خالد صلاح

مفيد شهاب عن سد النهضة: القضية فى يد أمينة والرئيس يتعامل مع الملف بحكمة

الأحد، 01 ديسمبر 2019 11:19 م
مفيد شهاب عن سد النهضة: القضية فى يد أمينة والرئيس يتعامل مع الملف بحكمة الدكتور مفيد شهاب أستاذ القانون الدولى بجامعة القاهرة
الاسكندرية -جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور مفيد شهاب أستاذ القانون الدولي بجامعة القاهرة ، أن النواحى الفنية هى الفيصل حاليا فى قضية سد النهضة من حيث ارتفاع السد وسنوات التخزين ونوعية التربة التى يقام عليها فى حين تم إرجاء النواحى القانونية الى وقت لاحق عقب الانتهاء من الاتفاق على النواحى الفنية.

واستنكر شهاب الحملة المضادة من اعداء الوطن التي يتهمون عبرها القيادة السياسية بالتهاون فى حق مصر بشأن نهر النيل واصفا هذا الكلام بالتهريج و حملات تضليل ، مؤكدا أن القيادة السياسية تعى خطورة القضية وحريصة على حق مصر ولديها سياسة مائية واضحة تحرص على تنفيذها بعيدا عن الانفعال لحفظ حقوق مصر، مؤكدا على اهمية وثيقة اعلان المبادئ فى 2015 لحفظ حقوق مصر، فهو عين العقل، وتابع: "القضية فى أيد أمينة ".

وأضاف الدكتور مفيد شهاب خلال الندوة التى نظمها نادى روتارى فاروس الإسكندرية مساء اليوم ، أنه لابد وأن نكون واقعيين فى التعامل مع قضية سد النهضة ،  المخاطر التى تهدد مصر من ذلك قائلا : الموضوع خطير والقيادة السياسية تعى ذلك جيدا وتعالج الازمة بالحكمة وهذا هو النهج الصحيح فتلك القضايا الخطيرة لا تعالج بالانفعال مثلما أساء التصرف الرئيس المخلوع محمد مرسى فكانت كارثة اعلامية وأضر ضررا بالغا بمعالجة القضية.

وأكد أن مصر لديها سياسية مائية واعية وبها خبراء من افضل خبراء العالم فى هذا المجال ، مشيرا إلى أن السياسية المائية المصرية تقوم على التعاون مع كافة دول حوض نهر النيل لضمان الحفاظ على حصة مصر ، بالإضافة الى عدم القبول بالمساس فى حقوق مصر المكتسبة، مشيرا إلى أنه  من المقترح إدارة مشتركة لسد النهضة من دول حوض النيل نظرا لتأثيرة على بعض دول خوض النيل بين مصر وأثيوبيا و السودان لضمان الالتزام بالاتفاقيات المبرمة ، بالإضافة الى بناء مشروعات مشاركة لضمان زيادة حصة مصر فى نهر النيل.

وأكد "شهاب"، على حرص القيادة السياسية على الا تنفرد اى دولة من دول حوض النيل بأى مشروع من شأنة أن يتسبب فى ضرر بالدول الأخرى التى يمر بها النهر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة