنهاء المشكلة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة