خالد صلاح

مقالات الصحف: ياسر رزق: عبور مفترق الطرق نحو الإصلاح السياسى.. فاروق جويدة: مزادات مضروبة.. بهاء أبو شقة: صحة المصريين.. خالد منتصر: أرفض تشبيه نجيب محفوظ بالسلحفاة الذابلة.. محمد أمين: دروس الاستفتاء

الأحد، 21 أبريل 2019 05:02 ص
مقالات الصحف: ياسر رزق: عبور مفترق الطرق نحو الإصلاح السياسى.. فاروق جويدة: مزادات مضروبة.. بهاء أبو شقة: صحة المصريين.. خالد منتصر: أرفض تشبيه نجيب محفوظ بالسلحفاة الذابلة.. محمد أمين: دروس الاستفتاء مقالات الصحف
إعداد - أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الأحد، العديد من القضايا، كان أبرزها: مشاركة المصريين بالداخل والخارج فى الاقتراع على التعديلات الدستورية، وأهميتها لبدء الإصلاح السياسى وتحقيق الديمقراطية.

 

فاروق جويدة
 

فاروق جويدة: مزادات مضروبة

تحدث الكاتب فى مقاله على بيع وزير النقل، المهندس كامل الوزير، خردة السكة الحديد بـ28 ضعف سعر السنوات السابقة، بإجمالى 340 مليون جنيه، حيث كان عائد المزاد كل عام لا يتجاوز 18 مليون جنيه، مؤكدًا أن هذا نموذج واحد كشف عنه كامل الوزير، وهناك مجالات أخرى كثيرة كان يحكى عنها فى مزادات وصفقات وجرائم انتهكت حرمة المال العام، كانت هناك صفقات على سلع مضروبة وكان فى مقدمتها السلع الغذائية الفاسدة التى انتهت صلاحيتها، مشدداً على إن مقاومة الفساد أهم شروط البناء والتقدم.

 

صلاح منتصر
 

 

صلاح منتصر: حبايب مصر

تحدث الكاتب فى مقاله عن أغنية "حبايب مصر" التى ألفها الشاعر الكبير المترفع والمتواضع المكافح مصطفى الضمرانى، وقامت بغنائها عليا التونسية، الأغنية البسيطة الجميلة الحاضرة فى مختلف المناسبات، لأنها تعبر عن موقف أى مصرى فى الحرب أو السلام، فى العناء أو الرخاء، فى السراء أو الضراء، مضيفا: "مطلوب من كل وطنى من كل وطنية، مطلوب من كل مصرى من كل مصرية، من كل أب من كل أم من كل أخ من كل أخت، مانقولش إيه إدتنا مصر ونقول حندى إيه لمصر". 

 

ياسر-رزق
 

 

ياسر رزق: عبور مفترق الطرق نحو الإصلاح السياسى

تحدث الكاتب فى مقاله عن مشاركة المواطنين المصريين فى الداخل والخارج بالاستفتاء على التعديلات الدستورية، موضحًا أن هذه الأيام نقف عند مفترق طرق سياسى، وسوف يختار الشعب الاتجاه الصائب والمسار الصحيح، ليجتاز المفترق الصعب، ويبدأ رحلته الممتدة على درب الإصلاح السياسى المنشود، متوقعًا بـعد التـعديلات الدسـتورية وانتـهاء الـدورة الـبرلـمانيـة، أن يدعو الرئيس السيسى إلى حوار شامل بين الأحزاب الوطنية.

 جلال-دويدار

 


جلال دويدار: الشعب فى النهاية صاحب القرار فى إقـرار التعديـلات الدستورية

أكد الكاتب فى مقاله، أن الشعب وحده هو صاحب القرار الأخير والنهائى فى إقرار التعديلات الدستورية وبنودها، وعلى الشعب أن يدرك ويعى وهو يتوجه إلى صناديق الاستفتاء أن مستقبل هذا الوطن مرهون بما يمليه عليه ضميره وانتماؤه الوطنى فى إطار من الحرص على ما يحقق آماله وطموحاته.

 جلال عارف

 

جلال عارف: الصورة ليست مطمئنة

أكد الكاتب فى مقاله أن وسط كل الأحداث المهمة التى تموج بها الساحة العربية، تبقى للقضية الفلسطينية مكانتها المركزية، ويظل ضروريا أن يلتقى مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزارى اليوم لبحث تطورات القضية والتطورات على الساحة الفلسطينية مع حضور مرتقب للرئيس الفلسطينى أبو مازن ليطلع الجميع على المستجدات الأخيرة فى فترة حاسمة، مشددا على حتمية الدعم الكامل للسلطة الفلسطينية، والأهم هو التمسك الجماعى برفض التطبيع ثم الإدانة الكاملة لأى طرف عربى أو أجنبى يدعم الانقسام الفلسطينى الذى أصبح استمراره جريمة وخيانة.

 

وجدى زين الدين
 

وجدى زين الدين يكتب: شرف المشاركة فى التصويت

تحدث الكاتب فى مقاله عن الاستفتاء على التعديلات الدستورية، موجها نداء إلى المصريين قائلاً: "لا تضيع فرصة شرف التصويت اليوم وغدًا، وقل رأيك بصراحة فى التعديلات الدستورية، وعلى المواطنين الذين فاتهم التصويت فى اليوم الأول، التوجه إلى المشاركة ونيل هذا الشرف العظيم، لأن المشاركة تعنى تفويت الفرصة على المتربصين الذين يعدون أذرعًا فى الداخل للمتآمرين فى الخارج الذين يريدون أن تسود الفوضى والاضطراب داخل البلاد".

 وجدى زين الدين

 


بهاء أبو شقة يكتب: صحة المصريين

أكد الكاتب فى مقاله أن الصحة فى مصر من الملفات المهمة الشائكة، وفى الوقت الذى تضع فيه كل دول العالم تطوير الخدمات الصحية على رأس اهتماماتها، لأنها تقدم خدمة لكل المواطنين بجميع فئاتهم، إلا أن الوضع فى مصر يسير الآن برؤية مختلفة تهدف إلى خدمة المواطنين وتيسير أحوالهم فى العلاج، مشيراً إلى قطاع الصحة فى مصر تتوافر فيه القوة البشرية الكافية، ولكنها تحتاج إلى توزيعها بشكل صحيح على جميع المستويات، بحيث لا تتوافر الأجهزة الطبية فى مكان دون الآخر، وأهمية تدريب الأطباء على كيفية التعامل مع المرضى حيث إن استقبال المريض يمثل 50% من العلاج النهائى، وهو ما يطلق على اقتصاديات الخدمة الطبية.

 

وجدى زين الدين
 

 

عماد الدين أديب: التحقيقات تؤكد: «ترامب» من العالم الثالث

يرى الكاتب فى مقاله، أن الرئيس دونالد ترامب يتأثر تماماً بسلوكيات زعماء العالم الثالث القائم على حكم الفرد، ويرى أن الحاكم له سلطة مطلقة فوق سلطة أى قانون أو رأى عام أو وسائل إعلام، موضحا أن هذا بالضبط هو بعض مما كشف عنه تقرير «مولر» وكشفت عنه شهادات الشهود الذين قالوا إن «ترامب» تقريباً «مسح بالقوانين الأرض»، وكان يطالب دائماً بمحاولات تعديل نصوص فى رسائل أو إخفاء معلومات أو تغيير شهادات أو الامتناع عن التعاون مع سلطات التحقيق.

جلال عارف
 


 

خالد منتصر: أرفض تشبيه نجيب محفوظ بالسلحفاة الذابلة!

اعترض الكاتب فى مقاله، على تعبير ورد فى مقالاً مترجماً عن السويدية بـ«الأهرام» فى الملحق الأدبى، عن العظيم العبقرى نجيب محفوظ، وصف فيها صاحب المقال "محفوظ" بانها فى آخر عمره كان يشبه سلحفاة صغيرة ذابلة مثيرة للرثاء، مؤكداً: أسجل اعتراضى على التعبير مع كامل دفاعى عن حرية كل فرد فى التعبير عن رأيه، لكن هذا الوصف لا يليق نشره فى جريدة مصرية عن أديب نوبل الذى طارده «هيكل» شخصياً لإقناعه بالكتابة فى «الأهرام» بالراتب الذى يحدده، وقد أعطى «الأهرام» ومنحها الكثير وكان دوماً يعتز بها.

 

سليمان جودة
 

سليمان جودة: الرئيس والاستفتاء

تحدث الكاتب فى مقاله، عن مشاركة المصريين بالداخل والخارج فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية، مؤكدا أن القيمة المهمة فى الاستفتاء الذى بدأ أمس على تعديلات الدستور، ويتواصل اليوم، ويستمر فى الغد، أنه يجعل من المواطن مرجعًا أخيرًا، فيلجأ إليه طالبًا منه أن يُبدى رأيه، دون أن يحاول أحد على المستوى الرسمى ممارسة الوصاية عليه.

 محمد أمين

 


محمد أمين: دروس الاستفتاء

تحدث الكاتب فى مقاله، عن الدروس المستفادة من مشاركة المواطنين المصريين فى الداخل والخراج بالاستفتاء على التعديلات الدستورية، أولها تجديد الروح الوطنية، وكسر حالة الجمود العام، وتذكير الناس بأهمية الواجب الوطنى وفكرة الانتخاب، مضيفا : وأخيراً، جددوا وطنيتكم، واذهبوا إلى الاستفتاء.. شاركوا فى بناء مستقبل بلدكم.. كلنا وطنيون.. نحب الوطن بطريقتنا.. وهكذا أتاح لنا الاستفتاء أن نسمع الأغانى الوطنية، ونرفع العلم.. ونحتفل بمناسبة ديمقراطية.. فالديمقراطية لا تهبط من السماء.. الديمقراطية ممارسة أولاً.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة