خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أسوان تتجمل لانطلاق ملتقى الشباب.. والسيسى يشهد الفعاليات السبت توافد الممثلين العرب والأفارقة على "عاصمة الجنوب" .. فعاليات ثقافية وترفيهية فى الملتقى ..واحتفالية خاصة بمناسبة رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى

الخميس، 14 مارس 2019 06:00 م
أسوان تتجمل لانطلاق ملتقى الشباب.. والسيسى يشهد الفعاليات السبت   توافد الممثلين العرب والأفارقة على "عاصمة الجنوب" .. فعاليات ثقافية وترفيهية فى الملتقى ..واحتفالية خاصة بمناسبة رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى  الرئيس عبد الفتاح السيسى
كتب محمد الجالى أسوان- عبد الله صلاح وندى سليم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

- احتفالية خاصة بمناسبة رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي السبت.. الافتتاح الرسمى الأحد.. و"ريادة الأعمال" تتصدر الجلسات

تنطلق فعالیات ملتقى الشباب العربي والإفریقي في مدینة أسوان، بعد غد السبت، تحت رعایة وحضور الرئیس عبد الفتاح السیسى ، ويعد الملتقى منصة للشباب من كلا المنطقتين لتبادل الخبرات، كما يتيح الفرصة للمشاركين لمناقشة مُختلَف الموضوعات التى تهم كل من الشباب العربى والأفريقى، من أجل تعزيز التعاون بين الدول العربية والدول الأفريقية، وقد أعلنت إدارة الملتقى عن انطلاقه تحت رعاية نخبة كبيرة من البنوك والشركات والشركاء الإعلاميين.

وانتهت محافظة أسوان، من وضع اللمسات الأخيرة فى الاستعداد لاستضافة منتدى الشباب الأفريقى العربى، حيث انتهت خطة التطوير التى شنتها المحافظة منذ عده أشهر بالتعاون مع الجهاز المركزى للتعمير التابع لوزارة الإسكان وجهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، والتى شملت تجميل وتشجير وإنارة ودهانات للطرق والميادين الرئيسية بمدينة أسوان، وذلك بمنظومة شاملة ومتناسقة بدءًا من مطار أسوان الدولى وحتى نهاية طريق كورنيش النيل بطول 20 كم

وشملت أعمال التطوير وضع لوحات دعائية تحمل صورًا لأطفال بوجوه مختلفة من النوبة، وتحمل عبارة مرحبًا فى أسوان باللغة الإنجليزية، كما شملت الخطة تزويد شارع الكورنيش بأعمدة إنارة، فضلاً عن أعمال التشجير أمام محطة أسوان التى لاقت إعجابًا من أهالى المحافظة.

وشهدت مدينة أسوان خلال الساعات الماضية حضور عدد كبير من المدعوين العرب والأفارقة، الذين عبروا عن إعجابهم بالمناظر الخلابة في المدينة، فضلاً عن توفير كافة الإمكانات اللوجيستية لتنقلاتهم؛ كما وصل العديد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والعربية والأفريقية.

وتدور أجندة الملتقى حول العديد من القضايا والموضوعات التى تخص قضايا وتحديات المنطقة العربية والقارة الأفريقية، خاصةً فى ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى لهذا العام 2019، كما تتنوع أشكال الفعاليات خلال الملتقى بين جلسات نقاشية وورش عمل وطاولات مستديرة تضم القادة من الشباب وصُناع القرار فى حوار مفتوح عن أهم ما يشغل الشباب العالم العربى والأفريقى، كما يضم الملتقى العديد من الفعاليات الثقافية والترفيهية؛ حيث تُقام جولات سياحية للمشاركين فى مدينة أسوان المنطقة الحضارية التى طالما ظلت بوابة مصر على أفريقيا

من جهتها، أكدت إدارة الملتقى أن الملتقى لا يكلف خزينة الدولة شيئاً، وإنما على العكس تماماً، فإنه يساعد فى الترويج السياحى والثقافى لمدينة أسوان بشكل خاص ومصر بشكل عام، كونها تم اختيارها عاصمة للشباب الإفريقى 2019، خاصة أن الملتقى جاء تنفيذاً لتوصيات منتدى شباب العالم الذى حقق نجاحا كبيرا خلال نسختيه فى شرم الشيخ 2017 و2018، سواء من حيث التسويق والترويج السياحى للمدينة، أو من خلال أجندته وفعالياته التى تدعو إلى التواصل بين شباب العالم والتأكيد على رسالة السلام وقبول الآخر.

ويعد البنك الأهلى المصرى من الرعاة الرئيسيين للملتقى، ويشاركه بنك مصر وبنك القاهرة والبنك التجارى الدولى CIB  وبنك قطر الوطنى الأهلى QNB، وشركة WE التابعة للشركة المصرية للاتصالات، ومجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقارى، حرًصا منهما على المشاركة الفاعلة والمثمرة فى ملتقى الشباب العربى والأفريقى، مما يفصح عن الدور الوطنى لهذه المؤسسات الكبيرة فى عالم الاقتصاد ودورهما الريادى فى مجال الأعمال، كما تشمل قائمة الرعاة الرسميين للمنتدى كلاً من المصرف المتحد وبنك التعمير والإسكان، وبنك فيصل الإسلامى المصري، ويشارك أيضا كرعاة للملتقى البنك العربى الأفريقى الدولى والبنك المصرى لتنمية الصادرات والبنك الزراعى المصرى وبنك قناة السويس، وأيضاً بوصفهم من أبرز المؤسسات الرائدة فى مصر.

كما يشارك أيضاً الشركة المصرفية العربية سايب SAIB مصر وبنك التنمية الصناعية، والبنك المصرى الخليجى EG Bank، وبنك بلوم مصر وبنك البركة، إيمانا بدورهم القومى فى دعم هذا الحدث الهام فى ضوء تولى مصر لرئاسة الاتحاد الأفريقي ، ويعقد الملتقى تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، على مدار ثلاثة أيام، من 16 إلى 18 مارس 2019، فى مدينة أسوان "عاصمة الشباب الأفريقى"، وهو أحد فعاليات منصات منتدى شباب العالم (WYF Platforms)  والتى تدور فكرتها حول منح الشباب المصرى وشباب العالم فرصة لتطوير ودعم أفكارهم المختلفة فى جميع المجالات.

وقالت اللجنة المنظمة للملتقي في بيان لها، إنه سيتضمن  مجموعة من الموضوعات الثریة تتنوع ما بین الجلسات الحواریة، وورش العمل، ومائدة مستدیرة ، مشيرة الى  أنه من المقرر أن يفتتح الملتقي مساء السبت الموافق 16  مارس باحتفالیة تسلم مصر رئاسة الاتحاد الأفریقى ، موضحة أن الجلسات وورش العمل ستنطلق في اليوم الثاني بجلسة افتتاحیة بعنوان "منتدى شباب العالم: آفاق جدیدة"، كما تعقد في نفس الیوم جلسة نقاشیة عن مستقبل البحث العلمي وخدمات الرعایة الصحیة ، وجلسة نقاشیة أخرى بعنوان "أثر التكنولوجیا المالیة والابتكار على افریقیا والمنطقة ، كما تُعقد مائدة مستدیرة بعنوان "وادي النیل ممر للتكامل الافریقي والعربي" ،  وبالتوازي مع الجلسات المختلفة، تُعقد ثلاث ورش عمل الأولى بعنوان: "كیف تصبح رائد أعمال ناجح"، والثانیة حول ریادة الأعمال من منظور إفریقي، والأخیرة عن تنفیذ أجندة الشباب والأمن والسلم في منطقة الساحل ، وتختتم أعمال الیوم الثاني بالجلسة الختامیة للملتقى .

وأوضحت اللجنة المنظمة ، أن ادارة الملتقي خصصت اليوم الثالث لقيام المشاركين بجولات حرة لزيارة معالم مدينة اسوان السياحية والأثرية واحتفالاً بإعلانها عاصمة الشباب الافريقي لعام 2019.

ويقع مكان منتدى الشباب فى بقعة ساحرة وسط النيل، حيث المنظر المطل على قبة الهوا، والذى يضاء ليلاً بأضواء تضفى على الجبل بريقا حضاريا، بجانب الألوان المتعددة التى تشع من أحد الفنادق القريبة من موقع إقامة المنتدى، ويشمل المكان خيام إقامة المنتدى ومسرحا مكشوفا، كما تم تجهيز المواقع السياحية فى أسوان لاستقبال زوار المنتدى خلال الأيام الثلاثة فترة إقامة المنتدى.

وبدأت الاستعدادات مع نقطة الوصول بمطار أسوان الدولى، والطريق المؤدى له، بتطوير مطار أسوان الدولى وإنشاء بوابة حضارية له، بجانب تحسين ورفع كفاءة ساحات الانتظار والحدائق بفناء المطار الخارجى، وتطوير ميدان العقاد "مدخل طريق الكورنيش" حتى طريق الكورنيش بطول 20 كيلو مترًا.

وقال اللواء محمود نصار، رئيس جهاز التعمير، إن أعمال التطوير جاءت بعد تكليف الجهاز المركزى للتعمير التابع لوزارة الإسكان، بالتعاون مع جهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، بتنفيذ الأعمال المطلوبة على الوجه الأكمل، والتى تشمل إزالة العشوائيات ثم التطوير والتجميل والتشجير والتى تتراوح ما بين 90% إلى 100%، فضلا عن وضع اللمسات الجمالية بداخل وخارج مطار أسوان الدولى وإنشاء بوابة حضارية، لافتاً إلى قيام المحافظة بالتعاون مع جامعة أسوان والهيئة العامة لقصور الثقافة بتنفيذ العديد من الجداريات التى تبرز التراث الفنى والثقافى لعاصمة الشباب الأفريقى، فى ظل اهتمام غير مسبوق من الرئيس السيسى لإعادة الشكل الحضارى الذى يليق بمكانة أسوان السياحية والإقليمية باعتبارها بوابة مصر الجنوبية على أفريقيا.

وقال اللواء أحمد إبراهيم، محافظ أسوان، إن أعمال التطوير شملت أيضاً منطقة معابد فيلة الأثرية والتى تشهد العديد من أعمال التطوير والتجميل والتشجير، بجانب رفع كفاءة الرصيف الرئيسى للمرسى الشرقى بطول 41,5 م وبعرض 9,5 م بتكلفة مليون جنيه من اعتمادات وزارة الآثار، فضلاً عن قيام المحافظة بإنشاء 2 مرسى على جانبى الرصيف بإجمالى أطوال 315 مترا وبتكلفة إجمالية 6 ملايين جنيه والتى شملت أيضاً عمل تكاسى على ضفتى هذه المراسى، علاوة على إنشاء بوابة رئيسية حضارية و"رامب" منحدر رصيفى لذوى الاحتياجات الخاصة.

وأوضح فتحى عبد الحافظ، وكيل وزارة الشباب والرياضة بأسوان، أنه تم تجهيز نزل الشباب الدولى ومعسكر الشباب القومى لاستقبال ضيوف المنتدى، ويقع معسكر الشباب على مساحة 19 ألفا و400 م2 وبجواره يقع الملعب الفرعى، بالإضافة إلى الصالة المغطاة الجارى تطويرها بتكلفة 39 مليون جنيه، مضيفًا أن المدينة الشبابية تضم 96 غرفة تستوعب حوالى 500 شاب وفتاة بجانب المطعم وغرف الأنشطة، وقاعة وغيرها.

وفى سياق متصل، أكد المهندس حسين الرشيدى، رئيس المنطقة الجنوبية للسكة الحديد، أنه سيتم تخصيص قطارات مكيفة تنقل المواطنين من مدينة أسوان للسد العالى، لمن يرغب فى جولة سياحية بمنطقة السد خلال فترة إقامة منتدى الشباب العربى الإفريقى، مشيراً إلى أنه سيتم تجهيز القطارات من خلال استعداد مختلف وتكثيف للجرارات فى المنطقة الجنوبية بالتنسيق مع القاهرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة