خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"الرئيس الإنسان".. زيارات السيسي المتكررة لجنود سيناء تحرق كيد الأعداء

الجمعة، 22 فبراير 2019 10:00 ص
"الرئيس الإنسان".. زيارات السيسي المتكررة لجنود سيناء تحرق كيد الأعداء الرئيس السيسى يتحدث مع أحد أبنائه من جنود سيناء
كتب إبراهيم حسان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 
بمجرد ما يرونه أمامهم فى ساحة المعركة، تتحول عزيمتهم إلى نارًا لا تنطفئ إلا بعد سحق كل أعداء الوطن، هذا ما حدث ولازال يحدث بين الجنود الأبطال فى سيناء، والرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى يتابع باستمرار، وعلى أرض الواقع، أبناءه المقاتلين الأبطال من القوات المسلحة على أرض الفيروز.

 

زيارات الرئيس عبد الفتاح السيسى المتكررة التى لا تكل ولا تمل إلى سيناء، هدفها فى المقام الأول رفع الروح المعنوية للمقاتلين الأبطال الذى يقدمون حياتهم فداء للوطن، لتطهيره من دنس الإرهاب، علاوة من القائد على الاطمئنان على سلامتهم وتوفير كل ما يحتاجونه.

ولعل المشهد الذى رأيناه مؤخرا من رئيس الجمهورية، وحديثه لأحد أبنائه من القوات المسلحة فى سيناء، خير شاهد ودليل، إذ أعرب الجندى عن سعادته البالغة حينما رأى أمامه الرئيس عبد الفتاح السيسى، وقال له: "أنا مش مصدق إنى واقف أمام سيادتك يا فندم".

 

كلمات ابتسم لها الرئيس بمجرد سماعها، ليؤكد للجندى البطل وللقوات جمعاء، أنه واحدا من الأفراد الذى لا يبخلون لحظة فى تقديم حياتهم لحماية الوطن الحبيب، ليبعث لهم رسائل مفادها "إعلاء قيمة ورفعة الوطن مهما اشتدت المعارك، ومهما طالت الحرب".

 

تقديره للدماء العطرة التى تروى أرض سيناء الطاهرة، والتى لم يتجل الله على أرضٍ سواها، يشهد له كل المصريون وغير المصريين، دائما ما يتحاكى الرئيس عبد الفتاح السيسى ويعلى من قيمة الشهيد المصرى الذى دفع حياته ثمنا للحفاظ على وطنه وأهله وعرضه على أرضه.

 

لا تمر مناسبة بمصر، إلا ويكرم الرئيس السيسى ويرثى أرواح الشهداء العظام، وهذا ما كرس عند أبناء الشهداء قواعد الانتقام من أعداء الوطن بكل فئاتهم ومسمياتهم، ويتجسد ذلك فى إصرارهم على احتلال أماكن آباءهم وحمل أسلحتهم وارتداء نياشينهم، التى سيحولونها إلى نسور قاتلة تعيد حق آباءهم وآباء كل الشهداء الآخرين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد يوسف

الرئيس الانسان القائد العظيم

تعجز الكلام ولا تقوي عن التعبير معلا وبصدق وبحق الرئيس الانسان الان وانا اشاهد التلفوزيون فخامتك تستقبل فتاة العربه في قصر الرئاسة وفخامتك تقول لفتاة العربة تسمحي لي اوصلك ايه ده رئيس وقائد عظيم فين حاجات ما شفنهاش احترام الانسان رئيس نصير الفقير والضعيف والمريض وكبار السن واطفال الشوارع ونور الحياة أسال الله ان ينصركم نصر ا عزيز ا ان يحفظك ويسدد خطاك ويرعاك ويحفظكم لينا جعلت لنا قيمة وكرامة ويجزيك خير مائة مليون صحة ويجزيك خير علي بناء سكن العشوائيات شكرا ليك يارب ان وفقت الشعب في اختيار هذا الرئيس الانسان

عدد الردود 0

بواسطة:

ابراهيم

الرئيس الانسان

ربنا عوض صبرنا خير برئيس انسان متواضع بيحب شعبه وشعبه بيحبه واقول للاعداء موتوا بغيظكم شعب مصر بيحب رئيسه وانتي خليك في حالك ما تجعلنش ماده وتنكلم علينا ياكذاب يا خاين يا ارهابي

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة