خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

جريمتا قتل تهزان أسيوط قبل السحور.. "الدم بقى مية" مزارع يقتل شقيقه وزوجته وأبنائهما لخلاف علي ميراث بأبنوب..وفلاح ينهى حياة "تاجر غلال" ويسرق 24 ألف جنيه بدرنكه..والمتهمون يكشفون تفاصيل الواقعتين

السبت، 18 مايو 2019 06:00 م
جريمتا قتل تهزان أسيوط قبل السحور.. "الدم بقى مية" مزارع يقتل شقيقه وزوجته وأبنائهما لخلاف علي ميراث بأبنوب..وفلاح ينهى حياة "تاجر غلال" ويسرق 24 ألف جنيه بدرنكه..والمتهمون يكشفون تفاصيل الواقعتين
أسيوط ـ محمود عجمي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رغم شهر رمضان الفضيل، هزّت جريمتا قتل محافظة أسيوط خلال الـ24 ساعة الماضية، ففى الواقعة الأولى استدرج فلاح تاجرَ غلالٍ  إلي حظيرته لشراء الغلال بقرية درنكة، وقام بالاعتداء عليه وسرق 24 ألف جنيه، كانت بحوزته في سحور شهر رمضان الكريم، وواقعة أخري لفلاح قتل شقيقه وزوجته وأبنائهما بسبب خلاف علي ميراث منزل بقرية المعابدة الشرقية بمركز أبنوب.

 

الواقعة الأولي .. فلاح يقتل تاجر غلال ويسرق 24 ألف جنيه

تجرد فلاح من مشاعر الإنسانية في سحور شهر رمضان الكريم، وقام باستدراج تاجر غلال إلي حظيرته لشراء الغلال بقرية درنكه، وأقدم علي قتله عقب الاعتداء عليه بالعصا حتي سقط علي الأرض بعد أن فارقت روحه الحياة، واستولي علي 24 ألف جنيه كانت بحوزته وقام بالقاء جثته داخل بئر صرف زراعي، وفر هاربا.

واعترف "أ" المتهم خلال التحقيقات، أنه قام باستدارج المجني عليه إلي حظيرة ماشية خاصة به بقرية درنكه قبل وقت سحور شهر رمضان، بزعم أنه يبع غلال له بأسعار مخفضة؛ مضيفا: "بعدها توجهنا إلي الزراعات المحيطة بالحظيرة الخاصة بي، وأثناء سيرهما للاتفاق علي سعر الغلال قام بالاعتداء عليه بالضرب بعضا من الخلف علي رأسه حتي تأكد أنه فقد وعيه.

وأضاف المتهم، أنه قام بالاستيلاء علي 24 ألف جنيه وهاتف محمول كانت بحوزة المجني عليه، ثم قام بإلقاء جثته في بئر الصرف الزراعي، وانتظرت حتى تأكدت من أن فارقت روحه الحياة".

كان اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط، قد تلقى إخطارا من اللواء دكتور منتصر عويضه مدير المباحث الجنائية يفيد ورود بلاغ لمأمور مركز شرطة أسيوط، من "مزارع"، مقيم قرية  درنكة بدائرة المركز بغياب نجله  32 عاما، "تاجر غلال" عن مسكنهما والذى تبلغ للمركز بالعثور فى وقت لاحق على جثة المتغيب ملقاة داخل بئر صرف زراعى بذات الناحية.

على الفور تم تشكيل فريق بحث بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بأسيوط، لكشف ملابسات واقعة العثورعلى جثة تاجر بأسيوط، وتبين أن مزارعا وراء ارتكاب الواقعة بقصد سرقة 24 ألف جنيه، وأسفرت جهوده عن تحديد مرتكب الواقعة " مزارع 34 عاما، مقيم بذات الناحية".

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطه وبمواجهته اعترف بإرتكاب الواقعة بقصد السرقة وقرر أنه قام باستدارج المجني عليه إلى حظيرة ماشية خاصة به بزعم بيع غلال له بسعر مخفض ثم توجه به للزراعات المجاورة وتعدى عليه بالضرب بعصا حتى تأكد من فقده الوعي، ثم قام بإلقائه ببئر الصرف الزراعي "محل العثور" واستولى منه على مبلغ 24 ألف جنيه وهاتف محمول وأضاف أنه حال قيامه بسحب الجثة انتزع عنه جلبابه حيث تخلص منه بالحرق "تم العثور على آثار الحريق" وأرشد عن المسروقات، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

 

 الواقعة الثانية .. مزارع يقتل شقيقه وزوجته وأبنائهما لخلاف علي ميراث

"الدم بقى ميه" ليس مثلا شعبيا  بل أصبح الآن واقعاً مريراً شهدت قرية المعابدة الشرقية التابعة لمركز أبنوب بمحافظة أسيوط، بعد تجرد فلاح من مشاعر الإنسانية وأقدم على قتل شقيقة وزوجته وأبنائهما، في سحور شهر رمضان الكريم؛ إثر حدوث خلاف على ميراث منزل بالقرية.

توجه محمد، إلي منزل شقيقه "خالد" مساء الخميس الماضي، قبيل ساعات قليله من سحور شهر رمضان الكريم، وجلس يتحدث معه عن الميراثه في المنزل بقرية المعابدة، ولكن يبدوا أن أمر غريبا لم يكن يتوقعه خالد، في تخلي شقيقه عن انسانيته وقيامة باطلاق الأعيرة النارية من بندقية آليه كانت بحوزته ليقتله وزوجته وأبنائهما بدم بارد ويفر هاربا نحو الجبال للاختفاء .

بداية الواقعة فور تلقي  اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط، إخطارا من اللواء دكتور منتصر عويضه مدير المباحث الجنائية يفيد ورود بلاغ للمقدم عبدالمجيد مختار رئيس مباحث مركز أبنوب بوقوع حادث قتل بقرية المعابدة الشرقية .

على الفور انتقلت قوة من ضباط المباحث لموقع البلاغ وتبين قيام " محمد .م .م " فلاح بقتل شقيقة " خالد " وزوجته " منى " وأبنائهما " محسن " 12 سنة و " سهير " 10 " سنوات ، جميعهم مقيمين بدائرة المركز، إثر إصابتهم بأعيرة نارية متفرقة، وإصابة زوجة المتهم، 37 سنة، بجرح سطحى بقدمها اليسرى، بسبب خلافات على ميراث في منزل بالقرية.

وعقب تقنين الإجراءات أُعدت عدة أكمنة أسفر إحداها عن ضبطه وبحوزته بندقية آلية و2 خزينة و35 طلقة من ذات العيار، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة لذات الخلافات وأن السلاح المضبوط بحوزته هو المستخدم في الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

وأعترف المتهم "محمد.م.م" فلاح ومقيم بقرية المعابدة الشرقية التابعة لمركز أبنوب، خلال التحقيقات، أنه قام بإطلاق أعيرة نارية متفرقة من بندقية آلية كانت بحوزته علي شقيقه وزوجته وابنيهما، ما أسفرت عن ووفاتهم وذلك أثر خلافات علي ميراث منزل مع شقيقة ونشبت مشادات كلامية أدت إلي اطلاق النيران، مشيرا إلي هروبه إلي مناطق جبلية بعد قيامة بالواقعة.

فيما قالت زوجة المتهم "محمد" خلال التحقيقات، أنها أصيبت بجرج سطحي بقدمها اليسري، عن طريق الخطأ بعد أطلاق زوجها للأعيرة النارية لخلافات بسبب الميراث، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

وقررت نيابة مركز أبنوب، حبس فلاح 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامه بقتل قتل شقيقة وزوجته وأبنائهما، إثر حدوث خلاف على منزل بقرية المعابدة الشرقية مركز أبنوب فى أسيوط


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة