خالد صلاح

وزير الثقافة: قصر الرديسية نبع جديد لنهر التنوير

الثلاثاء، 19 فبراير 2019 11:41 ص
وزير الثقافة: قصر الرديسية نبع جديد لنهر التنوير الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة
كتبت ـ بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، إن افتتاح قصر ثقافة الرديسية فى أسوان يعد إضافة جديدة للبنية الثقافية المصرية،، والذى يأتى فى إطار احتفالات وزارة الثقافة بإعلان أسوان عاصمة للشباب الإفريقى لعام 2019، ويستضيف عددًا من فعاليات الدورة السابعة لمهرجان أسوان الدولى للثقافة والفنون.

وأوضحت وزيرة الثقافة، أن قصر ثقافة الرديسية نبع جديد لنهر التنوير فى جنوب الوطن يروى فكر ووجدان أبناء أسوان، ويجسد الخطوات الجادة للاستراتيجية الهادفة إلى تحقيق العدالة الثقافية بين أبناء الوطن ونشر الوعى وبث روح المواطنة والانتماء والقضاء على كل من يحاول العبث وتشويه فكر وعقول الشباب بأفكار ظلامية ومتطرفة.

وأشارت الدكتورة إيناس عبد الدايم، إلى أنه تم إعداد برنامج متكامل لأنشطة القصر يعمل على الارتقاء بالتوجهات الفكرية لأبناء أسوان ويرسخ مفهوم الهوية والمواطنة، كما يتبنى ويصقل المواهب الواعدة من الأطفال والشباب لإعداد جيل جديد قادر على إدراك أهمية التنوير فى بناء الإنسان والمجتمع، وأشادت بمواهب أبناء المدينة من الأطفال والسيدات بما يمتلكونه من موروث ثقافى وحضارى وقررت فتح مركزًا لتنمية مواهب أبناء الرديسية فى جميع المجالات الثقافية والفنية ليتحول قصر الثقافة إلى مركز تنويريا على أرض جوهرة النيل .

يذكر أن أعمال إنشاء قصر ثقافة الرديسية بدأت فى فبراير 2016 وتبلغ مساحته الكلية 1480 مترًا مربعًا، ويتكون من طابقين يضم الأرضى مكتبة عامة وقاعات للاستقبال، تكنولوجيا المعلومات، غرفًا للممثلين ومسرحًا بمساحة 220 مترًا مربعًا يتسع لـ 145  مشاهدا، أما الطابق الثانى يضم مرسمًا وقاعة للحرف البيئية وأخرى لأنشطة الطفل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة