خالد صلاح

شاهد.. السيسى فى مؤتمر صحفى مع نظيره الكوت ديفوارى: أتطلع لتعزيز العلاقات التاريخية بين القاهرة وأبيدجان.. ونعمل لإنجاز التكامل الاقتصادى الإفريقى.. و"الحسن واتارا" يشيد بالدور المصرى فى مكافحة الإرهاب

الخميس، 11 أبريل 2019 04:34 م
شاهد.. السيسى فى مؤتمر صحفى مع نظيره الكوت ديفوارى: أتطلع لتعزيز العلاقات التاريخية بين القاهرة وأبيدجان.. ونعمل لإنجاز التكامل الاقتصادى الإفريقى.. و"الحسن واتارا" يشيد بالدور المصرى فى مكافحة الإرهاب رئيس كوت ديفوار والرئيس السيسى
كتب محمد الجالى - محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اعتزازه بكونه أول رئيس مصرى ، يقوم بزيارة كوت ديفوار، معربا عن التطلع لأن تثمر زيارته فى تدعيم أواصر الود وتعزيز العلاقات التاريخية السياسية والاقتصادية بين البلدين بما يتناسب مع ما يمتلكانه من إمكانيات.

 

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى، بين الرئيس عبد الفتاح السيسى، ونظيره الكوت ديفوارى، الحسن واتارا، بقصر الرئاسة فى العاصمة أبيدجان ، حيث قال  السيسى، إنه من دواعى اعتزازى أن أكون أول رئيس لجمهورية مصر العربية ،  يقوم بزيارة بلدكم الشقيق كوت ديفوار، هذه الدولة المحورية فى غرب قارتنا الإفريقية التى تلعب دورا مهما فى محيطها الإقليمى، كما تتحمل في الوقت الراهن مسؤولية تمثيل شواغل وقضايا القارة الإفريقية على الساحة الدولية من خلال عضويتها الحالية فى مجلس الأمن الدولى.

وواصل الرئيس: "تتزامن زيارتنا الحالية إلى كوت ديفوار ، مع رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى، وتهدف إلى دفع عملنا المشترك نحو تعزيز الأمن والاستقرار وتحقيق التنمية والرخاء والارتقاء بالتنسيق القائم والمستمر بين البلدين فى هذا الشأن، ولقد أجريت مع أخى الرئيس واتارا ،  مباحثات ثنائية مثمرة وبناءة تناولت بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية بين مصر وكوت ديفوار، على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والأمنية، كما تبادلنا وجهات النظر حول العديد من القضايا الإقليمية والدولية".

 

وأضاف الرئيس قائلًا: "لقد اتفقنا على أهمية الانطلاق بالروابط بين البلدين إلى آفاق أكثر رحابة للتعاون الثنائى ، من خلال زيادة معدلات التبادل التجارى بيننا وتشجيع الاستثمارات المصرية فى كوت ديفوار فضلا عن تكثيف التعاون في مجال بناء القدرات من خلال البرامج التدريبية التي تقدمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى المجالات المدنية والعسكرية المختلفة".

وأشار السيسى ، إلى أنه تم بحث عدد من الاتفاقات فى المجالات السياحية والثقافية والصحية بهدف توطيد أطر التعاون بين البلدين والعمل على أن يمثل هذا التعاون نموذجا لباقى الدول الأفريقية، ونسعى لأن يكون نجاح الزيارة الحالية خطوة أولى على التعاون الثنائى لتحقيق الهدف الأفريقى الأسمى وهو التكامل الاقتصادى بيننا.

 

وذكرالرئيس عبد الفتاح السيسى، أن اللقاء تناول أيضا كيفية الاستفادة مما حققه بلدنا فى مجال البنية الأساسية لربط القارة الأفريقية بعضها ببعض لتأسيس سبل التبادل التجارى إضافة إلى التباحث حول تأسيس لجنة مشتركة بين البلدين للعمل على دعم البنية الأساسية فى مجال تكنولوجيا المعلومات خاصة فى مجال الهوية، كما تم التطرق رؤيتنا لمحاور أولويات عمل الاتحاد الإفريقي خلال العام الحالى وسبل دفع جهود العمل الأفريقي المشترك.

وتابع قائلا : "أود في هذا الصدد تهنئة كوت ديفوار  ،بصفتى رئيسا للاتحاد الأفريقى على التصديق على اتفاقية التجارة الحرة فى ديسمبر الماضى ،   حيث يعد تحقيق الدمج الاقتصادى أهم أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد، وهو ما نتوافق فيه مع كوت ديفوار ، كون الرئيس الحسن وتارا رائدا لجهود القارة فى تنفيذ أجندة 2063 ، حيث أود أن أثمن جهود فخامته فى هذا الإطار وتأكيد ثقتنا فى قدرته على توثيق جهود العمل الإفريقي المشترك في هذا المجال".

وأوضح الرئيس السيسى ، أنه تم الاتفاق خلال اللقاء على تكثيف التشاور السياسى والتنسيق بين البلدين فيما يتصل بالقضايا الملحة على الساحة الإفريقية والملفات ذات الاهتمام المشترك، وما يأتى فى إطار تزامن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي وعضوية كوت ديفوار الحالية غير الدائمة لمجلس الأمن الدولي وخاصة فيما يتعلق بجهود مكافحة الإرهاب وإعادة الاعمار فى مرحلة ما بعد النزاعات.

رئيس كوت ديفوار يدعو الشركات المصرية للاستفادة من المحفزات الاستثمارية ببلاده

 

ومن جانبه رحب رئيس كوت ديفوار الحسن أوتارا، بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى ، التاريخية لكونها أول زيارة لرئيس مصرى إلى كوت ديفوار، مشيرًا لعمق العلاقات التاريخية بين البلدين وضرورة العمل على تطوير مختلف أطر التعاون المشترك، لا سيما من خلال متابعة النتائج المثمرة التي أسفرت عنها المباحثات التى تمت خلال الزيارة.

 

وأشاد رئيس كوت ديفوار، بالدور المصرى المحورى والنشط في عمقها الإستراتيجي فى أفريقيا، خاصةً مع انطلاق الرئاسة المصرية للاتحاد الأفريقي، مشيرا إلى حاجة القارة إلى قيام مصر بتعظيم انخراطها الإيجابي والفعال فى معالجة مختلف الشواغل الأفريقية، لاسيما المتعلقة بقضايا السلم والأمن والتنمية لما لها من ثقل وتواجد مؤثرين على الساحتين الإقليمية والدولية، كما دعا الشركات المصرية للاستفادة من المحفزات الموجودة في قانون الاستثمار الإيفوارى، وأشاد بالدور المصرى فى مكافحة الإرهاب كما أكد أنه تم بحث التعديلات الخاصة بالمنطقة الحرة القارية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة