خالد صلاح

أخبار يوفنتوس اليوم عن الإشادة بكين بعد ظهوره الأول مع إيطاليا

الأحد، 24 مارس 2019 02:55 م
أخبار يوفنتوس اليوم عن الإشادة بكين بعد ظهوره الأول مع إيطاليا مويس كين
كتب إسلام مسعود
إضافة تعليق

قدم مويس كين، مهاجم فريق يوفنتوس، أولى بصماته الدولية مع منتخب إيطاليا، بعدما سجل الهدف الثانى للأزورى أمام فنلندا فى المباراة التى جمعت المنتخبين مساء أمس، السبت، ضمن منافسات الجولة الأولى لتصفيات أمم أوروبا 2020 وانتهت بفوز منتخب إيطاليا بنتيجة 2-0.

لاجازيتا تتغنى بمهاجم يوفنتوس بعد ظهوره المميز مع إيطاليا
 

صحيفة لاجازيتا تشيد بمويس كين مهاجم يوفنتوس
صحيفة لاجازيتا تشيد بمويس كين مهاجم يوفنتوس

أشادت صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت" الإيطالية بمهاجم يوفنتوس البالغ من العمر 19 عاماً بعد تقديمه أداءً مميزاً فى ظهوره الدولى الأول مع منتخب بلاده وتسجيله هدف الفوز الثانى فى شباك فنلندا.

وتصدر غلاف الصحيفة الصادر صباح اليوم، الأحد، عنوان "نعم لدينا كين"، فى إشادة واضحة بمويس كين مهاجم يوفنتوس نظراً لإمكانياته الهجومية الفائقة والتى ستلعب دوراً كبيراً فى مستقبل الأتزورى الدولى.

وحقق مويس كين، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، رقما غائبا عن المنتخب الإيطالي منذ عام 1912 بعد مشاركته بشكل أساسى خلال مواجهة فنلندا بالتصفيات الأوروبية.

وأصبح مويس كين أصغر مهاجم يظهر بشكل أساسي مع منتخب إيطاليا منذ 107 سنوات، وذلك بعدما شارك في المباراة بعمر 19 عاما و23 يوما.

وكان إدواردو ماريانى أصغر مهاجم قد سبق له الظهور بشكل أساسي مع المنتخب الإيطالي، عندما شارك في عام 1912 بعمر 19 عاما و12 يوما.

يوفنتوس يستهدف التعاقد مع ديشامب
 

أليجرى مدرب يوفنتوس
أليجرى مدرب يوفنتوس

كشفت تقارير صحفية إيطالية عن سعى نادى يوفنتوس للتعاقد مع ديديه ديشامب المدير الفنى الحالى لمنتخب فرنسا لخلافة مدربه الحالى ماسيمليانو أليجرى فى نهاية الموسم الجارى.

وذكرت صحيفة "توتوسبورت" الإيطالية عن رغبة إدارة نادى يوفنتوس فى التعاقد مع ديديه ديشامب مدرب المنتخب الفرنسي بداية من الموسم المقبل، بعد الاستقرار عليه لخلافة أليجرى.

وأضافت الصحيفة أن العقبة الوحيدة التى تقف أمام مسئولى يوفنتوس لإتمام التعاقد مع مدرب منتخب الديوك، ارتباطه بعقد مع الاتحاد الفرنسي يمتد حتى يوليو من عام 2020.

يذكر أن ديشامب لعب سابقا بقميص يوفنتوس، بجانب تدريبه للفريق خلال موسم 2006 – 2007، الذى هبط فيه لدورى الدرجة الثانية، بعد قضية الفساد الشهير كالتشيو بولى. 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة