خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصحة: التشغيل التجريبى لمبادرة الرئيس لعلاج غير المصريين مسح 3185 أجنبيا

الثلاثاء، 16 أبريل 2019 06:02 م
الصحة: التشغيل التجريبى لمبادرة الرئيس لعلاج غير المصريين مسح 3185 أجنبيا الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وزيرة الصحة: الدولة تولى اهتماما بالغا بالمقيمين على أراضيها وتقدم كافة الرعاية الطبية

"مفوضية شؤون اللاجئين": نشكر الرئيس "السيسي" على جهوده لتقديم الخدمة الطبية للاجئين وملتمسي اللجوء
 

استقبلت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم، كريم أتاسى ممثل مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فى مصر، ووفدًا مرافقًا له، بديوان عام الوزارة، لتعزيز الجهود التى تبذلها مصر لتقديم الرعاية الصحية للمقيمين بمصر من غير المصريين، ضمن مبادرة الرئيس لمسح وعلاج غير المصريين من فيروس "سى" "100 مليون صحة".

 

وأشارت وزيرة الصحة، فى بيان لها اليوم الثلاثاء، إلى أن الدولة المصرية تولى اهتماما بالغا بالمقيمين على أراضيها وتقدم كافة الرعاية الطبية لهم، أسوةً بالخدمات الطبية التى تقدم للمصريين، مشيرةً إلى أن حملة شلل الأطفال التى تم تنفيذها فى شهر فبراير الماضى قامت بتطعيم 16.5 مليون طفل من المصريين وغير المصريين المقيمين بمصر، كما تم إدراج غير المصريين بحملات القضاء على الديدان المعوية لطلاب المدارس، والتى تم تنفيذها مؤخرًا، ومبادرة الرئيس للكشف المبكر عن أمراض "السمنة والأنيميا والتقزم" لطلاب المرحلة الابتدائية، بالإضافة لمبادرة رئيس الجمهورية للكشف عن فيروس سى "100 مليون صحة" لطلاب المرحلة الثانوية.

 

وفى ذات السياق أعلنت وزيرة الصحة، عن الانتهاء من مسح 3185 شخصا من غير المصريين حتى الآن ضمن التشغيل التجريبى لمبادرة الرئيس لمسح وعلاج غير المصريين من فيروس "سى" "100 مليون صحة"، مؤكدةً أن من تثبت إصابته يتم صرف العلاج له بالمجان.

 

ومن جانبه أشاد ممثل مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فى مصر بمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسى لعلاج غير المصريين ومن بينهم اللاجئين وملتمسى اللجوء، كما وجه الشكر لوزارة الصحة على ما تقوم به من مبادرات صحية أتاحت بيئة صحية وفرصًا علاجية بالمجان للأشخاص الوافدين واللاجئين.

 

كما وجه أتاسى الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسى على ضم غير المصريين المقيمين فى مصر ضمن المبادرة الرئاسية "100 مليون صحة"، مؤكدًا أن وزارة الصحة المصرية تعد شريكًا وداعمًا استراتيجيًا لخطط المفوضية.

 

وأشارت وزيرة الصحة، إلى أنه سيتم توقيع مذكرة تفاهم جديدة بين مصر والمفوضية لتعزيز سبل التعاون وبحث كيفية استفادة اللاجئين وملتمسى اللجوء من خدمات التأمين الصحى الشامل الجديد، وكذلك مبادرة الرئيس للكشف المبكر عن سرطان الثدى لكل السيدات المقيمات فى مصر والمقرر إطلاقها فى الأول من شهر يوليو المقبل.

 

وقالت وزيرة الصحة، إنه جارى إعداد قاعدة بيانات لغير المصريين الوافدين والمقيدين لدى المفوضية لتيسير تقديم الخدمات الصحية لهم.

 

وكشفت وزيرة الصحة عن التجهيز لمراكز فحص فيروس سى بأكثر من 14 دولة أفريقية ضمن مبادرة الرئيس لعلاج مليون أفريقى من فيروس "سى" بالمجان، حيث جارى تجهيز مراكز تقديم العلاج بالدول الأفريقية الشقيقة تحت شعار " تحيا مصر افريقيا"، مؤكدة ان وفدا مصريا قام خلال الأيام الماضية بزيارة مراكز العلاج فى 4 دول هى الصومال، وتشاد، وإثيوبيا، والسودان، كمرحلة أولى لتتوالى التجهيزات والزيارات تباعًا فى الـ14 دولة أفريقية.

 

كما أكد السيد أتاسى التعاون المتبادل بين السلطات المصرية والمفوضية، منذ إنشاء مكتبها بمصر عام 1954 إثر توقيع اتفاقية التعاون المشترك مع وزارة الخارجية المصرية، قائلًا: "إن مصر على مر التاريخ تستقبل ضيوفها بما فى ذلك اللاجئين استقبالًا جيدًا ويفتح لهم أهلها بيوتهم وقلوبهم."

 

وأضاف كريم أتاسى، أن المفوضية وجهت نداء للدول المانحة بأن مصر تستحق أن تتلقى دعمًا إضافيًا لما تقدمه من خدمات لغير المصريين واللاجئين خاصةً فى القطاع الصحى من خدمات صحية أسوة بالمصريين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة