خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

هل يتمكن البشر قريبا من إعادة نمو الأجزاء التالفة فى أجسادهم مرة أخرى؟

الأربعاء، 20 مارس 2019 01:00 ص
هل يتمكن البشر قريبا من إعادة نمو الأجزاء التالفة فى أجسادهم مرة أخرى؟ جينات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قريبا قد يتمكن البشر من إعادة نمو أجزاء من أجسادهم بعد العثور على "مفتاح الحمض النوويDNA " الذى يمكن أن يعيد تنشيط الجينات المتحكمة فى تجديد الخلايا، إذ تتمتع عدد من الحيوانات مثل السلمندر والسحالى بالقدرة على تغيير أجزاء من أجسادها هرباً من الحيوانات المفترسة، والتى يتم إعادة نموها خلال بضعة أشهر فقط ، كذلك الحيوانات البحرية مثل الديدان المستديرة وقناديل البحر التى تخطو خطوة إلى الأمام فى تجديد كامل أجسادها بعد قطعها إلى النصف.

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، فحص فريق من العلماء جينات نوع من الديدان، لتسليط الضوء على كيفية تحقيق ذلك، ووجدوا أن هناك جين مسؤول عن التحكم والذى يسمى "باستجابة النمو المبكر"، وهو موجود فى البشر وكذلك الحيوانات الأخرى.

واكتشف الباحثون من جامعة "هارفارد" أن جزءا من الحمض النووى غير المشفر - والذى وصفه البعض بأنه" DNA غير المرغوب فيه" -يتحكم فى تنشيط جين "استجابة النمو البكر" الذى يعمل كمفتاح الطاقة لعملية التجديد.

وبسبب عدم مشاركة هذه الأجزاء غير مشفرة بشكل مباشر فى عملية إنشاء البروتينات التى تؤدى إلى إنشاء مجموعة كاملة من العمليات البيولوجية، ظن البعض بأن هذه الأجزاء من جينات الإنسان وجزيئات الحيوانات الأخرى لا تخدم فى أى غرض مفيد.

وقال الدكتور أندرو جيركى " زميل ما بعد الدكتوراة فى جامعة هارفارد والمؤلف الرئيسى للدراسة " : إن ما وجدناه فى هذا الجين أنه يأتى لتنشيط الجينات التى تعمل على تجديد الخلايا، عن طريق الطلب من المناطق غير المشفرة أن تعمل أو تتوقف عن الشغيل كما لو كانت مفاتيح".

كذلك قال الدكتور منسى سريفاستافا " أستاذ مساعد فى البيولوجيا العضوية والتطورية الذى قاد الدراسة" : لماذا لا نعيد تجديد الخلايا التى تصاب فى أجسادنا إذا كان بإمكاننا تشغيل جين "استجابة النمو المبكر؟"


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة