خالد صلاح

لم أرها فى دول أخرى..

عضو البعثة الدولية لمراقبة الاستفتاء: المصريون لديهم إرادة وحرص على المشاركة

الأحد، 21 أبريل 2019 09:47 م
عضو البعثة الدولية لمراقبة الاستفتاء: المصريون لديهم إرادة وحرص على المشاركة جورج كتس رئيس وحدة تكنولوجيا المعلومات بالبرلمان الأوروبى وعضو البعثة الدولية لمراقبة الاستفتاء
كتب أيمن رمضان
إضافة تعليق

قال جورج كتس، رئيس وحدة تكنولوجيا المعلومات بالبرلمان الأوروبى وعضو البعثة الدولية لمراقبة الاستفتاء، أن المصريين كانت لديهم حماسة كبيرة وإرادة كبيرة وحرص شديد على المشاركة فى التصويت على الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وتابع:"أنا لم اشعر بهذا فى دول أخرى فى الحقيقة".

وأضاف "كتس"، خلال حواره مع الإعلامية لبنى عسل ببرنامج "الحياة اليوم"، المذاع عبر فضائية "الحياة"، قائلاً:"عملت لسنوات طويلة داخل البرلمان الأوروبى بـبروكسل وشاهدت العديد من الانتخابات.. أمور جيدة ونظام رائع لمتابعة عملية التصويت وبخاصة التصويت على الانتخابات البرلمانية ..والآن أرى شئ مختلف هذه المرة ".

وشدد قائلاً:"فى البداية أود أن  أقول أن عملية المتابعة عمل جيد أنتم لديكم مراقبين ومتابعين مثلى وكل شخص يستطيع أن يتابع بعينه ما يجرى وهذا أمر جيد من أجل متابعة الاستفتاء، وتابع:"فى الحقيقة أنا منبهر بالشعب المصرى لاننى على دراية كاملة بحسن الضيافة بدول حوض البحر المتوسط".

وتابع:"يعشق مصر نظراً لبعض الجذور الذى تربطه بمصر، أبى ولد هنا فى الإسكندرية وأمى كانت من ذات المحافظة، وبالتالى أنا زرت مصر منذ أكثر من 20 عام كسائح"، لافتاً إلى أن الفارق الذى لمس الآن هو البنية التحتية الكبيرة التى تم إنجازها والطرق والمحاور والمدن والمبانى الشاهقة.

 

ومن حيث نظرته للتطور السياسى بمصر، قال أنه ليس متخصص كثيراً فى عملية التقييم السياسى ، وتابع:"أنا حاصل على دبلومة فى العلاقات الدولية ببروكسل وبالتالى أنا لست متخصص فى الأمور السياسية ولكنى أعلم ما حدث فى مصر وأعلم أيضاً أنها كانت مرحلة صعبة".

 

وأكد رئيس وحدة تكنولوجيا المعلومات بالبرلمان الأوروبى وعضو البعثة الدولية لمراقبة الاستفتاء، أن  مصر واجهت الكثير من التغييرات الكبيرة خلال الفترة الأخيرة، لافتاً إلى أن هناك تعقيدات كبيرة تمت فى منطقة الشرق الأوسط.

 

وشدد"كتس" على أن عملية التصويت على الاستفتاء تتم بشكل جيد ورائع ولم اللاحظ أية خروقات أو عراقيل واجهت الناخبين.

 

جدير بالذكر أنه يحق التصويت لـ61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين، وتُجرى عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين فى الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل للمصريين فى الداخل.

 

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ذكرت أن إجمالى عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيا، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً.

 


إضافة تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة