خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

اعتنقوا العنف وانتهجوا الكذب..

أمين الفتوى بدار الإفتاء: الإخوان من الخوارج يهدمون مقاصد الشريعة الخمسة

الثلاثاء، 05 مارس 2019 11:53 م
أمين الفتوى بدار الإفتاء: الإخوان من الخوارج يهدمون مقاصد الشريعة الخمسة الدكتور خالد عمران أمين الفتوى بدار الإفتاء
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور خالد عمران أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن جماعة الإخوان لديها شئ من الجماهيرية الموهومة، ولم تكن شرعية منذ  قرار حل الجماعة عام 1948.

 

و أوضح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية أن الفترات التى أظهرت فيها الجماعة العنف كانت الدولة ومؤسساتها الدينية واضحة، منذ أيام الشيخ حسن مأمون المفتى الأسبق، وهم مجموعة من الخوارج.

 
 
 
 

وأضاف "عمران" خلال لقائه ببرنامج "90 دقيقة"، على فضائية "المحور"، مع الإعلامى محمد الباز، أن الخوارج هم من يسلكون ديناً موازياً بخلاف الدين الذى أرسل الله به نبيه، موضحاً أن جماعة الإخوان يهدمون مقاصد الشريعة الخمسة التى جاء بها سيدنا محمد "صلى الله عليه وسلم"، مردفاً:"هذا ليس دين نبينا الذى يدعو إلى الرحمة والاستقرار ودعم ما يسمى المقاصد الشريعة الخمسة". 

 

وأوضح أمين الفتوى بدار الإفتاء، أن الجماعة أسست لأنهم هم المسلمون والباقى ليسوا كذلك "كما يعتقدون"، وذلك كان فى خطاب حسن البنا وسيد قطب، مؤكداً أن هذه الممارسة لا يقوم بها المتدين والذى يسير على هدى رسول الله.

 

وأكد أن الإخوان يقومون على مبدأ الكذب "اكذب لحد ما تصدق نفسك"، كما يتعاملون بالشائعات، مؤكداً أن تاريخ المظلومية فى جماعة الإخوان سيشهد أنهم تنظيم سرى وعصابة، وكل ذلك يظهر أنهم لا يسيرون على الدين الذى بعث به محمد، ولكنه دين موازى، ويصدرون للناس وهم بأن هذا هو الدين

 

ولفت أمين الفتوى، إلى أن كتاب "فقه السنة" لسيد سابق، مسلك غير صحيح فى النظر إلى الفقه الإسلامى، لا يرتضيها علماء الإسلام للترجيح بين الآراء الفقهية، وبها آراء متعلقة بأمور قديمة ينبغى أن ينظر إليها بنظرة جديدة، لافتاً  إلى أن الإخوان اعتنقوا العنف وانتهجوا الكذب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة