خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وزيرة الهجرة: رغم الإرهاب مستمرون فى البناء ووجود الجاليات دليل استقرار مصر

الثلاثاء، 19 فبراير 2019 06:20 م
وزيرة الهجرة: رغم الإرهاب مستمرون فى البناء ووجود الجاليات دليل استقرار مصر نبيلة مكرم وزيرة الهجرة
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، إن مصر فى ظل كل التحديات التي تواجهها قادرة على البناء، وهذا بفضل القدرة الإلهية التى جعلت الشعب المصرى قادرا على البناء وكل النجاحات الحالية واهتمام الدولة بالمشروعات والتنمية بالتأكيد جعلت هناك محاولات للهدم.
 
جاء ذلك خلال مشاركتها، اليوم الثلاثاء، في فعاليات ملتقى "أولادنا" لفنون ذوي القدرات الخاصة بمشاركة مصر واليونان وقبرص وأرمينيا، وبحضور كل من الدكتورة عزة العشماوي رئيس المجلس القومي للطفولة والأمومة، وسفراء دول اليونان وقبرص وأرمينيا، والسيدة سهير عبد القادر رئيسة مؤسسة أولادنا لذوي القدرات الخاصة، وتشارك وزارة الهجرة في تنظيم الملتقى للمرة الثالثة منذ إطلاقه في مارس 2017، إلى جانب السيدة سهير عبد القادر رئيس الملتقى، وذلك بمسرح مركز الهناجر في دار الأوبرا المصرية.
 
وأشارت السفيرة نبيلة مكرم إلى أن الشعوب التي تشارك الآن عانت من ويلات الإرهاب والانقسام ورغم ذلك استطاعت أن تكمل المسيرة، وتتواجد الآن في واحدة من أكبر المحافل الثقافية في مصر بدار الأوبرا المصرية؛ لنتحدث لغة واحدة هي الثقافة والفنون والموسيقى الراقية؛ لنقول للإرهاب إننا مستمرون رغم كل شيء، ورغم ما حدث من مذابح ومن مخططات، ولكن سيبقى الفن إلى الأبد هو اللغة التي توحد الشعوب تحت رايتها وتجمعها.
 
وأضافت وزيرة الهجرة أن اهتمام الوزارة بتنظيم فعاليات الملتقى والمشاركة فيه؛ جاء انطلاقًا من أهمية ربط أبناء المصريين في الخارج بالوطن، وكذلك في إطار احتفاء وزارة الهجرة بالجاليات التي كانت تعيش في مصر.
 
وتابعت الوزيرة أن الملتقى يعد فرصة للاستفادة من قوى مصر الناعمة والحديث بلغة الفن والموسيقى التي يفهمها الجميع جيدًا، كما يشارك عدد من أبناء الجاليات القبرصية واليونانية والأرمينية بفقرات فنية يقدمها ذوو القدرات الخاصة.
 
ولفتت السفيرة نبيلة مكرم إلى أن وجود الجاليات الأجنبية في مصر هو دليل على استقرار وأمن مصر، وقالت: "ما حدث اليوم يؤكد أننا دولة آمنة وأننا كنا دولة هجرة ولدينا العديد من الجاليات اليونانية والقبرصية والأرمينية ومصر محتضنة لكل الثقافات والديانات والجاليات".
 
وأكدت وزيرة الهجرة أن الشهداء في الأحداث الاخيرة ضحوا بأرواحهم لكي نقف اليوم في أمان، وهذه الفنون تعلي صوتها أمام تلك الأحداث وتؤكد أننا مستمرون في البناء واستمرار النجاحات، مقدمة التحية لأبطالنا من الجيش والشرطة.
 
وبدأت فعاليات اليوم بعرض فني لمجموعة من أبنائنا من ذوي القدرات الخاصة المنتمين لمؤسسة "أولادنا" من خلال غناء أغنيات "حلوة يا بلدي" و"فيها حاجة حلوة"، وفقرات البيانو التي قدمتها واحدة من «أولادنا» في مصر من ذوي القدرات الخاصة، ومن ثم غناء إحدى المواهب المصرية الشابة واحدة من أجمل الأغنيات اليونانية، وبعدها فن الزوربا والتانجو عروض من اليونان، تلتها فقرات استعراضية أرمينية قدمتها الجالية الأرمينية في مصر، وقد جاء بعد ذلك عرض المسرحية الفنية المقدمة من مؤسسة "أولادنا". 
 
وكانت فعاليات النسخة الثالثة  من الملتقى قد انطلقت في 15 من فبراير الجاري بدار الأوبرا، بحضور نخبة من أبرز رموز الفكر والسياسة والفن وغيرهم، بمشاركة «أولادنا» من 37 دولة حول العالم، وبحضور فرق من قبرص واليونان وأرمينيا.
 
 
 
 
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة