خالد صلاح

الوصايا السبعة للفراعنة الصغار قبل مواجهة مالى فى بطولة أمم أفريقيا الليلة.. اللعب من لمسة واحدة.. استغلال أنصاف الفرص.. عدم الاعتراض على التحكيم.. التعامل الجيد مع العرضيات.. وتفادى مفاجآت المباريات الافتتاحية

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 03:00 م
الوصايا السبعة للفراعنة الصغار قبل مواجهة مالى فى بطولة أمم أفريقيا الليلة.. اللعب من لمسة واحدة.. استغلال أنصاف الفرص.. عدم الاعتراض على التحكيم.. التعامل الجيد مع العرضيات.. وتفادى مفاجآت المباريات الافتتاحية المنتخب الاوليمبى وشوقى غريب
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحتضن مصر بداية من اليوم الجمعة بطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 سنة، خلال الفترة من 8 إلى 22 نوفمبر الجارى، على استادى القاهرة الدولى والسلام، وتعتبر بطولة أفريقيا تحت 23 سنة مؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، حيث سيتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى إلى الدورة التى تقام الصيف المقبل.

ويدخل منتخب مصر الاوليمبى فى السابعة مساء اليوم اختباراً صعباً حينما يواجه مالى فى افتتاح بطولة أمم افريقيا، لذا حرص شوقى غريب، المدير الفنى للمنتخب الاوليمبى، على إعداد لاعبيه بشكل جيد مقدما عدداً من الوصايا المهمة لتنفيذها فى المباراة المرتقبة، نستعرضها فى السطور التالية ..

*تفادى مفاجآت المباريات الافتتاحية
 

طالب الجهاز الفنى للمنتخب الأوليمبى لاعبيه بتفادى مفاجآت المباريات الافتتاحية، والتركيز على حصد النقاط الثلاث للابتعاد عن دوامة النتائج السلبية مبكراً.

 

*اللعب من لمسة واحدة

وأكد شوقى غريب على لاعبى المنتخب ضرورة اللعب من لمسة واحدة والابتعاد عن الكرات المقطوعة لضمان الاستحواذ على الكرة، ومن ثم تهديد شباك منتخب مالى.

وخاض المنتخب الأوليمبى برنامجا إعداديا مميزا قبل البطولة، بدأه بمعسكر مفتوح فى القاهرة لمدة 3 أيام ثم معسكر مغلق لمدة 6 أيام بالعين السخنة، أعلن خلاله شوقى غريب القائمة النهائية للبطولة والتى تضم 21 لاعبا بواقع 18 لاعبا و3 حراس، قبل أن يعود الفراعنة للقاهرة للتدريب على استاد القاهرة وبتروسبورت استعدادا لخوض المعترك الأفريقى الكبير.

*استغلال أنصاف الفرص

شوقى غريب قال لنجوم منتخب مصر إن المواجهات الكبرى يحسمها استغلال أنصاف الفرص والتسجيل لهز شباك المنافسن  وتحقيق نتيجة إيجايبة.

ويعد من أبرز نجوم المنتخب الأوليمبى المنضمين إلى القائمة النهائية التى أعلن عنها شوقى غريب المدير الفنى، مصطفى محمد مهاجم الزمالك وثنائى الأهلى صلاح محسن والقائد رمضان صبحى، وجميعهم يجيد استغلال أنصاف الفرص لتسجيل الأهداف.

* عدم الاعتراض على الحكام

طالب شوقى غريب لاعبى المنتخب بعدم الاعتراض على الحكام خوفاً من فقدان التركيز أثناء المباراة وللابتعاد عن شبح الإنذارات والكروت الحمراء.

ويعود تاريخ المنتخب الأوليمبى مع بطولة أفريقيا تحت 23 سنة إلى عام 2011، حيث شارك فى النسخة الأولى مع انطلاق البطولة، ثم عاد ليشارك في النسخة الثانية عام 2015.

* التعامل الجيد مع العرضيات

وشدد شوقى غريب على مدافعى المنتخب بضرورة التعامل مع الكرات العرضية بشكل لا يهدد مرمى الفراعنة، لاسيما فى ظل قوة خط هجوم منتخب مالى.

ويملك المنتخب الأوليمبى المصرى تاريخا كبيرا فى دورة الألعاب الأوليمبية أعوام: (أنتويرب 1920 – باريس 1924 – أمستردام 1928 – برلين 1936 – لندن 1948 – هلسنكي 1952 – روما 1960 - طوكيو 1964 – لوس أنجلوس 1984 - برشلونة 1992 – لندن 2012) ، وحقق الأوليمبي المصري أفضل إنجاز له فى الألعاب الأوليمبية عامى 1928 و1964 بتحقيقه المركز الرابع.

*سرعة الارتداد من الدفاع للهجوم

وشدد الجهاز الفنى للفراعنة على لاعبيه بضرورة اتباع سرعة الارتداد من الدفاع للهجوم والعكس لضمان السيطرة على أجواء المباراة.

وحرص شوقى غريب، خلال الفترة الأخيرة، على تحفيظ اللاعبين طريقة اللعب التى سيخوض بها منافسات البطولة، بجانب علاج الأخطاء التى وقع فيها الفريق خلال المباريات الودية التى لعبها الفريق وآخرها وديتىّ جنوب أفريقيا فى مصر، وأبرزها كثرة الفرص الضائعة وكثرة المساحات بين الخطوط وتحديدا خطىّ الوسط والهجوم.

*التصويب من مسافات بعيدة

كما طالب شوقى غريب لاعبى المنتخب الأولمبى بضرورة استغلال ميزة التصويب من مسافات بعيدة فى المباراة بحثاً عن تسجيل هدف يضمن للفراعنة حصد النقاط الثلاث.

من ناحية أخرى، أشاد شوقى غريب بالروح والمعنويات العالية التى تسيطر على جميع لاعبى الفريق، موضحا أن جميع اللاعبين على قلب رجل واحد وتعاهدوا على إسعاد الجماهير المتعطشة لتحقيق الإنجاز، ووعد المدير الفنى الجماهير بالوصول إلى أولمبياد طوكيو 2020 وهو الهدف الأساسى بالنسبة له، مع بذل قصارى جهدهم من أجل التتويج باللقب القارى.

يدخل منتخب مصر الأوليمبى بقيادة شوقى غريب مباراة اليوم، وهو يحمل على عاتقه آمال وطموحات ما يزيد على الـ100 مليون مصرى، يحلمون بالوصول لمنصة التتويج وتعويض إخفاق منتخب الكبار فى بطولة أمم افريقيا الأخيرة التى أقيمت فى مصر فى يونيو ويوليو الماضيين، وودعها الفراعنة من دور الـ16 أمام جنوب افريقيا إثر الهزيمة بهدف نظيف.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة