خالد صلاح

احذروا ألعاب الإنترنت.. فيديو صادم للحظة قتل طالبين لزملائهم بمدرسة برازيلية

الإثنين، 18 مارس 2019 11:18 م
احذروا ألعاب الإنترنت.. فيديو صادم للحظة قتل طالبين لزملائهم بمدرسة برازيلية طالب يقتل زملائه فى البرازيل
كتب محمد رضا
إضافة تعليق

انتشرت ألعاب الإنترنت التى تعلم العنف كونها ألعاب قتالية بشكل كثيف مؤخرًا بين الشباب حول العالم، الأمر الذى نتج عنه آثار اجتماعية سلبية وخطيرة تهدد سلامة من يمارس تلك الألعاب والمحيطين بهم أيضًا، الأمر الذى يستوجب وجود دور توعوى من مؤسسات الدول، إضافة إلى يقظة الأسر ومتابعة الآباء والأمهات لأبنائهم وعدم السماح لهم بممارسة تلك الألعاب الخطرة.

 

ألعاب القتل والعنف على الإنترنت، تحولت من مجرد لعبة يمارسها الأطفال والشباب على أجهزة تليفوناتهم المحمولة والحواسب الآلية داخل المنزل، إلى عنف حقيقى وقتل على أرض الواقع، وهو ما تجسد فى واقعة قتل تورط فيها طالبين فى مدرسة ابتدائية فى البرازيل، حيث قتل الطالبين زملائهم بالرصاص وبالمطرقة عن طريق الدق على رؤوس زملائهم بالجسم المعدنى.

المشهد الرهيب الذى ظهر فى كاميرات المراقبة داخل المدرسة، كشفت تفاصيله شرطة مدينة ساو باولو البرازيلية، التى قالت إن الواقعة التى حدثت الأسبوع الماضى، راح ضحيتها 9 أشخاص على الأقل قتلوا فى مدرسة ابتدائية، حيث شوهد شابان يدخلان مبناها ويطلقان النار فى وقت مبكر من صباح اليوم الدراسى.

1
طالب يطلق الرصاص على زملائه فى البرازيل

 

2
طالب يقتل زملائه فى البرازيل

 

وأضافت الشرطة أن القتلى هم خمسة تلاميذ وبالغ من العاملين فى المبنى وشخص كان يقف خارج المدرسة والمهاجمان، وذكرت الشرطة فى بيان مكتوب، أن 17 شخصا على الأقل، معظمهم أطفال، أصيبوا أيضا بأعيرة نارية فى المدرسة الابتدائية ونقلوا إلى مستشفيات، ولم تعرف بعد حالتهم الصحية.

وتندر وقائع إطلاق النار بالمدارس فى البرازيل، رغم أنها من أعنف البلاد فى العالم إذا تشهد جرائم قتل كل عام أكثر من أى بلد آخر، وكان آخر حادث إطلاق نار كبير قد وقع فى عام 2011، حيث قتل 12 طفلا بالرصاص على يد تلميذ سابق فى ريو دى جانيرو، ورغم أن قوانين الأسلحة شديدة الصرامة فى البرازيل، إلا أنه لا يصعب شراء سلاح بشكل غير قانونى.

وقالت الشرطة، إن شابين كانا يرتديان أقنعة دخلا المبنى وشرعا فى إطلاق النار فى التاسعة والنصف صباحا تقريبا بالتوقيت المحلى، وقتلا نفسيهما بالرصاص فى نهاية الأمر، وحدث إطلاق نار آخر على بعد 500 متر تقريبا من المدرسة قبل إطلاق النار داخلها بوقت قصير، لكن لم يتضح بعد ما إذا كانت الواقعتان مرتبطتان، بينما قالت الشرطة إن 1000 طفل يرتادون المدرسة، وبعد الواقعة بيوم واحد، نظم عشرات المواطنين فى البرازيل، وقفة بالشموع حزنًا على ضحايا الحادث.

3
طالب يقتل زملائه فى مدرسة بالبرازيل

 

4
طالب يعتدي على زميلته فى مدرسة بالبرازيل

 

5
طالب يحاول قتل زميلته فى المدرسة بالبرازيل

 

6
جريمة قتل فى مدرسة برازيلية

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة