خالد صلاح

فيديو.. إكسترا نيوز تستعرض سياسات الرئيس التركى المعادية فى الخارج.. وتبث تقريرا حول أطماع أنقرة فى ليبيا.. وتعرض خطوات اليونان التصعيدية ضد اتفاق أردوغان والسراج.. وتسلط الضوء على قمع تركيا لرؤساء البلديات

الثلاثاء، 10 ديسمبر 2019 11:30 م
فيديو.. إكسترا نيوز تستعرض سياسات الرئيس التركى المعادية فى الخارج.. وتبث تقريرا حول أطماع أنقرة فى ليبيا.. وتعرض خطوات اليونان التصعيدية ضد اتفاق أردوغان والسراج.. وتسلط الضوء على قمع تركيا لرؤساء البلديات اردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استعرضت قناة إكسترا نيوز، السياسات المعادية التى يتبعها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان ضد الدول العربية، وكذلك دول الجوار فى أوروبا، كاشفة أطماع أنقرة فى ليبيا، وعارضة خطوات اليونان التصعيدية ضد اتفاق أردوغان والسراج.

 

فى هذا السياق، أعدت قناة إكسترا نيوز تقريرا كشفت فيه أطماع أردوغان فى ليبيا، مشيرة إلى أنه فى ظل مساعيه لتمكين الجماعات الإرهابية فى سوريا وعدوانه عليها يسعى أردوغان لإعادة إنتاج السيناريو فى ليبيا خلال الفترة الراهنة.

وقالت القناة فى تقريرها، إن الرئيس التركى أعلن صراحة رغبته فى إرسال جنود أتراك إلى ليبيا والهدف مساندة المليشيات المسلحة بعد أن ضيق الجيش الوطنى الليبى الخناق عليها.

 

وأوضحت القناة أن تصريحات أردوغان جسدت الأطماع فى ليبيا تأتى استكمالا للاتفاق الذى تم بين أردوغان وفايز السراج الذى فقط شرعيته منذ اللحظة الأولى لتوقيعه بحسب اتفاق الصخيرات والأعراف الدولية، حيث أدان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى اتفاق أردوغان والسراج ودشنوا هاشتاج "أردوغان ينتهك سيادة ليبيا".

 

كما سلطت قناة إكسترا نيوز، الضوء على الخطوات التى تتخذها اليونان لمواجهة الاتفاق الذى ابرمه كل من الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، وفايز السراج رئيس حكومة الوفاق الليبية.

 

القناة ذكرت أن الحكومة اليونانية، أعلنت إحالتها اعتراضاتها بشأن الاتفاق البحرى بين ليبيا وتركيا، إلى الأمم المتحدة، مؤكدة ضرورة وضع إطار عمل يتعلق بعقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبى على تركيا وليبيا.

 

القناة أشارت فى تقريرها إلى أن الاتفاق البحرى بين ليبيا وتركيا باطل، حيث جرى التفاوض عليه بسوء نية، موضحة أنه يمثل تهديدا للاستقرار الإقليمى.

 

وفى نفس السياق سلطت قناة إكسترا نيوز، الضوء على سياسة القمع التى يتبعها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان ضد رؤساء البلديات المنتمين للأحزاب التركية المعارضة.

وقالت القناة فى تقريرها، إنه منذ الانتخابات المحلية التى شهدتها تركيا فى 31 مارس، تم طرد 23 رئيس بلدية من حزب الشعوب الديمقراطى التركى المعارض من مناصبهم واعتقلوا فيما بعد.

 

وأشارت القناة، إلى أن الشرطة التركية اعتقلت اثنين من رؤساء البلديات من حزب الشعوب الديمقراطى فى عملية أمنية فى مقاطعة فان شرق تركيا بتهمة الإرهاب، كجزء من حملة ممنهجة ضد رؤساء البلديات المنتخبين من الحزب الشعوب الديمقراطى الكردى، حيث تم اعتقال على يلماز علان مساعد رئيس بلدية مقاطعة المرادية وياكوب ألمش مساعد رئيس بلدية منطقة أوزالب بتهمة العضوية فى منظمة إرهابية ونشر دعاية إرهابية.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

نبيل حسن

فايز السراج هو نفسة الخديوي توفيق في مصر

التاريخ يكرر نفسة ومثلما فعل الخائن الخديوي توفيق في مصر عام 1882 مع الزعيم احمد عرابي باشا واستقوي بالانجليز لحمايته من الجيش فان الخائن فايز السراح يريد ان يستقوي بالاتراك واعادة الاستعمار العثماني الي ليبيا بعد كفاح مرير بقيادة الشهيد عمر المختار ضد الاستعمار الايطالي وهذه هي البداية وما خفي كان اعظم

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة