خالد صلاح

مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان: سنعتمد على الحملات المفاجئة لمواجهة التعاطى

الإثنين، 11 مارس 2019 10:18 م
مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان: سنعتمد على الحملات المفاجئة لمواجهة التعاطى الإعلامى وائل الإبراشى
كتب أيمن رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال عمرو عثمان  مساعد وزيرة التضامن - مدير صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى، إن الكشف المبكر والمفاجئ عن المخدرات على العاملين بالجهاز الإدارى وغيرهم يؤدى إلى خفض نسب التعاطى، موضحاً أن الحملات التى قامت بها الدولة للكشف عن سائقى حافلات المدارس فى عام 2015 كانت نسبة التعاطى بينهم تصل إلى 12% بينما النسبة تراجعت عقب الحملات إلى 3%.

وأضاف "عثمان"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "كل يوم"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر فضائية "on e"، أن السائقين المهنيين على الطرق السريعة بلغت 25% ولكن تكثيف الحملات والكشف عن التعاطى وبطريقة مفاجئة أدى إلى خفضها إلى 12%، وتابع:"آلية الكشف عن المخدرات سنعتمد عليها خلال الفترة المقبلة حتى نواجه مشكلة المخدرات".

وأكد "عثمان"، أنه فى ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى هذا الصدد، بدأنا مخاطبة كافة الجهات المعنية، وكافة الوزارات المعنية حتى نخرج بخطط لتوقيع الكشف على العاملين، موضحاً أن قانون الخدمة المدنية نص على فصل العامل الذى يثبت تعاطيه للمخدرات.

ولفت "عثمان"، إلى أن المخدرات سبب الفساد الإدارى وحوادث تمس أمن المواطن المصرى مثل حادث قطار محطة مصر، مشدداً على أن هذه الحملات آلية حماية للمصريين.

من جانبه قال الإعلامى وائل الإبراشى، أن جهود الدولة تعمل على حماية الجهاز الإدارى من أية انحرافات قد تؤثر على الغير، موضحاً أن العديد من الحوادث التى تسبب فيها البعض وأودت بحياة العديد من المواطنين كانوا تحت تأثير المخدرات، وتابع: "الدولة ترفع شعار النقاء وتنقية الثوب من السواد من أجل حماية المصريين".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة