خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"محلية البرلمان" تناقش غدا موازنة الوزارة وخطة الحكومة لمواجهة الكلاب الضالة

الثلاثاء، 14 مايو 2019 03:31 م
"محلية البرلمان" تناقش غدا موازنة الوزارة وخطة الحكومة لمواجهة الكلاب الضالة المهندس أحمد السجينى رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعقد لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، جلسة غدا الأربعاء، لمتابعة التوصيات الصادرة من البرلمان فيما يخص ظاهرة الكلاب الضالة وكيفية مواجهتها والتعامل معها.

 

 كما تعقد لجنة الإدارة المحلية جلسة أخرى فى ذات اليوم، لمتابعة توصيات اللجنة فيما يخص ملف مواقف السيرفيس سواء المنظمة أو العشوائية.

 

ويشهد اجتماع لجنة الإدارة المحلية غدا، أيضا، مناقشة مشروعى الموازنة العامة وخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالى 2019/ 2020، فيما يخص موازنة وزارة التنمية المحلية.

 

وكانت لجنة الإدارة المحلية عقدت جلسة استماع فى شهر مارس الماضى، لمناقشة حلول أزمة انتشار الحيوانات الضالة، بحضور وزيرى البيئة والزراعة ومحافظين حاليين وسابقين وممثلين عن جمعيات الرفق بالحيوان، وأوصت اللجنة بضرورة تشكيل لجنة حكومية برئاسة نائب وزير الزراعة الدكتورة منى محرز، لدراسة كافة المناقشات والرؤى والأفكار التى تم طرحها بجلسة الاستطلاع والمواجهة بشأن ظاهرة انتشار الكلاب الضالة، لتصدر رؤية تنفيذية موحدة يتم تطبيقها على أرض الواقع من الحكومة، وأكدت اللجنة ضرورة تعديل القانون الذى ينظم مسألة اعتداء الكلاب على المواطنين، من أجل تغليظ العقوبة على أصحاب الكلاب الخاصة الشرسة التى تتسبب فى الأذى للمواطنين، وأوضحت أن هناك 8 تشريعات حاكمة لهذه الأزمة منذ عشرينيات القرن الماضي، وتنص علي ضوابط حاكمة وحاسمة للأزمة ولكن عقوباتها وغراماتها ضعيفة للغاية.

 

أما بالنسبة للمواقف، فقد أوصت اللجنة فى اجتماعاتها السابقة، بضرورة أن تكون هناك خطة لتطوير وتحديث منظومة إدارة وتشغيل المواقف وساحات الانتظار على مستوى الجمهورية، وضبط الأداء والعمل فى هذه المواقف والتصدى لأى مخالفات، وحصر المواقف العشوائية بكل المحافظات، وأن تعد وزارة التنمية المحلية لائحة نموذجية موحدة لجميع مواقف مصر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة