خالد صلاح

تقرير حكومى يكشف إيقاف صرف السلع التموينية للمستبعدين من البطاقات بالمرحلة الثالثة الشهر المقبل.. إرسال رسائل على كوبونات صرف السلع لـ415 ألف بطاقة لإخبارهم بسبب الاستبعاد.. ومواصلة التنقية من غير المستحقين

الخميس، 16 مايو 2019 04:00 ص
تقرير حكومى يكشف إيقاف صرف السلع التموينية للمستبعدين من البطاقات بالمرحلة الثالثة الشهر المقبل.. إرسال رسائل على كوبونات صرف السلع لـ415 ألف بطاقة لإخبارهم بسبب الاستبعاد.. ومواصلة التنقية من غير المستحقين سلع صورة ارشيفية
كتب مدحت وهبة
إضافة تعليق

تسعى  الحكومة  نحو العمل على ضبط منظومة السلع التموينية  من خلال وصول الدعم إلى مستحقيه واستبعاد غير المستحقين بهدف زيادة  مظلة الحماية الاجتماعية للأسر الأولى بالرعاية، من خلال إدراجهم ضمن منظومة الدعم، حيث تواصل الحكومة حاليا تنقية البطاقات التموينية من غير المستحقين وفقا لمعايير لجنة العدالة الاجتماعية.

وكشف تقرير، أن الجهات المعنية من المقرر أن تقوم بتنفيذ المرحلة  الثالثة للمستبعدين  من منظومة الدعم وإيقاف صرف السلع التموينية لهم خلال شهر يونيو المقبل، خاصة بعدما تم إرجاء إيقاف صرف السلع لهم الشهر الحالى بمناسبة شهر رمضان، حيث كان مقرر إيقاف السلع للشهر الحالى لمن ينطبق عليه محددات العدالة الاجتماعية للمرحلة الثالثة، وهو لكل من ظهر له فى بون الصرف على مدار الشهر الماضى عبارة "غير مستحق"، والبالغ عددهم ما يقرب من 415 ألف صاحب بطاقة ، وهم من يقوم بدفع مصاريف مدارس أكثر من 30 ألف جنيه لطفل واحد، وكذلك من يدفع متوسط مصاريف المدراس 20 ألف جنيه لأكثر من طفل فى المدراس أو من يمتلك حيازة زراعية 10 أفدنة فأكثر، وكذلك من يدفع ضرائب 100 ألف فأكثر أو من أصحاب شركات رأس مالها 10 ملايين فأكثر أو من يملك أكثر من سيارة موديل 2011 فأعلى، وسيارة موديل 2015 فأعلى وأن كل من انطبق عليه هذه الشروط سيتم إيقاف صرف السلع المدعمة  له خلال الشهر المقبل وأن من يرى أن هذه المحددات لا تنطبق عليه ويستحق الدعم، عليه الدخول على الموقع الإلكترونى وكتابة التظلم الخاص به  خلال هذه الأيام وبعد فحصه والتأكد من استحقاقه للدعم لن يتوقف صرف السلع المدعمة مطلقا.

وأكد التقرير، أنه يتم حاليا استقبال كافة التظلمات الخاصة  باستبعاد غير المستحقين من دعم السلع على الموقع الإليكترونى ويتم فحصه مثلما حدث فى المرحلة السابقة من استبعاد غير المستحقين، بجانب استمرار إرجاء تطبيق إحدى المحددات الخاصة لغير المستحقين فى المرحلة الثانية وهى ارتفاع فاتورة الكهرباء لمن يزيد استهلاكه شهريا عن 650 كيلو وات، حيث تم إرجاء من ينطبق عليه هذا الشرط لحين توفيق أوضاعه، نظرا لاكتشاف وجود العديد من عدادات الكهرباء مسجلين باسم شخص واحد فى الوقت الذى يمتلك هذه العدادات أكثر من فرد، مما يظهر معدلات استهلاك هذه العدادات لشخص واحد رغم أنهم لعدة أشخاص .

وأوضح التقرير، أنه بالتوازى مع تنقية البطاقات التموينية لاستبعاد غير المستحقين تواصل الحكومة استخراج بطاقات تموينية جديدة لمن ليس لديه بطاقات خاصة، الفئات الأولى بالرعاية ومن أصحاب الدخل المنخفض، وكذلك استخراج البطاقات لمستحقى معاشات الضمان الاجتماعى، وتكافل وكرامة وأصحاب الأمراض المزمنة وعمال التراحيل والعمالة الموسمية والعاملون بالزراعة والباعة الجائلون والسائقون والمعنيون والحرفيون من ذوى الأعمال الحرة أصحاب الدخول الضئيلة والعاطلون والحاصلون على مؤهلات دراسية بدون عمل وذلك بموجب بحث اجتماعى والقصر ممن ليس لهم عائد أو دخل ثابت لوفاة الوالدين.


إضافة تعليق


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة