خالد صلاح

روسيا وفرنسا تتعاونان لإنتاج مسبار لدراسة الفضاء السحيق

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 05:16 م
روسيا وفرنسا تتعاونان لإنتاج مسبار لدراسة الفضاء السحيق فضاء
وكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكدت مديرة معهد الفيزياء في الأكاديمية الروسية للعلوم، لاريسا ليخاتشوفا، أن روسيا وفرنسا ستتعاونان لتطوير مسبار لرصد الفضاء السحيق، بحسب روسيا اليوم.
 
وقال البروفيسور ورئيس قسم البحوث الفلكية الفلك في معد ليبيديف الروسي لعلوم الفيزياء، نيقولاي كارداشيف: "لقد بدأنا بإعداد اتفاقية مع وكالة الفضاء الفرنسية لتطوير مسبار Spectrum-M، المخصص لدراسة الأجسام الفضائية البعيدة، وسيشارك في المشروع كلّ من روسيا وفرنسا وإيطاليا والصين وعدة دول أخرى".
 
وأوضح أن الجهات المعنية الروسية قد وقعت مؤخرا اتفاقيات مع وكالة الفضاء الإيطالية بخصوص هذا المشروع، كما يجري العمل على وضع اللمسات الأخيرة لتوقيع اتفاقيات مع كوريا الجنوبية، وسيتم العمل مع الشركاء الصينين لتطوير هذا المسبار، مع مراعاة البرنامج الروسي-الصيني لاستكشاف الفضاء.
 
ومن المفترض أن تساهم في مشروع تطوير هذا المسبار عدة شركات وهيئات حكومية وغير حكومية روسية، كمؤسسة "لافوتشكين" لتطوير المعدات العلمية، وهيئات تابعة لمؤسسة "روس كوسموس" الفضائية الروسية.
 
ومن المفترض أن ينتهي تطوير هذا المسبار في السنوات الـ 7 القادمة، ويطلق إلى الفضاء عام 2030، ليرسل إلى مسافات تبعد 1.5 مليون كلم عن الأرض، ويقوم بدراسة الأجسام الكونية البعيدة وجاذبيتها ومجالاتها المغناطيسية عبر تقنيات متطورة تعتمد على الأشعة ما تحت الحمراء والأشعة السينية.
 
وتجدر الإشارة إلى أن روسيا تعمل مع إسبانيا وعدة دول على مشروع مسبار كوني آخر يدعى Spectrum-UV، لتطلقه عام 2025 في إطار برنامجها الحكومي للفضاء.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة