خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. "تسلم الإيد الشقيانة".. "اليوم السابع" مع عمال المشروعات القومية فى عيد العمال.. محمد: مستعدون لإنجاز المزيد لمستقبل مصر.. لطفى: المشاريع وفرت فرص عمل للشباب.. وإسراء تحدت تقاليد الصعيد بالعمل فى الصحراء

الثلاثاء، 30 أبريل 2019 02:00 م
صور.. "تسلم الإيد الشقيانة".. "اليوم السابع" مع عمال المشروعات القومية فى عيد العمال.. محمد: مستعدون لإنجاز المزيد لمستقبل مصر.. لطفى: المشاريع وفرت فرص عمل للشباب.. وإسراء تحدت تقاليد الصعيد بالعمل فى الصحراء عمال مصر يروون إنجازات المشروعات القومية
المحافظات – عبد الله صلاح – إبراهيم سالم – وائل محمد – محمود مقبول – محمود عجمى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تظل مصر بخير طالما أيادى عمالها تواصل الاجتهاد بالعرق والإخلاص، ولا يزال المصريون يضربون أمثلة رائعة فى العمل والبناء والتعمير بإتقان وعزيمة وإصرار على تحقيق الإنجازات والوصول إلى مستقبل أفضل يتمناه الأحفاد ويفتخرون بأجدادهم جيلًا بعد جيل.

"محمود وحمدى ولطفى وإسراء ومحمد وطارق" عناوين لقصص كفاح تعمل فى المشروعات القومية بمختلف محافظات الجمهورية، ليلتقى "اليوم السابع" بهؤلاء الأبطال الذين يساهمون فى إنجاز وتحقيق طموحات وآمال المستقبل المشرق لمصرنا الحبيبة.

محافظة القليوبية

عبر العمال المشاركون بمشروع صوامع الخانكة عن فرحتهم بالمشاركة فى إنتاج مشروع بهذا الحجم الضخم، مؤكدين على أن دخول هذا المشروع الخدمة الشهر المقبل هو أكبر هدية فى عيدهم الذى يبدأ شهر مايو، وأنهم على أتم الاستعداد للمشاركة فى مشروعات أخرى عملاقة تخوضها الدولة خلالها مرحلة البناء التى تخطوها الآن.

محمد أحمد، مسئول صيانة المعدات الثقيلة بالمشروع، بدأ الحديث بأنه كان يعمل ميكانيكيا بإحدى الورش، إلا أنه تقدم للشركة المسئولة عند تنفيذ المشروع وبالفعل تولى صيانة المعدات بالمشروع، مشيرا إلى أنه يتقاضى أجرة يومية 150 جنيها، قائلًا: "المشروع فتح باب رزق لكثير من الناس، ولسه لما يكتمل هيفتح أبواب أكثر، وعلى الشباب إنهم يسعوا"، وعبر محمد، عن فرحته للمشاركة فى هذا المشروع الضخم باعتباره أضخم مشروع لصوامع الغلال بالجمهورية، لافتًا إلى أن هذا المشروع أتاح فرص عمل كثيرة للشباب، متابعا: "كل اللى شغالين فى المشروع مستعدون بنسبة 100% للمشاركة فى أى مشروع آخر".

وقال لطفى محمود، عامل بناء، إن يومه يبدأ بالمشروع من الساعة الثامنة صباحا حتى الرابعة عصرا، حيث إنه مُكلف بأعمال البناء تحت قيادة أحد المقاولين الذين تضمهم الشركة المنفذة للمشروع، مضيفا: "المشروع فاتحة خير بجد لينا، كنا الأول يوم شغالين ويومين قاعدين، ومن يوم المشروع وربنا كرمنا ويوميا شغالين بس نلاحق عليه، وبنشكر الرئيس فعلا على مشروع أحيا المنطقة بعدما كانت مغتصبة من بعض المواطنين وغير مستغلة، وإحنا مع الرئيس لحد ما البلد تقف على رجليها تانى وترجع عجلة الإنتاج تدور".

محافظة أسوان

وعلى غير المعتاد، تروى الفتاة "إسراء حامد" التى لم تتجاوز سن الـ20 عاما، عن قصتها قائلةً: "أنا طالبة بكلية التجارة جامعة أسوان، والتحقت بالعمل فى أكبر مشروع للطاقة الشمسية بمصر بمنطقة بنبان بالظهير الصحراوى بأسوان، ورغم ما يتردد من كل الموجودين حولى بعدم قدرة الفتيات على العمل فى مثل هذه الأعمال وهذا المشروع الذى يقع فى قلب منطقة صحراوية ومعظم العاملين فيه من الشباب، إلا أننى تحديت الظروف وأثبت أن الفتاة لها مجال فى العمل داخل مثل هذه المشروعات القومية التى ستفيد البلد بشكل كبير"، متابعة: "قالولى هيبقى صعب عليكى، والصحراء مش للبنات، وعمرك ما هتقدرى توفقى بين العمل ودراستك وتحققى حلمك".

وأوضحت "إسراء"، أن مشروع الطاقة الشمسية بمثابة سد عال جديد فى أسوان لأنه سينتج ما يعادل 90% من إنتاج السد العالى من الكهرباء، وهى تشعر بالسعادة والفخر بين صديقاتها الفتيات بأنها واحدة من المساهمين فى إنجاز هذا المشروع، مضيفة أنها ليست الفتاة الوحيدة التى تعمل فى المشروع ولكن إصرارها على العمل شجع الفتيات للعمل أيضًا، لافتةً إلى أن زملائهن الشباب من العاملين فى المشروع يعاملونهن بكل احترام وثقة وعلقت قائلةً: "بيخافوا علينا زى أخواتهم البنات بالظبط".

محافظة قنا

عبر العاملون بمحور قوص نقادة، عن سعادتهم بأنهم يعملون فى المشروعات القومية التى تهدف إلى جعل مصر فى مقدمة الدول التى تشهد تنمية حقيقة وتأخرت كثيرًا بسبب الرؤساء السابقين، وجاء الرئيس السيسى ليقوم بدوره تجاه تلك المشاريع لتحقيق كافة الإنجازات.

وأشار محمود شلبى، أحد العاملين بالمشروع، إلى أنه رغم المعاناة التى هم فيها بسبب وجودهم فى الموقع لعدة أشهر بعيدًا عن أسرهم، واقتصار إجازاتهم على فترات متباعدة نتيجة ضغط العمل، ولكن مع كل هذا تغمرهم السعادة لأنهم يعملون فى مشروعات تخدم البلد، وعلق: "خدمة بلادنا أهم"، لافتًا إلى أن هذا الشعور موجود بداية من مهندس الموقع والاستشاريين إلى أصغر عامل، لأن تلك المشروعات ستكون شاهده على عمالها وسيتفاخر بها أولادهم فى إنجازها مثل تفاخر العمال حاليًا بأجدادهم الذين قاموا بحفر قناة السويس وبنوا السد العالى.

فيما أكد محمود إبراهيم، أحد العاملين بمشروع الصرف الصحى ومحطة المعالجة بالأشراف البحرية خدمة توفير محطة معالجة وتوفير الصرف لقرى الإشراف شمال قنا، أنه كان حلم يتمناه سكان تلك القرى، وعندما تم وضع حجر الأساس لم يفكر فى طبيعة المكان الذى سيقام فيه المشروع خاصة أنه يبعد عن القرى حوالى 5 كيلو فى الصحراء لكن المشاريع القومية ستجلب الاستثمار والخير لأهل الصعيد وستعمل على توفير فرص عمل للشباب.

محافظة أسيوط

تعد مدينة ناصر الجديدة بمنطقة الهضبة الغربية، أولى مدن الجيل الربع فى صعيد مصر، والتى تخلد ذكرى الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، التى أولى الرئيس عبد الفتاح السيسى اهتمامًا كبيرًا بها ووجه بسرعة الانتهاء منها، فى إنشاء مجتمع عمرانى جديد بالهضبة الغربية يساهم فى حل مشاكل الإسكان ويحتوى على مناطق سكنية وصناعية واقتصادية وخدمات إقليمية، لتساهم فى جذب مزيد من الاستثمارات وتوفير فرص العمل لأبناء الصعيد وتحقيق التنمية المستدامة بما يتوافق مع رؤية مصر 2030.

وقال طارق محمد ثابت، أحد العاملين فى مشروع محور الهضبة الغربية بأسيوط، إن المشروع الذى يعمل به يعد من المشروعات القومية التى تساهم فى ربط الطريق الصحراوى الغربى بالشرقى بهضبة أسيوط بالجبل الغربى، مشيرا إلى أن المشروع وفر فرص مئات الفرص العمل للشباب خاصة العمالة اليومية من النجارين والحدادين والدهان وعمال النظافة؛ موجها الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى على اهتمامه بإقامة المشروعات وتنمية الصعيد.

وتابع عبد الستار عبد الله، والذى يعمل فى مهنة "نقاش" داخل مشروع كوبرى الهضبة بأسيوط، حديثه قائلًا: "نواصل العمل ليلا نهار وذلك للانتهاء من أعمال التشطيب الكوبرى بما يعود بالنفع على الدولة فى جذب الاستثمارات فى الصعيد وخاصة أسيوط وأحياء الهضبة الغربية والتى سوف تستغرق الرحلة إليها 15 دقيقة".

بينما أضاف حمدى عبد الحفيظ محمد، أحد العاملين فى مشروع كوبرى الهضبة الغربية بأسيوط، أن المشروع القومى يساهم فى الاستثمارات كما أن الكوبرى وفر العديد من فرص العمل للشباب وذلك لسرعة إنجاز المشروع وتسليمه فى الأوقات المحددة لخدمة المواطنين.

محافظة سوهاج

قال المهندس مجدى شنودة تواضروس مدير المكتب الاستشارى المنفذ لمحور كوبرى طما العلوى على النيل: "أشعر ببالغ السعادة عندما يتم تكليفى بالعمل بأحد المشروعات القومية الكبرى مثل هذا المحور والذى يمثل نقله حضارية كبيرة بسوهاج".

وأضاف المهندس مجدى: "أشعر بالفخر ليس بالعمل فقط بل بأن القيادة السياسية فى ظل وجود الرئيس عبد الفتاح السيسى أعطت اهتماما كبيرا بالمشروعات العملاقة وإقامتها بصعيد مصر بصفة عامة وبمحافظة سوهاج بصفة خاصة والتى أصبحت من أهم أولى المحافظات التى تشهد مشروعات عملاقة فى عهد الرئيس السيسى وقبل هذا الكوبرى كان مشروع محور كوبرى جرجا على النيل وبعدها ازدواج طريق سوهاج نجع حمادى وافتتاح صرح عملاق آخر هو متحف سوهاج القومى".

وتابع "مجدى": "سأظل أحكى لأولادى ولأحفادى وأصدقائى بعد انتهاء المشروع العملاق أننى شاركت بهذا المشروع وسوف يظل كل رسم هندسى فى التصميمات عالقا فى ذهنى".

 

إسراء حامد
إسراء حامد

 

إسراء وزملاء الطاقة الشمسية
إسراء وزملاء الطاقة الشمسية

 

الفتيات فى الطاقة الشمسية
الفتيات فى الطاقة الشمسية

 

عمال محور قوص بمحافظة قنا (1)
عمال محور قوص بمحافظة قنا

 

عمال محور قوص بمحافظة قنا (2)
عمال محور قوص بمحافظة قنا

 

عمال محور قوص بمحافظة قنا (3)
عمال محور قوص بمحافظة قنا
 
 
عمال محور قوص بمحافظة قنا (4)
عمال محور قوص بمحافظة قنا

 

عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط (1)
عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط

 

عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط (2)
عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط

 

عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط (3)
عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط

 

عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط (4)
عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط

 

عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط (5)
عمال مدينة ناصر الجديدة بأسيوط

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة