خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

المدير الإقليمى للصحة العالمية: التدخين السبب الرئيسى للوفيات.. المنظمة حذرت من السجائر الالكترونية لعواقبها.. جون جبور: الشيشة أكثر خطورة من السجاير بـ 50 مرة.. وحمدى السيد يدعو للتخلص من الكرش لمنع السكر

الخميس، 07 فبراير 2019 10:25 م
المدير الإقليمى للصحة العالمية: التدخين السبب الرئيسى للوفيات.. المنظمة حذرت من السجائر الالكترونية لعواقبها.. جون جبور: الشيشة أكثر خطورة من السجاير بـ 50 مرة.. وحمدى السيد يدعو للتخلص من الكرش لمنع السكر خلال تكريم الدكتور حمدى السيد من منظمة الصحة العالمية
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور أحمد المنظرى المدير الاقليمى لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط،أن التدخين هو آفة العصر والسبب الرئيسى لأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتات الدماغية، موضحا أن منظمة الصحة العالمية تشن حملة من أجل الإقلاع عن التدخين صحة الجميع، وخصوصا الأجيال الشابة.

خلال مؤتمر التبغ
خلال مؤتمر التبغ

وأكد المنظرى خلال مشاركته بمؤتمر اليوم بالقاهرة لتكريم الدكتور حمدى السيد نقيب الأطباء الأسبق ،لإسهاماته فى مكافحة التدخين، أنه خلال السنوات القادمة سنسعى من أجل تقليل العوائق الوخيمة، وتعزيز الثقافة الصحية السليمة من حيث السلوكيات السليمة داخل الأسرة والمجتمع.

المنظمة اعتمدت بعض الوسائل للإقلاع عن التدخين..

وأضاف أن هناك بعض الوسائل معتمدة من منظمة الصحة العالمية للإقلاع عن التدخين ،وبعضها غير معتمد من المنظمة ، فاللاصقة الطبية التى تحتوى على النيكوتين، واللبان المحتوى على النيكوتين أيضا معتمد من المنظمة ، لكن السجائر الالكترونية حذرت منظمة الصحة العالمية من عواقبها الوخيمة، ولم يتم اعتمادها من منظمة الصحة العالمية، لأن هناك دراسات كثيرة أثبتت أنها ضارة جدا بالصحة.

وقال أن مبادرة الرئيس السيسى مبادرة نبيلة جدا، ومردودها كبير على المدى البعيد والمتوسط والقريب، لعلاج أمراض مهمة مثل السكر والضغط، والسمنة، وفيروس سى،ويتم مراجعة دورية لهذه المبادرة.

وأكد أن المنظمة تقوم بالنصح والإرشاد والتوجه بالنسبة لمرض السكر،وكيفية الوقاية منه،موضحا أن هناك برامج توعية وهناك برامج للتشخيص والعلاج تقدمها المنظمة وتنشر كل ما هو جديد لعلاج المرض .

الدكتور حمدى السيد والدكتور احمد المنظرى والدكتور جون جبور
الدكتور حمدى السيد والدكتور احمد المنظرى والدكتور جون جبور

 أمراض لازالت منتشرة فى إقليم شرق المتوسط

وأكد أن هناك أمراض لازالت موجودة فى بعض بلدان شرق المتوسط مثل الحصبة، ومرض شلل الأطفال ،والحمى النزفية، وفى نفس الوقت لازال هناك انتشار للأمراض غير السارية، مثل السكر والضغط، نتيجة السلوكيات الخاطئة ،مثل عدم ممارسة الرياضة ،والتدخين ،وعدم تناول الطعام الصحى،والغير سليم ،ولكن المنظمة تسعى بالتعاون مع الدول الأعضاء للقضاء على هذه الأمراض، أو تقليل أعداد المصابين.

وقال أن الأمراض السرطانية تنتشر فى العالم كله وليس فى منطقة الشرق الأوسط فقط، وفى ازدياد وواحد من زيادة الأعداد هو التشخيص الدقيق المبكر،ولابد من إتباع طرق الوقاية لتجنب نسبة كبيرة من الاصابة.

الدكتور احمد المنظرى المدير الاقليمى لشرق المتوسط اثناء تكريمه للدكتور حمدى السيد نقيب الاطباء الاسبق
الدكتور احمد المنظرى المدير الاقليمى لشرق المتوسط اثناء تكريمه للدكتور حمدى السيد نقيب الاطباء الاسبق

من جانبه قال الدكتور جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر ،نحن فى المنظمة على مستوى الإقليم نرى من الأشخاص الذين لهم تأثير على المجتمع لكى نستطيع من خلالهم تعزيز مستوى الصحة ،موضحا أن الدكتور حمدى السيد كان من أوائل المهتمين بمكافحة التبغ على المستوى السياسى وعلى المستوى المجتمعى، ومن خلال وضع قوانين منذ عام 1979،وهو ساهم من خلال البرلمان فى توقيع الاتفاقية الإطارية لمكافحة التبغ التى تم توقيعها واعتمدت فى البرلمان المصرى.

الوقاية من الأمراض من أهم اهتمامات المنظمة..

وأوضح أن الوقاية من الأمراض من أهم اهتمامات منظمة الصحة العالمية ،وحماية المجتمع ،والتخلص من عوامل الخطورة وأهمها هو التبغ، وتعزيز برنامج الصحة العامة.

الشيشة أكثر خطورة من 40 الى 50 مرة من السيجارة

وأضاف أن نسبة التدخين مرتفعة فى مصر ،وخصوصا فى الأعمار الصغيرة، وبالذات الشيشة ،والبعض يسمح لأبنائه بتدخين الشيشة وعدم تدخين السيجارة، رغم أن تدخين الشيشة مصيبة، و أكثر خطورة 40 إلى 50 مرة من تدخين السيجارة، وهى ليست منتشرة فقط فى مصر بل فى كثير من الدول العربية ، فالدخان يدخل الجسم ويؤثر على المدخن،موضحا أن مبادرة فخامة الرئيس 100 مليون صحة تعتبر  ناجحة ،ولابد من وجود مبادرة مثيلة تحمى الشباب وتحمى المجتمع من آفة التدخين.

التدخين يسبب ضعف عضلة القلب..

وأكد أن التدخين أحد عوامل الخطورة لأمراض القلب ،حيث يسبب ضعف عضلة القلب،موضحا أن  هناك عوامل خطورة يمكن أسيطر عليها، وهناك عوامل خطرة لا يمكن السيطرة عليها، ويعتبر التدخين أحد عوامل الخطورة التى تؤثر على القلب ويمكن السيطرة عليه ويجب استئصاله بالكامل من المجتمع.

منظمة الصحة العالمية تدعم الاتفاقية الاطارية لمكافحة التبغ

وأشار إلى أننا فى منظمة الصحة العالمية ندعم الاتفاقية الإطارية لمكافحة التدخين 2030 ،ونعزز برامج مكافحة التدخين جنبا إلى جنب مع وزارة الصحة ،وزيادة الضرائب على التبغ يعتبر ضمن الإطارية لمكافحة التدخين ،ونعمل سويا مع جميع الشركاء لتعزيز مكافحة التدخين فى مصر.

خلال التكريم
خلال التكريم

وقال نحن نعتمد بعض وسائل الإقلاع عن التدخين، ولكن لا يمكن استخدام اى وسيلة تعزز مبدأ التدخين، محذرا من السيجارة الالكترونية نظرا لما تحتويه من مواد مجهولة المصدر ولم يجرى عليها دراسات أو أبحاث، خطرا وتأثيرها على الجسم مجهول ،وتعمل غيمة من الدخان تؤدى إلى الإصابة بأمراض سرطانية ،وغيرها من الأمراض .

المدخنين أكثر عرضه للوفاة بسبب أمراض القلب

من جانبه قال الدكتور حمدى السيد أستاذ أمراض القلب بطب عين شمس، نقيب الأطباء عضو البرلمان الأسبق، أن المدخنين هم أكثر عرضه للوفاة، وتدخين الشباب مبكرا يعرضهم للإدمان، وحدوث مشاكل صحية كثيرة، موضحا أن مريض السكر المدخن، يعانى من مشاكل القلب، ويحدث ضيق بشرايين القلب، حيث أن الدم لا يصل لكل أجزاء في القلب.

وأشار إلى أن كثيرا من  المدخنين يعانون من كثير من الأمراض الأخرى، وقد لا يصل لسن الــ 50 ،موضحا أن  العالم كله نجح فى تقليل نسب الاصابة بأمراض القلب، وأمراض الشرايين، والسكتة الدماغية من خلال تطبيق برامج الوقاية بالامتناع عن التدخين، وممارسة الرياضة ،وضبط السكر والضغط ،ومنع سمنة البطن أو الكرش.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة