خالد صلاح

صور.. مأساة " فران " بقنا أصيب بجلطة فى قدمه ويحتاج لعملية بـ60 ألف جنيه

الجمعة، 26 أبريل 2019 07:00 ص
صور.. مأساة " فران " بقنا أصيب بجلطة فى قدمه ويحتاج لعملية بـ60 ألف جنيه
قنا - وائل محمد
إضافة تعليق

يستيقظ عقب صلاة الفجر يومياً من قرية الترامسة بمحافظة قنا قاصداً وجه كريم فهو يعول  5 أفراد أسره واحدة لانه العائل الوحيد لهم يذهب يومياً  إلي مدينة قنا ليعمل  بأحد أفران العيش يقف لأكثر من 10 ساعات امام الفرن فى مهمته هو أستقبال العيش بعد دخوله مرحلة الأستواء، لكن حياته اصبحت جحيم بعد أن تعرضت قدمه لعملية تأكل  ولا يعرف الأسباب فقد اصيب بجلطة احدثت إنسداد فى الشريان الذى يضخ الدماء.


يقول حسن ابراهيم سيد من قرية  الترامسة  والبالغ 36 عاماً انا شاب فى مقتبل حياتى ومنذ الصغر أعمل فى فرن عيش وهذا هو مصدر رزقى الوحيد اقف بالساعلت طوال النهار وبسبب وقوفى كثيراً أصيب بجلطة فى منطقة القدم، ذهبت إلى الأطباء، وحصلت على علاج مكثف وراحة أستمرت اكثر من 30 يوماً وقتها كنت بموت فعلا لانى كنت غير قادر على المشى، وعندما انام كنت اضع قدمى على مخدة فى مستوى عالً حتى أستطيع النوم.

 

وتابع " انقطاعى عن العمل لفترة طويله ساهم بشكل كبير فى تدهور ظروفى خاصة أنا متزوج ومعى طفل واصرف على أمى وابى المسنان وشقيقتى  فقرت ان اذهب إلي العمل واتحمل الألم الذى أشعر به لكن بعد مرور يوم كان الألم يذداد بصورة كبيرة وأشعر بتورم فى قدمى وبدأ الورم يذداد يوماً بعد يوم وبدأ القدم يظهر بها جروح وقرح تلقائيا بسبب إنسداد شريان الدم بقدمى واصبحت بتعكز نتيجة الجروح.

 

توجهت لعدد من الأطباء وكل شخص يعطينى تشخيص مختلف، وفى النهاية ذهبت إلي إستشارى واكد أنى لازم اعمل عملية تكلفتها حوالى 60 الف جنية، وأحنا ناس غلابة نعيش فى صعيد مصر معندناش غير فضل الكريم رزقنا يوم بيوم، والحمد لله راضين بحالنا ومايقدره الله ليا، لكن انا عشمان فى كرم ربنا علينا لكى اجد حد يتبنى حالتى واجد علاج ينقذنى لانى قدمى معرضة للبتر نتيجة الإنسداد.

 


وأضاف :" القطاع الصحى فى قنا ليست على القدر الكافى، وناس كتير نصحتنى الذهاب إلي القاهرة لكن انا باخد 60 جنية فى اليوم يدوب بصرف بيها على اسرتى وذهبت للمستشفى العام واعطونى ادوية مضاد حيوى لكن مفيش تطور قدمى تذداد سوء عن يوم، فضلاً ان قدمى الثانى اشعر بتورم فيها أيضاً والطبيب اكد أنها تعرضت لجلطة بسيطة لكن لم تؤثر على الشريان.

اسوأ شىء الأنسان يتعرض له هو ان يكون منتظر إبتلاء هو الأصعب قطع القدم وده يشعرنى دائماً بالعجز لانى منتظر فى اى وقت أنا اخسر قدمى الأثنين فى أى وقت، وانا العائل الوحيد لاسرتى ومهنتى تعتمد على الوقوف على قدمى لعدة ساعات على مدار اليوم لكن نفسي اشعر انى قادر على الوقوف والحركة وتعود قدنى إلي طبيعتها مرة أخرى.



واختتم حديثه كل ما أتمناه أنى اجد ولاد الحلال يتبنون حالتى سواء جمعية أو طبيب ينقذ اسرة من التشرد تعتمد فى الاساس على نجلها وزوجها الذى يخرج يومياً للعمل باحد الافران سواء دفع مصاريف العملية او أحد طبيب يشخص حالتى وأحصل على علاج يشفينى من ذلك المرض.

للتواصل مع الحالة

01001404996

فران (1)
فران (1)

 

فران (2)
فران (2)

 

فران (3)
فران (3)


 


إضافة تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة