خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"كل يوم" يرصد ختام الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. عميد حقوق القاهرة: لا يوجد نص بالدستور للتصويت على كل مادة.. عضو اللجنة العليا للانتخابات سابقاً: الفرز يتم بشفافية كاملة ولا مصلحة لأحد

الثلاثاء، 23 أبريل 2019 01:55 ص
"كل يوم" يرصد ختام الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. عميد حقوق القاهرة: لا يوجد نص بالدستور للتصويت على كل مادة.. عضو اللجنة العليا للانتخابات سابقاً: الفرز يتم بشفافية كاملة ولا مصلحة لأحد كل يوم
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رصد برنامج "كل يوم"، والذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر فضائية "ON E"، ملامح  ثالث وأخر أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

عضو اللجنة العليا للانتخابات سابقاً: الفرز يتم بشفافية كاملة ولا مصلحة لأحد

 

قال المستشار أحمد عبد الرحمن عضو اللجنة العليا للانتخابات سابقاً، إن الاستفتاء على التعديلات الدستورية مشهد عظيم ويعطى صورة كاملة فى أن الشعب يرغب فى استمرار المسيرة والاستقرار، وينعم بالأمن والسلام والتنمية، وهو الدافع الرئيسى لخروج الآلاف للتصويت على التعديلات الدستورية.

وأضاف، أن التعديلات الدستورية أخذت مناقشات ومداولات تحدث لأول مرة فى حوار مجتمعى، لافتاً إلى أنه شارك فيها ولمس فيها ما كنا نريد الوصول إليه.

وأوضح عضو اللجنة العليا للانتخابات سابقاً، أن الحوار المجتمعى أعطى قناعة للمواطنين أن التعديلات فى صالح الدولة، ودفع المواطنين للنزول للرد على المهاجمين، ومن أشاعوا المقاطعة دون أن يعوا هذه التعديلات.

وأكد أنه كان هناك دقة فى التصويت على الاستفتاء على التعديلات الدستورية، مشدداً على أنه لا يوجد تدخل من أى شئ من أحد، سواء القاضى أو أعضاء اللجنة، وأن الناخب له حرية كاملة.

وشدد على أن عملية الفرز على التصويت على التعديلات الدستورية، تتم بشفافية كاملة ولا مصلحة لأحد.

عميد حقوق القاهرة: لا يوجد نص بالدستور للتصويت على كل مادة 

ولفت الدكتور صبرى السنوسى عميد كلية الحقوق جامعة القاهرة، إلى أن الاستفزاز الذى حدث من الخارج بشأن الاستحقاق أثر لدى المواطن ونزل للتحدى لتكملة ما بدأه فى 30 يونيو، موضحاً أنه لم يكن يصدق هذا الإقبال الكبير.

وذكر عميد كلية الحقوق جامعة القاهرة، أنه كان سعيداً بالإقبال الكبير على التصويت، وكذلك من مصريين بالداخل.

وأكد "السنوسى"، أن التعديلات الدستورية التى تتم فى مصر مشروعة من حيث المبدأ بنسبة 100 %، موضحاً أن الحوار الوطنى أسفر عن نتيجة مهمة.

وأوضح أن البعض يقول بأن التصويت باطل لأنه يجب أن يتم على كل نص منفرداً، مشدداً على أن المادة 157 من الدستور الحالى يتحدث عن التصويت على كل مادة، حينما يطرح رئيس الجمهورية بسلطته المستقلة بعض الموضوعات التى يرى أنه يأخذ رأى الشعب فيها، ويطرحها عليه، ويكون كل موضوع مستقل عن الأخر، وليس لها علاقة بالتعديلات الدستورية، وتابع:"عمرها ما تحدث يتم التصويت على التعديلات الدستورية مادة مادة".

وتابع: "نسبة المشاركة فى الاستفتاء السابق 2014، كان 38 % من إجمالى عدد الناخبين، وهى نسبة جيدة، وفى 2012 أثناء وجود الإخوان كانت 33 % فقط"، لافتاً إلى أنه سوف يتم إعلان النتيجة الرسمية خلال خمسة أيام من انتهاء عملية الفرز، وبعدها سوف ينشر القرار فى الجريدة الرسمية خلال يومين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة