خالد صلاح

داليا زيادة: تركيا تقود المنطقة إلى معارك دامية لتنفيذ مخططات أردوغان

الأحد، 29 ديسمبر 2019 04:43 م
داليا زيادة: تركيا تقود المنطقة إلى معارك دامية لتنفيذ مخططات أردوغان داليا زيادة
كتب محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الدكتورة داليا زيادة، مدير المركز المصرى للدراسات الديمقراطية الحرة، إن تركيا تقود المنطقة إلى معارك دامية من أجل تنفيذ مخططات أردوغان للاستحواذ على المنطقة، وتنفيذ مشروعه التخريبى الذى يقود إلى تدمير المنطقة بالكامل، لافتة أن المعارك الدائرة فى المنطقة سواء معارك أمنية أو دبلوماسية، هى ببساطة معركة واحدة كبيرة بين الإسلام السياسى من تركيا وقطر إيران والإخوان والتنظيمات الإرهابية فى مواجهة الدول الوطنية وجيوشها، لافتا أن هذا الفريق الأول يريد أن يعيدنا لعصر الخلافة، والفريق الثانى يدافع عن أرضه ضد هذا التخلف.

وأضافت مدير المركز المصرى للدراسات الديمقراطية الحرة، أن أردوغان سيحارب فى ليبيا مستخدمًا ميليشيات تابعة له فى سوريا خلال الأسابيع القليلة الماضية تم نقل مئات العناصر الإرهابية من سوريا إلى ليبيا على أنهم مدنيين عبر الطيران التركى، ويظن أردوغان، أنه سينجح فى الاعتداء على سيادة دول شمال أفريقيا وجنوب المتوسط، التى صور له خياله المريض أنها إرث عن أجداده العثمانيين، بينما هو فى الحقيقة يحفر قبره بيده، فلن تكون ليبيا بالنسبة له سوى حفرة من جهنم يحترق فيها هو وجنوده (أو ميليشياته).

يذكر أن تقارير صدرت تكشف الدور الذى تلعبه قطر فيما يحدث فى ليبيا وسوريا، من دعم مستمر للجماعات والتنظيمات الإرهابية فى طرابلس وسوريا، وهو ما كشفته التقارير أن النظامَ القطرى الراعى الرسمى لكل العملياتِ الإرهابية فى ليبيا، حيث كان لقطرَ جنودٌ على الأرضِ فى مدينةِ بنى غازى، إضافة إلى مهام الإشرافُ على الاغتيالات وتدريب الإرهابيين لتنفيذ تلك العمليات الإرهابية، والتى يتمُّ تمويلُها من قطر، حيث زادَت الأموال القطرية لدعم العمليات الإرهابية فى ليبيا كثيرًا بعد مقاطعةِ الدولِ العربية الأربعِ المكافحة للإرهاب لها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة