خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

نحات الرؤساء والملوك ينقل رسائله للرئيس السيسى عبر "اليوم السابع".. الصينى "باى يى": أود لقاء الرئيس المصرى لشكره على ما قدمه لبلاده وللشرق الأوسط.. ووصفه فى كلمات مقتضبة أمر صعب.. وصممت تماثيل لزعماء عدة

الأربعاء، 24 أبريل 2019 04:59 م
نحات الرؤساء والملوك ينقل رسائله للرئيس السيسى عبر "اليوم السابع".. الصينى "باى يى": أود لقاء الرئيس المصرى لشكره على ما قدمه لبلاده وللشرق الأوسط.. ووصفه فى كلمات مقتضبة أمر صعب.. وصممت تماثيل لزعماء عدة النحات مع التمثال
رسالة بكين: هانى محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
"أرغب أن أكون الرسول الثقافى للشعب الصينى والمصرى، وأحب ثقافة وفن مصر والرئيس عبد الفتاح السيسى"... هكذا بدأ النحات الصينى المشهور "باى يى" حواره لــ"اليوم السابع"، قائلا: "أن فنان نحت أعطى اهتماما خاصا للثقافة والفن"، مشيرا إلى أن الرئيس السيسى ترك انطباعا عميقا لدى جموع الشعب الصينى، كونه قائدا لبلد كبير ويستحقها عن جدارة، وله سحر شخصية فريد من نوعه، لذلك يجب أن يكون له تمثال يعبر عن شخصيته.
 
 
 
النحات الصينى مع تمثال السيسى
النحات الصينى مع تمثال السيسى

 

وأضاف النحات الصينى، أنه قام بتصميم ما يقرب من ألف تمثال للعديد من المشاهير والأبطال والقادة والرؤساء على مستوى العالم، وكان من ضمنهم الرئيس الروسى بوتين، ورئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد، وولى العهد محمد بن زايد، وأيضا نحت تمثال برونزى للرئيس البيلاروسى لوكاشينكو، وذلك كان ضمن الهدايا الوطنية التي تسلمها الصين كل عام.

وعند سؤاله حول إذا سنحت له الفرصة لمقابلة الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى، رد قائلا: "إذا كنت محظوظًا بما فيه الكفاية لمقابلة الرئيس السيسي، سأقول: شكرًا لك سيدي الرئيس! لقد قدمت مساهمات هائلة في حماية التراث الثقافي العالمي وثقافة مصر الرائعة وفنونها وأمن المنطقة واستقرارها!".


 
الدكتور لوه لين المعروف بــخليل باشا، عميد كلية دراسات الشرق الأوسط  مع السفير المصرى فى بكين
الدكتور لوه لين المعروف بــخليل باشا، عميد كلية دراسات الشرق الأوسط مع السفير المصرى فى بكين

وعند سؤاله عن وصف الرئيس السيسى بكلمة واحدة، رد قائلا: "الرئيس السيسى قوي، حازم، شجاع، حكيم..وأنا أحبه وأراه بطلا للأمة العربية"، مؤكدا أن كلمة واحدة ليست كفاية لوصف روح الرئيس المصرى السيسى، وروح الدولة الكبيرة، مشيرا إلى أن التمثال استغرق منه حوالى ثلاثة أشهر.

 
الدكتور لوه لين المعروف بــخليل باشا، عميد كلية دراسات الشرق الأوسط ببكين وتمثال الرئيس السيسى
الدكتور لوه لين المعروف بــخليل باشا، عميد كلية دراسات الشرق الأوسط ببكين وتمثال الرئيس السيسى

وأضاف "باى يى"، أنه يحلم ببناء منتزها ثقافية للنحت الصينى- المصرى، حتى يتمكن كل من الجانبين من فهم بعضهما البعض وتقدير الثقافة والفن العظيمين للبلدين، التعاون والتبادل والتفاهم المتبادل والتعاون والمنفعة المتبادلة.

واختتم حديثه، أن الثقافة والفن المصريان موجودان في جميع أنحاء العالم، وأنه من أشد المعجبين بالثقافة المصرية، والحياة المصرية القديمة والحضارة الفرعونية التي أبهرت العالم والبشرية جمعاء.

 
تمثال الرئيس السيسى
تمثال الرئيس السيسى

 

وفى السياق نفسه قال الدكتور لوه لين المعروف بــ"خليل باشا"، عميد كلية دراسات الشرق الأوسط ببكين، إن فكرة نحت تمثال للرئيس السيسى كانت اقتراحه، معبرا عن حبه الشديد للرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى، والشعب المصرى، ومصر الذى زارها أكثر من ثلاثين مرة ولم يمل، كما ذكر أنه كان له نصيب في مقابلة الرئيس السيسى في عام 2015 في زياراته الأولى للصين.

وأضاف الدكتور خليل، أن هذا التمثال تعبيرا عن حب وتقدير جموع الشعب الصينى للرئيس السيسى وشعب مصر العظيم، وبمناسبة زيارة الرئيس السيسى إلى الصين اليوم، حيث بدأ زيارته السادسة لجمهورية الصين الشعبية، لبحث سبل دفع العلاقات الصينية المصرية وبذل المزيد من الجهود لتدعيم التعاون والترابط بين الطرفين.

 

أعمال النحات الصينى (2)
تمثال الرئيس عبد الفتاح السيسى
 
أعمال النحات الصينى (7)
أعمال النحات الصينى 

 

وسلم النحات الصينى "باى يى" والدكتور خليل، التمثال إلى السفير المصرى ببكين أسامة المجدوب، لتسليمه إلى الرئيس المصرى خلال زيارته للمشاركة في منتدى الحزام والطريق الدولي الثاني بالعاصمة الصينية بكين بحضور 37 رئيس دولة، و117 ممثلا رفيع المستوى ليصل العدد الإجمالي إلى 154 دولة، فضلا عن مندوبين من أكثر من 180 دولة ومنظمة دولية.

 

أعمال النحات الصينى (8)
أعمال النحات الصينى 

 

أعمال النحات الصينى (3)
أعمال النحات الصينى (3)

 

أعمال النحات الصينى (4)
أعمال النحات الصينى 

 

أعمال النحات الصينى (6)
النحات الصينى مع قادة الإمارات 
 
أعمال النحات الصينى (9)
النحات الصينى
 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة