خالد صلاح

سياسى تونسى: الإخوان فى طريقهم لانتخابات مبكرة بعد عجزهم عن تشكيل حكومة

الإثنين، 09 ديسمبر 2019 08:56 ص
سياسى تونسى: الإخوان فى طريقهم لانتخابات مبكرة بعد عجزهم عن تشكيل حكومة راشد الغنوشى - منذر قفراش - صورة أرشيفية
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد منذر قفراش، رئيس جبهة إنقاذ تونس، أن حركة النهضة -إخوان تونس- فى طريقهم لانتخابات برلمانية مبكرة لعدم استطاعتهم تشكيل الحكومة، نظرا لرفض أغلب القوى السياسية المشاركة فى حكومة الإخوان.

وقال "قفراش" فى تصريحات لـ"اليوم السابع": "حركة النهضة -إخوان تونس- تتخبط في ورطة تشكيل الحكومة، وتعانى من مشكلة وحالة تخبط عنيفة هذه الفترة، حيث عجز رئيس الحكومة المقترح من النهضة الحبيب الجملى فى إقناع الأحزاب الرئيسية في البرلمان للدخول في الحكومة، حيث أكد أمين عام حزب التيار الديمقراطي محمد عبو رفض حزبه الدخول فى حكومة مع النهضة، ولا يمكن أن ندخل معها في حكومة معلوم فشلها مسبقا".

وأضاف "قفراش": "النهضة تريد التغول والسيطرة على الدولة فقط ولا تريد الإصلاح والتنمية"، مشيرا إلى أن حركة الشعب التونسية أعلنت رفضها الدخول في حكومة النهضة ولم يبق أمام النهضة سوى حزب "قلب تونس" وهو خيار خطير جدا للنهضة، لأنها وصفت هذا الحزب سابقا بحزب الفساد ووعدت بعدم التحالف معه أبدا، وهي الآن ملزمة بالتحالف معه وبذلك ستخسر مصداقيتها أمام أنصارها ولكنها مجبرة لأنه لم يبق لها خيار آخر وإلا ستجد نفسها مجبرة على الذهاب لانتخابات مبكرة وفقا لمواد الدستور والقانون".

وتابع: "سيناريو الانتخابات المبكرة احتمال مخيف للإخوان فقد يخسرون الانتخابات لو أعيدت، وفي نفس الوقت تواجه النهضة تمردا عنيفا داخل البرلمان من قبل الحزب الدستوري الحر، أهم أحزاب المعارضة، الذي أعلنت رئيسته عبير موسى ونواب حزبها الدخول في اعتصام مفتوح داخل البرلمان حتى تحقيق مطالبهم المتمثلة في ضرورة اعتذار النهضة عن تهجم إحدى نائبتها فى البرلمان على الحزب الدستورى، ووصفه بحزب الباندية وأعداء الثورة، لأنه طالب بالتدقيق في الأموال التي اقترضتها تونس فى خلال ثمانية سنوات من حكم النهضة فى تونس والتى تقدر بـ65 ألف مليار، ولا يعرف أين ذهبت لليوم".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة