خالد صلاح

فساد تحت عباءة المرشد.. تعرف على أضخم عملية اختلاس فى تاريخ إيران

الأربعاء، 13 مارس 2019 05:34 م
فساد تحت عباءة المرشد.. تعرف على أضخم عملية اختلاس فى تاريخ إيران محكمة ايرانية
كتبت : إسراء أحمد فؤاد
إضافة تعليق

تجرى إيران محاكمات بقضايا فساد كبرى بلغت مليارات الدولارات تورط فيها مسئولين وآخرين فروا هاربين  من حبل المشنقة خارج البلاد، حيث يعاقب القانون فى إيران على قضايا الفساد الاقتصادى بالإعدام.

 

ويقدم "اليوم السابع" أهم 10 معلومات عن القضايا:

1- تجرى المحاكمة لـ11 شخصا داخل إيران حضوريا و2 آخرين غيابيا بعضهم مدراء سابقين أو أعضاء مجالس ادارة شركات بتروكيماوية ومتقاعدين.

2-سير جلسات المحاكمة التى أجريت منها حتى الآن جلستين وجهت إلى المدانين تهم التربح من بيع منتجات بتروكيماوية بقيمة 6 مليارات و656 مليون يورو، عبر الاستيلاء على فوائد عمليات البيع، وتلقيهم عمولات وقت العقوبات المفروضة على إيران السنوات الماضية.

3 تمت فى سنوات 2011 و2012 أى فى السنوات الأخيرة من حكم الرئيس السابق المتشدد أحمدى نجاد.

4- توصف بأنها أكبر عمليات الاختلاس والفساد فى تاريخ إيران الحديث.

 5 – أبرز المدانين هو المدير التنفيذى السابق لشركة البتروكيماويات "حمزة لو".

7- يضم الملف امرأة تدعى مرجان شيخ الإسلام، أثار اسمها الكثير من الجدل داخل إيران، حيث كانت مدير تنفيذى لشركة تجارية، وهربت من إيران بعدما وقعت معها شركات تابعة لمقر خاتم الأنبياء أى الحرس الثورى عقود معها، وبعد حصولها على مبلغ مالى كبير توارت عن الأنظار وفرت هاربة إلى كندا، وتزوجت من معارض إيرانى يدعى مهدى خلجى فى الخارج وهو مقرب من الأسرة البهلوية الملكية السابقة.

6- يرفض المتهمون التهم المنسوبة إليهم، معتبرين أن عملهم كان مساعدة النظام فى الالتفاف على العقوبات.

8- رئيس بنك "سرمايه" السابق تورط هو الأخر فى عملية فساد وتم اعتقاله أثناء محاولة الهروب للخارج، وبلغت حجم الأموال 38 مليار دولار.

9- اعتبر نائب عام طهران عباس جعفرى دولت آبادي أن ملف مصرف "سرمايه" هو نموذج لفساد اقتصادى كبير، مؤكدا أن هذا الملف مفتوح حاليا للقضاء ويُتابع بشكل جاد وصارم.

10- وتعد المحاكمة حلقة جديدة فى سلسلة محاكمات حيث شدد المرشد الأعلى على تعقد جذور الفساد ومعاقبة المخلين بالاقتصاد داخل البلاد خلال الأشهر الماضية، لكن الولايات المتحدة قالت وصفت القبض على الفاسدين داخل إيران بكبش فداء للفساد المستشرى فى الصفوة الحاكمة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة