خالد صلاح

نتائج حصيلة الضرائب بالربع الأول من العام المالى الحالى.. تحصيل 104% من المُستهدف بالقيمة المضافة.. وزيادة 387 مليون فى حصيلة الضرائب العامة.. وخطة النواب: هناك تطور فى أداء المصالح.. وتُحذر من الركود العالمى

السبت، 09 نوفمبر 2019 12:00 ص
نتائج حصيلة الضرائب بالربع الأول من العام المالى الحالى.. تحصيل 104% من المُستهدف بالقيمة المضافة.. وزيادة 387 مليون فى حصيلة الضرائب العامة.. وخطة النواب: هناك تطور  فى أداء المصالح.. وتُحذر من الركود العالمى مجلس النواب ومصلحة الضرائب
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف بيان حصيلة الضرائب على الدخل وضرائب القيمة المُضافة، خلال الربع الأول من العام المالى الحالى 2019/2020، عن الفترة (يوليو/سبتمبر 2019)، عن ارتفاع حصيلة الضرائب العامة مُقارنة بالربع الأول من العام المالى الماضى 2018/2019 بقيمة 387 مليون جنيه.

 

مصلحة الضرائب المصرية

 

ارتفاع الحصيلة الضريبية بالربع الأول من العام المالى
 

كما كشف البيان عن ارتفاع حصيلة ضرائب القيمة المُضافة المُحققة خلال الربع الأول من العام المالى الحالى عن الربط الذى كان مُقررا بموازنة العام المالى، حيث بلغت تلك الزيادة 294.5 مليون جنيه بنسبة 100.4%.

وبلغ إجمالى إيرادات الضرائب العامة المُحصلة خلال الربع الأول 49 مليار و180 مليون جنيه مُقابل 48 مليار و793 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالى السابق، حيث كشف بيان المالية عن تحصيل 16 مليار و174 مليون جنيه من الجهات السيادية (هيئة البترول، قناة السويس، البنك المركزى، عوائد أذون وسندات خزانة)، وتحصيل 33 مليارا و6 ملايين جنيه من جهات غير سيادية.

فيما بلغت إجمالى حصيلة ضرائب القيمة المُضافة خلال الربع الأول من العام المالى الجارى 66 مليارا و473.4 مليون جنيه، مُقابل 66 مليارا و178.9 مليون جنيه حصيلة مُستهدفة، بزيادة قدرها 294.5 مليون جنيه، ما يعنى أن الحكومة حققت 100.4% من الحصيلة المُستهدفة.

 

النائبة ميرفت ألكسان

 

"خطة البرلمان" تناقش إيرادات الضرائب والجمارك وملف المتأخرات
 

وفى هذا السياق أعلنت النائبة ميرفت ألكسان، رئيس اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان لمتابعة المشكلات التى تواجه المصالح الإيرادية، أن اللجنة ستعقد اجتماع يوم 18 نوفمبر بحضور رؤساء المصالح لمناقشة حصيلة الربع الأول من العام المالى الجارى 2019/2020.

وأوضحت النائبة، أن هناك تطور لافت فى أداء مصلحة الضرائب العامة، مشيرة إلى أن الأزمة الحقيقية التى تواجه المصالح الإيرادية هى ملف المتأخرات، مؤكدة على ضرورة إيجاد حلول لهذا الأمر، لافتة إلى أن ذلك ما تسعى إليه لجنة الخطة والموازنة خلال الفترة الراهنة.

وكشفت أن مشروع قانون الإجراءات الضريبية المُوحد سيكون له دورا فعال وبارز فى حل الكثير من المُشكلات التى تعانى منها مصلحة الضرائب، مشيرة إلى ضرورة الاهتمام بالكادر البشرى وتدريب العاملين بكافة المصالح الإيرادية لرفع قدراتهم وتطوير أدائهم بما ينعكس على الحصيلة الضريبية والجُمركية ودعم الموازنة العامة للدولة.

 

النائب ياسر عمر

 

الركود العالمى يُهدد حصيلة ضرائب القيمة المُضافة
 

ومن ناحيته قال المهندس ياسر عمر شيبة، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن مصلحة الضرائب المصرية نجحت خلال العام المالى الماضى 2018/2019 فى تحصيل ما يزيد عن الحصيلة المُستهدفة خلال العام، موضحا أن هذا الأمر إن تكرر خلال العام المالى الحالى سيكون إنجازا كبيرا.

وأضاف وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن هناك بداية حقيقية لإصلاح تشريعى وإدارى داخل المصالح الإيرادية ومنها مصلحة الجمارك ومصلحة الضرائب المصرية، مشيرا إلى أن هذا الإصلاح لا يُمكن إنكاره، قائلا "لكن هذا الإصلاح لم يكتمل بعد".

وأوضح عمر، أن هناك ركودا عالميا سيؤثر بالسلب على حصيلة ضرائب القيمة المضافة، مضيفا "الحرب الاقتصادية بين الصين وأمريكا أثرت على الأسواق العالمية، كما كان لها تأثير على سوق الأسمنت والحديد والسيراميك"، وتابع "معدل النمو العالمى 3%، وهذا مُعدل ضعيف يقلل من الإنشاءات وبالتالى ضياع حصيلة من ضرائب القيمة المضافة".

وفيما يتعلق بملف المتأخرات الضريبية أكد المهندس ياسر عمر، أن مسألة المتأخرات تحتاج إلى حل جذرى، خاصة فيما يتعلق بالديون التى يستحيل تحصيلها، ومنها على سبيل المثال الديون المُستحقة على الهيئة الوطنية للإعلام، مشيرا إلى أن مسألة إسقاط هذه الديون قد يحتاج إلى تشريع.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة