خالد صلاح

النائب البطريركى للكاثوليك: الأنشطة هدفها خدمة الكنيسة ونمو رعاياها

السبت، 07 ديسمبر 2019 08:54 م
النائب البطريركى للكاثوليك: الأنشطة هدفها خدمة الكنيسة ونمو رعاياها الأنبا باخوم مع شباب الكنيسة - أرشيفية
سارة علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اجتمع الأنبا باخوم النائب البطريركى لشؤون الإيبارشية البطريركية مع مسؤولى الأنشطة الرسولية بالكنيسة الكاثوليكية بمصر، بمشاركة الأب يوسف أسعد راعى كنيسة العذراء مريم بقبة الهواء، وذلك بمقر مركز التنمية الكاثوليكية (دياكونيا).

 

يأتى ذلك اللقاء فى إطار الاجتماعات الدورية للجنة، حيث أكد الانبا باخوم على أهمية دعم هذا الكيان، موكدا أن الهدف الأساسى هو الشركة بين الأنشطة الرسولية لخدمة ونمو الكنيسة.

 

وأضاف : أن النشاط الرسولى لابد أن يعتمد على ثلاثة ركائز : كلمة الله المحيية، الأسرار المقدسة، حياة الشركة الداخلية ومع السلطة الكنسية المتمثلة فى البطريرك، والأسقف والراعى.

 

وتم الاتفاق خلال الجلسة على اختيار ثلاثة منسقين لأعمال السكرتارية، وإعداد جدول الأعمال، وأيضا للتمثيل فى المجلس الرعوى للإيبارشية البطريركية.

فيما يترأس الأنبا باخوم، النائب البطريركى لشئون الإيبارشية البطريركية للكاثوليك، القداس الإلهى بكنيسة ومجلس محلى "أم الفادي"، فى تمام الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم السبت، بمناسبة عيد الحبل بلا دنس.

 

يذكر أن الحبل بلا دنس أو سيدة الحبل بلا دنس أو سيدتنا التى حُبل بها بلا دنس، هى عقيدة مسيحية تختصّ مريم العذراء، وتندرج تحت إطار العلوم المريمية ورغم وجودها فى كتابات عديدة لآباء الكنيسة، إلا أنها أقرّت رسميًا فى حبرية البابا بيوس التاسع عام 1854، وتنصّ أن العذراء مريم قد ولدت من دون أن ترث الخطيئة الأصلية، أى خطيئة آدم وحواء التى يرثها البشر؛ وذلك ليس بطاقاتها الذاتية بل كما ينص منطوق العقيدة: باستحقاقات ابنها المسيح.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة