خالد صلاح

إيداع "راجح" سجن وادى النطرون بعد الحكم بسجنه 15 عاما فى قضية " ضحية الشهامة"

الأحد، 22 ديسمبر 2019 06:35 م
إيداع "راجح" سجن وادى النطرون بعد الحكم بسجنه 15 عاما فى قضية " ضحية الشهامة" المتهم محمد أشرف راجح
المنوفية -محمد فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد مصدر أمنى بمديرية أمن المنوفية، أنه تم ترحيل محمد أشرف راجح المتهم الرئيسى فى قتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضحية الشهامة إلى سجن وادى النطرون، لكى يقضى مدة حبسه به، وسط حراسات أمنية مشددة من قبل قوات الأمن بمديرية أمن المنوفية.

وأضاف المصدر، لـ"اليوم السابع"، أنه تم إيداع المتهمين الثلاثة الآخرين بسجن الترحيلات بشبين الكوم بمحافظة المنوفية، لأنه سوف يتم إيداعهم فى مؤسسات عقابية نظرا لكونهم أحداث طبقا لسنهم القانونى والأقل من 18 عاما، وعقب بلوغهم السن سوف يتم إيداعهم بالسجون العادية.

وكانت محكمة جنايات الطفل بشبين الكوم بمحافظة المنوفية حكمة الأحداث "، برئاسة المستشار باهى حسن، قد قضت بمعاقبة المتهمين بقتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضاحية الشهامة، بالسجن على المتهم الأول محمد أشرف راجح 15 عاما، إسلام عواد 15عاما، مصطفى محمد 15 عاما، إسلام البخ 5 سنوات عاما.

تلقى اللواء محمد ناجى، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من اللواء محمد عمارة، مدير المباحث الجنائية بالمنوفية، يفيد استقبال مستشفى تلا المركزى "محمود. ع. أ" طالب بالصف الثالث الثانوى، جثة هامدة إثر طعنات نافذة بالبطن.

بالانتقال الفورى والفحص تبين قيام راجح.م 18 عاما بالتعدى عليه بمطواة نتيجة مشادة كلامية حال معاتبته على مغازلة جارتهما، أثناء تواجدهم فى إحدى المقاهى المتواجدة بالمدينة، وتم تحرير محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وتمكنت مباحث مركز تلا بمديرية أمن المنوفية، تحت إشراف اللواء محمد عنارة مدير المباحث الجنائية من ضبط، إسلام.ا، ا متهم رابع فى قضيى قتل محمود البنا شهيد الشهامى والمتهم فيها محمد أشرف راجح المتهم الرئيسى فى قتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضاحية الشهامة ومساعديه كلا من إسلام عواد 17 عاما، مصطفى محمد 17 عاما ومقيمان جميعا بمدينة تلا.

وأكد مصدر أمنى، أن المتهم الرابع حاول مساعدتهم فى الهروب عبر دراجة النارية.

وبمواجهته المتهمين اعترفو بقيام محمد أشرف راجح بقتل المجنى عليه بسبب خلافات على مغازلة فتاة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة