خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محكمة أمريكية تسمح لمايكروسوفت باختراق 99 موقعًا للهاكرز

الخميس، 28 مارس 2019 06:00 م
محكمة أمريكية تسمح لمايكروسوفت باختراق 99 موقعًا للهاكرز شركة مايكروسوفت
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
منحت محكمة أمريكية لشركة مايكروسوفت السيطرة على 99 موقعًا إلكترونيًا مرتبطًا على نطاق واسع بمجموعة إيرانية تم استخدامها لإجراء عمليات القرصنة على مستوى العالم.
 
ووفقًا لما نشره موقع TOI الهندى، فقد سمحت المحكمة لوحدة الجرائم الرقمية (DCU) التابعة لـ مايكروسوفت بالتحكم في مواقع الويب التابعة للمجموعة المسماة Phosphorus (المعروفة أيضًا باسم APT 35 وCharming Kitten وAjax Security Team) بحيث لم يعد من الممكن استخدامها لتنفيذ الهجمات الإلكترونية. 
 
وقال توم بيرت، نائب رئيس الشركة لشئون أمن العملاء والثقة في شركة مايكروسوفت في منشور نشر في وقت متأخر من يوم الأربعاء: "وحدة الجرائم الرقمية في مايكروسوفت (DCU) ومركز الاستخبارات للتهديدات من مايكروسوفت (MSTIC) تتعقب Phosphorus  منذ عام 2013". 
 
وعادة ما يتم تصميم نشاطها للوصول إلى أنظمة الكمبيوتر الخاصة بالأعمال التجارية والوكالات الحكومية وسرقة المعلومات الحساسة، فيما أضاف بيرت: "تشمل أهدافه أيضًا النشطاء والصحفيين - خاصةً أولئك المشاركين في الدعوة والإبلاغ عن القضايا المتعلقة بالشرق الأوسط".

ويحاول مجموعة الهاكرز Phosphorus عادة تسوية الحسابات الشخصية للأفراد من خلال تقنية تُعرف باسم spear-phishing، وذلك باستخدام الهندسة الاجتماعية لإغراء شخص ما للضغط على الرابط ، الذي يتم إرساله أحيانًا من خلال حسابات وسائط التواصل الاجتماعي المزيفة التي يبدو أنها تنتمى إلى جهات اتصال ودية.
 
ويحتوي الرابط على برامج ضارة تمكن Phosphorus من الوصول إلى أنظمة الكمبيوتر، كما تستخدم المجموعة أيضًا تقنية، حيث يرسل الأشخاص رسالة بريد إلكتروني تجعل الأمر يبدو كما لو كان هناك خطر على حساباتهم، ما يدفعهم لإدخال بيانات اعتمادهم في نموذج ويب يتيح للمجموعة التقاط كلمات المرور الخاصة بهم والوصول إلى الأنظمة .
 
وقالت مايكروسوفت: "لقد مكننا الإجراء الذي قمنا به الأسبوع الماضي من السيطرة على 99 موقعًا إلكترونيًا وإعادة توجيه حركة المرور من الأجهزة المصابة إلى وحدة مكافحة الجرائم الرقمية الخاصة بنا".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة