خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

فيديو.. رعب عالمى من استمرار خطف الأطفال بعد جريمة المطعم الشهير بلوس أنجلوس.. المولات الكبيرة والأماكن المزدحمة بيئة خصبة للعصابات.. واستخدام الأطفال فى التسول وأشياء أخرى النتيجة الكارثية بعد تنفيذ العملية

الأحد، 19 مايو 2019 02:37 ص
فيديو.. رعب عالمى من استمرار خطف الأطفال بعد جريمة المطعم الشهير بلوس أنجلوس.. المولات الكبيرة والأماكن المزدحمة بيئة خصبة للعصابات.. واستخدام الأطفال فى التسول وأشياء أخرى النتيجة الكارثية بعد تنفيذ العملية خطف الأطفال
كتب إبراهيم حسان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يبدوا أن جرائم "خطف الأطفال" قد أصبحت ظاهرة عالمية، تتطلب مواجهة بزيادة الحملات التوعوية فى المقام الأول، بعدم ترك الأطفال الصغار فى أى مكان بمفردهم، حتى لا يتعرضون لعصابات الخطف، التى لا تكل ولا تمل لتنفيذ محولاتها الخبيثة.

 

تعددت طرق ومحاولات "خطف الأطفال"، مؤخرا بشكل مقلق، ويلجأ الخاطفون إلى تنفيذ جرائمهم من أجل كسب الكثير من الأموال، وقد يتجهون إلى بيع الأطفال لعصابات ومجرمين آخرين، يستخدمون الأطفال المخطوفين فى "التسول" مثلا، أو فى طلب "فدية" من أسرهم، أو فى مصائب أكبر من ذلك من سرقة الأعضاء.

 

جرائم "خطف الأطفال" من أبشع الجرائم التى أحدثت تخوفات كثيرة بين المواطنين فى الآونة الأخيرة، وقد تلجأ بعض الأُسر إلى دفع ملايين الجنيهات إلى تلك العصابات الإجرامية، وتفشل محاولاتهم البريئة فى النهاية فى استرداد "فلذات أكبادهم"، ولعل الفيديو الذى نشرته فضائية "روسيا اليوم"، والذى يظهر جريمة خطف طفل من داخل إحدى المطاعم الشهيرة، رغم تواجد عددا من المواطنين داخل المطعم وتحت مرأى كاميرات المراقبة، خير تأكيد على خطورة تلك الظاهرة.

 

الطفل الذى تم اختطافه فى المطعم الشهير بولاية لوس أنجلوس الأمريكية، لم يتخط عمره أربعة سنوات، حاولت امرأة اصطحابه إلى خارج المطعم فى وقت انشغال والدته عنه وتركه بجوار الطاولة التى تناولت طعامها عليها، ولكن من حسن الحسن أن استوقفها أحد زوار المطعم ما جعلها تترك الطفل وتفر هاربة.

 

وفى فيديو آخر يظهر "بجاحة" عصابات الخطف الإجرامية بواقعة حدثت بالفعل بمحافظة الإسكندرية، تم اختطاف طفل من أيدى والدته، بعدما اقتربت سيارة منهما وهو يسير مع والدته فى وضح النهار بالشارع، وأظهرت كاميرات المراقبة الواقعة للتعرف على السيارة وضبط الجناة.

 

 

ولأن عمليات خطف الأطفال تحدث بكثرة داخل المولات والأسواق والأماكن المزدحمة بالمواطنين، على الآباء والأمهات وكل من يصطحب أطفالا صغيرة لا تفهم ولا تدرك محاولات ودهاء عصابات الخطف، التى تستدرجهم بكلمات تغلب عليها العاطفة، أن يتنبهوا جيدا بضرورة ألا يتركوا الأطفال فى أماكن بمفردهم، ويظهر الفيديو التالى كان قد عرضه الإعلامى وائل الإبراشى ببرنامجه، عملية اختطاف طفل من بين يدى والدته فى إحدى المولات الشهيرة، ولكن باءت المحاولة بالفشل بفضل المواطنين المتواجدين بالمول والذين لقنوا الخاطف درسا لن ينساه.

 

 

للخاطفين محاولات عديدة لاسيما النساء اللاتى تستدرج الأطفال بسهولة لخطفهم، مثلما حدث فى الفيديو التالى الذى يبين محاولة اختطاف سيدة لطفلتين حينما وقفت تتحدث معهم فى الشارع بكلمات حتى يذهبوا معها وتنفيذ ما تريده بهما.

 

مسلسل خطف الأطفال عرض مستمر فى كل مكان، فيجب التنبه له ولمحاولات الخاطفين، وتوعية الآباء والأمهات بعدم ترك أطفالهم نهائيا فى الشارع أو المحال التجارية بمفردهم، كما عليهم أن يضعوا أطفالهم صوب أعينهم خارج المنزل حتى لا يتعرضوا لإجرام عصابات الخطف أو يمسهم أى مكروه.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة