خالد صلاح

"اقتراحات النواب" توافق على تسمية شوارع العاصمة الإدارية بأسماء الرموز التاريخية

الإثنين، 09 ديسمبر 2019 05:37 م
"اقتراحات النواب" توافق على تسمية شوارع العاصمة الإدارية بأسماء الرموز التاريخية الجلسه العامة -ارشيفية
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وافقت  لجنة الاقتراحات والشكاوي بمجلس النواب، برئاسة النائب  همام العدلي، خلال اجتماعها اليوم، علي اقتراح برغبة مقدم من النائب محمد الغول، بشأن تسمية الشوارع والميادين في المدن الجديدة بأسماء رموز مصر التاريخية.

واستعرض  الغول مقترحه أمام اللجنة، مؤكدا أن التاريخ اكتسب العديد من المعاني الفنية والمعالم الحضارية، وتعد القاهرة الخديوية نموذجا واضحا لتجربة التعبير عن الأماكن  والأحداث، وتخليد ذكري الشخصيات  المصرية والأحداث الهامة في تاريخ مصر، بينما تحفل ذاكرة بعض المدن بأرشيف تاريخي بما ضمه من أسماء لأحداث وشخصيات وأماكن في مصر.

وطالب عضو مجلس النواب، بتسميه الشوارع والميادين في العاصمة الإدارية والمدن الجديدة علي مستوي محافظات مصر، بأسماء رموز مصر التاريخية  حتي نمشي علي نفس النهج الذي سار عليه المصريون لتخليد ذكري الشخصيات التاريخية البارزة التي أثرت فينا جميعا وفي تاريخنا، على أن يضم ذلك أيضا أسماء الشهداء الذين ضحوا بكل غالي ونفيس من أجل الوطن.

ولفت عضو مجلس النواب، في مقترحه إلي أن هذا التخليد لابد أن يكون وفق  ما يمر به العصر، من تطورات تكنولوجية ومن ثم لابد أن يصحب التسمية عمل لوحة إلكترونية توضيحية للشخصية التاريخية لتوعية الشباب بالشخصيات والأحداث التاريخية الهامة، وتعمل بالطاقة الشمسية كرمز للتحضر وللتماشي مع التقدم التكنولوجي الحديث، مشيرا إلي  أن  الدولة المصرية بعهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، لديها رؤية واسعة نحو الامتداد العمراني  بمختلف المحافظات بأنشاء مدن جديدة برؤية وفلسفة حديثة وفق الطراز العالمي، ضمن ما يعرف بـ"مدن الجيل الرابع"، التي تراعي توفير حياة أفضل للمواطن، من خلال فرص سكن واستثمار وعمل، وتعمل على مواجهة النمو العقاري غير المخطط أو العشوائي.

 وأشاد ممثلو الحكومة، بالمقترح المقدم  من النائب محمد الغول، مؤكدين أنه سيتم وضعه في اعتبار الحكومة، وأنها لا تمانع من التطبيق وفق خطة محددة، في الوقت الذي تطبق بعض هذه الإطارات بأماكن قائمة، في الوقت الذي وافقت اللجنة عليه وقررت إحالة المقترح للحكومة للعمل علي تطبيقه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة