خالد صلاح

ضمن رؤية 2030.. السعودية تحتضن الملتقى الإعلامى الأكبر بالمنطقة.. المنتدى يناقش تحديات صناعة الإعلام فى عصر التحول الرقمى ومحاربة الأخبار المضللة.. 53 جلسة و1000 إعلامى وخبير وقيادات سياسية سعودية

الأربعاء، 04 ديسمبر 2019 04:00 م
ضمن رؤية 2030.. السعودية تحتضن الملتقى الإعلامى الأكبر بالمنطقة.. المنتدى يناقش تحديات صناعة الإعلام فى عصر التحول الرقمى ومحاربة الأخبار المضللة.. 53 جلسة و1000 إعلامى وخبير وقيادات سياسية سعودية محمد فهد الحارثى رئيس منتدى الاعلام السعودى
رسالة الرياض - إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ايمان-حنا

 

ـ رئيس المنتدى: الملتقى يسهم في تعميق وتعزيز التعاطي الإعلامى مع قمة العشرين

 

ـ الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي:مصطلح الإسلاموفوبيا تزايد وبآثاره السلبية مع وجود المنظمات المتطرفة والإرهابية والمحسوبة زورًا على الإسلام

 

ـ وزير الاعلام السعودي: المملكة ستصبح قبلة الإعلام العربى ولدينا خطة لتطوير الدراما السعودية

 

ـ الأمين العام لمركز الملك عبدالله للحوار بين أتباع الأديان لليوم السابع: للإعلام دور مهم فى تعزيز التعايش الإنسانى .. والمنتدى يعد مبادرة إعلامية عالمية

 

ـ سفير السعودية بمصر: الإعلام أحد أهم أدوات الدبلوماسية الشعبية ورسالته توضيح الحقائق والمشهد الإعلامى حاليا إيجابى

 

ـ مدير عام المجلس الوطنى للإعلام بالإمارات: مستخدمو وسائل التواصل ٣ مليار و٧٠٠ مليون 

 

ـ ضياء رشوان : الاعتقاد بأنه يمكن خلق ربيع عربى جديد عبر الإعلام وهم كبير

على مدى يومين استضافت العاصمة السعودية الرياض منتدى الإعلام السعودى فى نسخته الأولى تحت رعاية هيئة الصحفيين السعوديين برئاسة الكاتب الصحفى السعودى خالد مالك و يترأس المنتدى محمد فهد الحارثى، حيث ناقش المنتدى خلال 53 جلسة بحضور 1000إعلامى وخبير متخصص ومحللين سياسيين، التحديات التى يواجهها الإعلام وكيفية التطوير ومواكبة مستجدات العصر الحديث.

 

ويعد الحدث الإعلامى الأبرز الذى يشهده الوطن العربى حيث شارك فيه كوكبة كبيرة من الوزراء السعوديين والسفراء السعوديين بعدد من الدول والقيادات الرسمية فى المملكة العربية السعودية منهم تركى شبانة وزير الإعلام ومحمد الجدعان وزير المالية وماجد القصبى وزير التجارة والاستثمار وتركى الدخيل سفير المملكة لدى الامارات والدكتور محمد العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامى وأسامة نقلى سفير المملكة لدى القاهرة وفهد المبارك عضو مجلس الوزراء بالمملكة وعضو اللجنة العليا والتحضيرية لاستضافة المملكة لقمة العشرين وفيصل بن حسن طراد مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة، وتركى الدخيل السفير السعودى لذى دولة الإمارات،وضياء رشوان نقيب الصحفيين ورئيس الهيئة العامة للاستعلامات ومستشار ملك البحرين لشئون الإعلام إلى جانب كوكبة من الإعلاميين العرب والأجانب تتجاوز ال١٠٠٠ إعلامى.

محمد فهد الحارثى رئيس منتدى الاعلام السعودى

محمد فهد الحارثى رئيس منتدى الاعلام السعودى

 

قضايا على مائدة المنتدى

ناقش المنتدى عدة محاور تشغل مجال الإعلام هذه الفترة وهى المحتوى الإعلامى وسلوكيات اجماهير ودور الصحافة فى قيادة التغيير والرسالة الإعلامية فى ظل تحديات التحولات المعاصرة ، وخطط عمل الإعلام المنقول والتوازن فى حرب عصر الإعلام الرقمى ، وثورة التحول الرقمى ودورالإعلام فى تعزيز التعايش الإنسانى ، الدبلوماسية والإعلام وأزمة الإسلاموفوبيا ، ومحاربة الشائعات والأخبار المضللة .

كما خصصت جلسة لمناقشة استعدادت قمة العشرين التى ستعقد بالرياض فى 2020.

محررة اليوم السابع مع وزير الإعلام السعودى
محررة اليوم السابع مع وزير الإعلام السعودى

 

الأمين العام لرابطة العالم الإسلامى

قال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، إن للإعلام والمنظمات الإسلامية والمسلمين عموماً دور مهم في إيضاح الصورة الحقيقية عن الإسلام والتصدي للأساليب المشوهة, مشيرا إلى أن الفن يحمل رسالة كبيرة لكن قد يرسخ في بعض الأحيان لدى الشباب خاصة مفاهيم خطرة وربما توغل لدى الداخل الإسلامي وأثر فيه.

وأكد الدور المهم والبارز الذي يقوم به الإعلام والفكر بشكل عام.

وزير التجارة السعودى
وزير التجارة السعودى

 

جاء ذلك خلال كلمته فى منتدى اعلام السعودية بجلسة بعنوان "الإسلاموفوبيا أزمة فكر أم أزمة إعلام" والتى تناولت علاقة الرسالة الإعلامية بظاهرة الإسلاموفوبيا، ومهام صناعة الإعلام في مواجهة هذه الظاهرة، وتغيير الصورة النمطية التي يعكسها الإعلام المضاد من خلال معنى "الإسلامفوبيا"، ومخاطر المصطلح وأثر الرسالة الإعلامية المأزومة له والجهود المأمولة لمواجهة تنامي المصطلح وتطبيقاته.

وكيل شئون الاعلام الخارجى بوزارة الاعلام مع محررة اليوم السابع
وكيل شئون الاعلام الخارجى بوزارة الاعلام مع محررة اليوم السابع

 

وقال : "إن المنتدى يحمل في فحواه تأسيساً ملحاً لهذا الطموح، لاسيما أن الموضوعات التي سيتم طرحها بمهنية وموضوعية ظلت عالقة لا من جهة طرحها المعتاد أو التقليدي ولا من جهة طرحها النخبوي العميق، حيث انتدبت لهذا الطرح أسماء ذات اختصاص علاوة على رصيدها المعرفي.

 

وأوضح أن منتدى الإعلام السعودي يمثل حاجة ملحة بمختلف موضوعاته وتخصصاته لطرح القضايا ذات الأهمية ولاسيما فيما يتعلق بالسياق الظرفي والمكاني والتناول النوعي.

محررة اليوم السابع مع الامين العام لرابطة العالم الاسلامى
محررة اليوم السابع مع الامين العام لرابطة العالم الاسلامى

 

وأكد الدكتور العيسى أن الإسلاموفوبيا، مصطلح لابد من إشباعه واستطلاع تفاصيله كافة بدءاً من الأسباب و التحليل والحلول ومقارنة ذلك بالجدليات حوله من جميع الأطراف، مشيرا إلى أن هذا المصطلح تزايد وبآثاره السلبية مع وجود المنظمات المتطرفة والإرهابية والمحسوبة زورًا على الإسلام ومع تزايد خطاب التشدد والتطرف وتزايد الفجوة الدينية والثقافية والحضارية في حوارها الإيجابي مع الآخر, حيث ضاعفت هذه الفجوة من الآثار السلبية للإسلاموفوبيا.

محررة اليوم السابع مع ضياء رشوان
محررة اليوم السابع مع ضياء رشوان

 

ولفت النظر إلى الاعتقاد السائد من أن خطاب الاسلاموفوبيا تأسس على مبرر في حين يأتي الخطاب الإسلامي بوجه عام ناقدًا وعاتباً وقلقاً في بعض الأحيان، وفي ثالثة يأتي خطاب من الداخل الاسلامي يسعى من وجهة نظره للنظر بما يراه طرحاً محايداً وموضوعياً، محملاً المسؤولية لبعض الداخل الإسلامي وللبعض الآخر من الخارج.

 

وزير الإعلام: سنطور التليلفزيون و الدراما السعودية

 

قال وزير الاعلام السعودي تركى الشبانة، إن الإعلام السعودي يشهد زخما كبيرا ولديه مستقبل مزدهر فى ظل رؤية المملكة ٢٠٣٠ التى وضعها سمو ولى العهد الأمير محمد بن سلمان لتقود المملكة للأفضل، وستكون المملكة قبلة الإعلام العربى، ولوزارة دور مهم وهو تسويق المملكة داخليا وخارجيا وثانيا تفعيل قطاع الإعلام فى المملكة.

أضاف الشبانة خلال كلمته أمام منتدى الإعلام السعودىً أن نجاح الإعلام لأى دولة يعتمد على نجاح الإعلام المحلى، خاصة أن المملكة كبيرة جدا فى مساحتها واقتصادها وهذا يستحق تفعيل التليفزيون فى كل منطقة بالسعودية وأيضا لابد من تنظيم سوق الإعلان وتطوير وسائل الوصول للمعلن وهناك تحديات وصعوبات تواجه ذلك لكن من الممكن معالجتها .

 

وأكد الشبانة أن من المهم أيضا تطوير صناعة الإعلاميين ولابد أم يكون هناك مؤسسات إعلامية قوية تنتج كوادر قوية ووزارة الإعلام لديها مشروع لاكتشاف المواهب الإعلامية وتدريبها بالشراكة مع الجامعات الدولية ومراكز التدريب

 

وأضاف أن هناك خطط لدى الوزارة لتطوير الهيئات والقطاعات التابعة لها مثل  هيئة الإذاعة والتليفزيون وأيضا سندعم ونطور الدراما السعودية .

 

وزير التجارة: نعمل على جذب المستثمر

قال الدكتور ماجد القصبى وزير التجارة والاستثمار السعودى ؛ أن المملكة العربية السعودية  تعيش تحولا جذريا إيجابيا فى مختلف المناحى وخلقت كيانات جديدة تعلق عليها الآمال، وبالنسبة للاستثمار نحن نعمل الآن على تهيئة بيئة ومناخ الاقتصاد والأعمال حتى تكون جاذبة للاستثمار و السعودية تعد الأولى من حيث بيئة الأعمال وطرح أرامكو إنجاز كبير يعزز الشفافية والإفصاح والتنافسية .

 

  أضاف القصبى خلال كلمته فى منتدى الإعلام السعودىً أن ٨٨٪‏ من خدمات وزارة الاستثمار أصبحت إلكترونية ، ونجرى العديد من التطويرات .

 

وأكد أن الحراك غير العادى وفتح مجالات جديد مثل التعدين والترفيه ومشروعات ضخمة ميل نيوم والبحر الأحمر مما جعل السعودية محطة جذب للمستثمرين العرب والأجانب و لكننا للأسف لم ننجح فى السابق فى تسويق قصتنا خارج المملكة

 

الإعلام والدبلوماسية الشعبية

 

قال السفير أسامة نقلى سفير الأمنية العربية السعودية بمصر إن الاعلام أحد أهم أدوات الدبلوماسية الشعبية فهناك ثلاثة عناصر متكاملة فى منظومة واحدة هى عنصر السياسية التى ترصد والدبلوماسية التى تنقل والاعلام الذى ينشر و يوضح ، والكل يتبادل التأثر والتأثير ، وأكد أن رسالة الاعلام هى توضيح الحقائق والمشهد الاعلامى حاليا بشكل عام إيجابى فهو مكننا من إيجاد منافذ إعلامية جديدة لم تكن موجودة من فبل استطاعت أن توصلنا بشرائح عديدة من المواطنين لتوصيل رسائلنا للجمهور وعلينا استغلال هذه المنافذ بحكمة لتوصيل رسالتنا بصدق.

وعن الشائعات التى يتعرض لها الدبلوماسى فأكد نقلى أن الشائعات واقع موجود لا نستطيع إنكاره  وتلف الشائعة العالم ٧ مرات قبل أن تظهر الحقيقة، موضحا أن العلاقة بين الاعلامى والدبلوماسي حتمية ومتكاملة، وإذا احترم كل منهما قوانينه التى تنظم عمله سيكون التعاون بناء ولابد أن يحترم كل منهما قواعد الآخر.

 

وأوضح نقلى أن الدبلوماسية لا اقتصر فقط على وزارة الخارجية وكلنا نعلم أهمية ما بعرف بالدبلوماسية الشعبية وتمارسها كافة الأجهزة ولها أدوار واضحة فى كل الدول وهنا فى السعودية هيئة الترفيع تُمارس هذا الدور بقوة ونحن نحييها على هذا الدور.

 

ومن جانبه، قال فيصل بن حسن مندوب المملكة العربية السعودية لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى بجتيف سابقا، إن الدبلوماسية أقدم من الإعلام واليوم اختلف مفهوم الإعلام فهناك منصات افتراضية وهذا ما تعرضت له فى جنيف ومن المهم الدبلوماسى أن يكون جاهزا للتعامل مع وسائل الإعلام الحديثة.

 

وأكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة تركي الدخيل ، أن دور الدبلوماسي التقليدي تغير مع التغيرات في وسائل الإعلام الحديثة، إذ إن الدبلوماسي يمارس دبلوماسيته مع الإعلام، وقال: "لا أعتقد أن الدبلوماسي سينظر إلى الإعلامي كخصم، لاسيما وأنه الوسيلة التي يتم من خلالها إيصال الأخبار، لذا من الصعب تصنيف الإعلامي على أنه عدو"، وأضاف أنه أهمية الاستفادة من كل التجارب.

جاء ذلك خلال مشاركته فى منتدى الإعلام السعودى المنعقد بالرياض لمناقشة تحديات صناعة الاعلام وكيفية تطوير أدواته والعلاقة بين الإعلام والدبلوماسية .

وأشار الدخيل فى كلمته أمام المنتدى  إلى أن الشريحة المستهدفة للرسالة المراد إيصالها هي من تحدد الوسيلة، سواء كان ذلك محليا أو عالميا، وقال: "الحقيقة أن الدبلوماسي هو منفذ للسياسات، ومع التغيرات الحالية في الإعلام الرقمي ووسائل التوصل الاجتماعي أصبحت شرائح الجمهور مختلفة، ولا بد لدبلوماسي من التعاطي مع كل هذه التغيرات".

وقال: "أعتقد أن الدبلوماسي يحتاج لمساحة من الحرية للتعاطي مع كل هذه المتغيرات"، لافتا الانتباه إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي سهلت مهمة الدبلوماسي وصعبتها في الوقت ذاته.

 

53 جلسة و5000 مشارك

 وخصص منتدى الإعلام السعودي الذي تحتضنه الرياض جلسة عن “قمة العشرين” يتحدث فيها عدد من الوزراء ونخبة من صناع القرارات الاقتصادية؛ حيث تناقش الجلسة التي يديرها الإعلامي طلعت حافظ الفرص الواعدة من استضافة المملكة لقمة العشرين، والأدوار الرسمية والشعبية التي يمكن للإعلام تبنيها والوفاء بها للمساهمة في تحقيق المقاصد الوطنية الكلية، والفضاء الرحب لبناء شراكات استراتيجية، إضافة إلى الأبعاد السياسية والاقتصادية لاستضافة المملكة العربية السعودية لقمة العشرين.

وتأتي أهمية الجلسة في ظل قيام المملكة في الأول من ديسمبر المقبل بالإعلان التفصيلي عن برنامج رئاستها لمجموعة العشرين، الذي يسعى لدعم ونمو الابتكار في العالم، وتحقيق الرفاهية وتمكين شعوب العالم والحفاظ على الأرض.

من جهته، أكد رئيس منتدى الإعلام السعودي محمد فهد الحارثي؛ أن المنتدى سيسهم في تعميق وتعزيز التعاطي الإعلامى مع قمة العشرين من خلال ما ستتضمنه الجلسة الخاصة بها بحضور وزراء يمتلكون خبرة عريقة على الصعيد الدولي فضلاً عن مساهمتهم في صنع العديد من القرارات الاقتصادية المفصلية الأمر الذي سيسهم في إثراء العموم والإعلاميين بشكل خاص

وأضاف الحارثى أن قمة مجموعة العشرين تعد تاريخية كونها الأولى من نوعها على مستوى المنطقة, مما يعكس الدور المحوري للمملكة على الصعيدين الإقليمي والدولي، مشيراً إلى أن اهتمام المنتدى بعقد جلسة مخصصة عن القمة ينطلق من أهميتها كأبرز منتدى اقتصادي دولي ببحث القضايا المؤثرة على الاقتصاد العالمي.

ومن جانبه، أكد منصور إبراهيم المنصورى مدير عام المجلس الوطنى للإعلام بدولة الإمارات أن التكنولوجيا الحديثة نقلتنا لعصر جديد لا يعترف بالحدود ولا بالجغرافيا، فهى ثورة غيرت وجه العالم وأثرت فى المستخدم وهذا التطور يضعنا أمام تساؤلات حول مدى تأثير هذا التطور على السلوك البشرى  وهل السيل الهائل من المعلومات عزز الحقيقة بالنسبة للجمهور أم وضعه أمام حيرة وعدم يقين؟

وأكد المنصورى، فى كلمته أمام منتدى الإعلام السعودى اليوم بجلسة بعنوان الإعلام الحديث واضطراب الحقيقة،أن السوشيال ميديا أصبحت واقعا لا يمكن تجاهله بل علينا التعامل معه وأن يكون الإعلام الجاد جزء من المعادلة والحل لمواجهة سيل المعلومات والأخبار المضللة التى تنشر عبر السوشيال ميديا والطريقة المثلى لهذا التوعية الرقمية حتى يكون المستخدم على درجة من الوعى للتمييز بين الأخبار الصحيحة والكاذبة، مضيفا أن هناك ٣ مليارات و٧٠٠ مليون يستخدمون وسائل التواصل حول العالم بنسبة ٤٨٪‏ و ٦٣٪‏ من المستخدمين بتوتير وفيسبوك يعتمدون عليها  كمصدر للأخبار والمعلومة  .

أضاف المنصورى أن الإعلام الجاد لا يجب أن يقف مكتوف الأيدى أمام هذا المشهد بل عليه دور مهم فى تقديم وتوضيح المعلومة الصادقة الدقيقة .

وأكد المنصورى أن هناك ٣٠٠ مليون صورة تنشر يوميا عبر الفيسبوك ووصل عدد التعزيزات اليومية عير تويتر ١٤٠ مليون تويتة .

قال الكاتب الصحفى ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات أن الربيع العربى جاء نتيجة طبيعية لأوضاع معينة استمرت فى عدد من البلدان لسنوات طويلة ولكن الاعتقاد بأنه يمكن عير وسائل اعلام معينة خلق ربيع عربى مرة ثانية أو التحريض من خلال تلك الرسائل فهذا يعتبر وهما كبيرا ، فالتحركات الجماهيرية لا يخلقها الاعلام وأن يكون هناك إعلام يحاول التحريض للوصول لأهداف سياسية فهذا أيضا وهم، والموجة الثانية من الربيع الغربى فى الجزائر وتونس والسودان تقول إن لدينا سلوكيات جماهيرية بعيدك عن التعبئة الإعلامية .

وأضاف رشوان فى كلمته أمام منتدى الإعلام السعودى المنعقد حاليا فى الرياض ، أن هناك حالة فوضى فى استخدام السوشيال ميديا للتراشق أو مش شائعات وأكد أن هناك مجموعة فى معسكر الإخوان يحاولون تأليب بقية  الجماهير عبر السوشيال ميديا

ومن حانبه، أكد فيصل بن معمر  الأمين العام لمركز الملك عبدالله للحوار بين أتباع الأديان أهمية دور الإعلام فى تعزيز التعايش الإنسانى بين الشعوب عبر دعم قبول الآخر والحوار والانفتاح على العالم لتبادل الثقافات ، كما أشار إلى أهمية الشراكة بين الحوار العالمىً والإعلام لىً تعزيز القيم المشتركة وترسيخ للمبادىء التى يحث عليها الدين ، فالإعلام محرك أساسى فى كل ما يحول حولنا عير المسئولية الأخلاقية وتوثيق المعلومات والقدرة على نقل الخبر بسرعة

أضاف فيصل بن معمر؛ فى تصريح خاص لليوم السابع على هانش مشاركته فى منتدى الاعلام السعودى بالرياض ، إن كل شايب وشاية أصبح بمثابة رئيس تحرير يكتب الخير وينشره ونحن هنا نوجه لهم رسالة توعوية باخرى الدقة، مؤكدا أن اصبح اليوم يصعب توجيه الاعلام ولكن علينا إشراك الشباب فى العمل المقدم بحيث يكون الشاي متحمل لجانب من مسئولية ما يقدمه .

وأضاف أن التحدى الحقيقى الآن كيف ندير سلوكنا الإنسانى بأنفسنا ، وعن المنتدى قال؛ السعودية تبادر اليوم بمنتدى اعلامى عالمى وسيكون له دور كبير فى تبادل الخبرات ووجهات النظر .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة