خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قطر ناقضة العهود.. واشنطن تتجرع من خيانة الدوحة فى اتفاقية "السبع سماوات" ومشروع أمريكى ضد تميم.. نظام الحمادين يضطر لتسريح عامليه فى الخطوط الجوية بعد تفاقم الخسائر.. والمعارضة ترصد تخفيض تصنيف الأسهم القطرية

الثلاثاء، 19 مارس 2019 12:11 ص
قطر ناقضة العهود.. واشنطن تتجرع من خيانة الدوحة فى اتفاقية "السبع سماوات" ومشروع أمريكى ضد تميم.. نظام الحمادين يضطر لتسريح عامليه فى الخطوط الجوية بعد تفاقم الخسائر.. والمعارضة ترصد تخفيض تصنيف الأسهم القطرية تميم بن حمد يجنى الثمار المرة لدعمه الإرهاب
كتب أيمن رمضان – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
لا تلتزم قطر باتفاقياتها مع الدول الأخرى، سواء مع جيرانها العرب، أو مع المجتمع الدولى، لتكون الولايات المتحدة الأمريكية أحد أبرز ضحاياها الجدد وتبدأ فى الانقلاب على الدوحة، فى الوقت الذى لا زال النظام القطرى يتكبد خسائر كبرى مع استمرار المقاطعة العربية ضد الدوحة التى بدأت فى 5 يونيو 2017.
 
فى هذا السياق أكد تقرير لقناة "مباشر قطر"، أن هناك مصير أسود ينتظر تنظيم الحمدين، مشيرا إلى أنه بسبب الخداع مصير مدمر ينتظر النظام القطرى فى واشنطن ، فهناك حالة من الغضب العارم تنتاب الإدارة الأمريكية بسبب سياسة الخداع التى تنتهجها قطر.
 
 
وأضاف تقرير "مباشر قطر"، أن تصرفات النظام القطرى وانتهاكاته المتتالية للانتفاقيات الدولية سبب قد تكون عواقبه مدمرة على النظام القطرى  فقد أكدت اتفاقبة السماوات المفتوحة للإدارة الأمريكية  أن تنظيم الحمدين ليس حليفا استراتيجيا لها كما يدعى  ولكنه نظام مراوغ لا يحترم الاتفاقيات.
 
 
 
ولفت تقرير القناة، إلى أن هناك اتجاه ضد تنظيم الحمدين داخل واشنطن أكده الطلب الذى تقدم به المشرع الجمهورى الأمريكى مات غايتس إلى دوانلد ترامب يطالبه باتخاذ إجراءات ضد قطر.
 
 
وعلى صعيد الخسائر التى يتلقاها النظام القطرى، أكد موقع "قطريليكس"، التابع للمعارضة القطرية، تخفيض مؤسسة الخدمات المالية والاستثمارية العالمية "مورجان ستانلى" تصنيفها للأسهم القطرية إلى خفض الوزن النسبى فى المحافظ  الاستثمارية، لصالح أسواق أخرى على رأسها السوق السعودى، الذى من المتوقع أن ينضم لمؤشرها للأسواق الناشئة فى مايو المُقبل.
 
وأوضح الموقع التابع للمعارضة القطرية، أن هذه ليست المرة الأولى التى تخفض فيها المؤسسة الاستثمارية العالمية تصنيفها للسوق القطرى، إذ خفضته من قبل في فبراير الماضى إلى متعادل، حيث قالت مؤسسة مورجان استانلى، إن الأسهم التي تهتم بها فى قطر نمت بـ25% خلال العام الماضى، وهو ما لا تتوقع أن تحققه خلال العام الجارى، فيما أرجعت تخفيض السوق القطرى إلى اقترابها من إدراج السوق السعودى فى مؤشرها للأسواق الناشئة، متوقعة أن تتأثر التدفقات النقدية الأجنبية للسوق القطرى سلبا بإدراج الأسهم السعودية.
 
 
 
وأوضح موقع "قطريليكس"، أنه من المتوقع أن تبدأ السوق السعودية رحلة انضمامها لمؤشر فوتسى العالمى، على أن يتم إدراجها في مؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة فى مايو المُقبل، ما سيعزز السيولة بالسوق، ويدعم ارتفاع الأسهم، حيث يأتى إدراج السوق السعودى فى المؤشرات العالمية فى وقت تسعى فيه المملكة لتنفيذ عملية إصلاح اقتصادى جذرية.
 
 
 
وفى ذات الإطار، فضح المحلل السياسى السعودى، خالد الزعتر حجم الانتكاسات الاقتصادية التى تتعرض لها الدوحة، مشيرا فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، إلى أن الخطوط الجوية القطرية قررت إغلاق مكاتبها فى بعض المدن الأفريقية وتسريح الموظفين من ١ أبريل ٢٠١٩.
 
 ولفت المحلل السياسى السعودى، إلى أن هذا القرار يأتى بعد فترة من إعلانها تعليق خطط توسعها إلى إفريقيا وهو بالتالى ما يعكس تفاقم الأزمة الاقتصادية للخطوط الجوية القطرية، وهو ما يكشف حجم الخسائر القطرية.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة