خالد صلاح

"التمويل وتجنيد السياسيين".. أدوات "تميم" لتمرير أجندة الإرهاب.. وتقرير يكشف مافيا أمير قطر وتمويله لمنظمات الإخوان المشبوهة.. وصحيفة أمريكية تبرز تفاصيل جديدة حول تجنيد الدوحة لنائبة الكونجرس "إلهان عمر"

الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019 12:00 ص
"التمويل وتجنيد السياسيين".. أدوات "تميم" لتمرير أجندة الإرهاب.. وتقرير يكشف مافيا أمير قطر وتمويله لمنظمات الإخوان المشبوهة.. وصحيفة أمريكية تبرز تفاصيل جديدة حول تجنيد الدوحة لنائبة الكونجرس "إلهان عمر" تميم بن حمد أمير الإرهاب
كتب أيمن رمضان – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يتبع أمير قطر تميم بن حمد سياسة تمويل التنظيمات الإرهابية وشراء بعض السياسيين الأجانب من أجل تمرير أجندته، فبعض استخدام تنظيم الحمدين سلاح المنظمات الخيرية كوسيلة لتمويل الإرهابيين، انكشفت مؤخرا فضيحة محاولات النظام القطرى تجنيد نائبة الكونجرس "إلهان عمر".
 
 
فى البداية قال تقرير بثته قناة "مباشر قطر"، إن المافيا القطرية تبث سمومها فى عدد من الدول حول العالم تحت مسمى العمل الإنسانى والحملات الخيرية، وتمكنت من تجنيد عملاء لها ليخدموا اجندتها التخريبية الرامية إلى تفكيك الأمم ونشر الفوضى والتطرف بالبلاد.
 
 
وأضاف تقرير قناة المعارضة القطرية، أن النهج القطرى الذى انفضح فى أكثر من دولة كشفه مجدداً قرار مفوضة العون الإنسانى بالسودان بحظر 31 من المنظمات والمؤسسات التى تتستر تحت العمل الخيرى من أجل أنشطة غير شرعية.
 
 
وتابع تقرير "مباشر قطر":" وفق لتصريحات مصادر سودانية فان معظم تلك المنظمات كانت تمول من المافيا القطرية، بتدفقات مالية مباشرة أو غير مباشرة أو من خلال ميزانيات شهرية عبر قصر الحكم بالدوحة"، مشدداً على أن المنظمات غير الحكومية متهمة بممارسة أشطة مشبوهة وتعمل على تحقيق أجندة التنظيم الإرهابى للإخوان.
 
 
 
فيما كشفت صحيفة "ذا بل" الأمريكية عن تفاصيل جديدة حول تجنيد عضو الكونجرس الأمريكى إلهان عمر للعمل لحساب نظام تميم، مشيرةً إلى أن شهادة رجل الأعمال الأمريكى، آلن بندر، فى محكمة فلوريدا بشأن حملات شراء النفوذ وتجنيد إلهان عمر، ثم الإشارة الأولى فيما يتعلق بالنائبة الأمريكية عن ولاية مينيسوتا، إذ أشارت مصادر موثوقة أخرى إلى طبيعة الدور المشبوه الذي تقوم به إلهان عمر.
 
 
شهادة رجل الأعمال الكندى آلن بندر، جاءت خلال محاكمة الشيخ خالد بن حمد آل ثانى، المتهم بتحريض حارسه الشخصى الأمريكى على قتل شخصين واحتجاز مواطن أمريكى رهينة، لتؤكد على الاتهامات التى تداولها الكثيرون من الأوساط السياسية بشأن نائبة الحزب الديمقراطي إلهان عمر وعملها لحساب الإخوان وقطر وإيران.
 
 

رجل الأعمال الأمريكى كشف عن لقائه بوزير شؤون الأمن فى قطر ومسؤولين قطريين بارزين آخرين، وفى محاولاتهم لتجنيده للعمل ضمن حملات شراء النفوذ القطرية داخل الولايات المتحدة، اعترفوا له بأنه لولا الأموال القطرية، لبقيت إلهان عمر مجرد لاجئة صومالية تنظف الطاولات وتخدم الزبائن فى عطلات نهاية الأسبوع، موضحا أن المسؤولين الذين طلبوا منه تجنيد سياسيين وإعلاميين أمريكيين لحساب تميم، أكدوا له فى ذلك الحين أن أسهل شيء فى الحياة هو شراء ذمم الأمريكان، واصفين إلهان عمر بأنها "جوهرة التاج" بين الجواسيس الأمريكيين العاملين لحساب قطر.

 

كما أن الإمام التوحيدى، المعروف باسم إمام السلام -أو إمام أوف ذا بيس- عبر "تويتر"، قد فضح طبيعة عمل إلهان عمر كعميلة لتميم والإيرانيين منذ يوليو الماضى، عندما كتب تغريدة فى هذا الصدد، حيث كتب التوحيدى عبر تويتر أنه قد تم استدعاء بندر للإدلاء بشهادته، مشيرًا إلى أنه يعتزم الكشف من خلال القضية عن علاقات إلهان عمر بقطر، من خلال طرح أسئلة على محامى المدعى، وهو ما نجح فيه بالفعل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة