خالد صلاح

"الكاف" يكتب مشهد النهاية لمسلسل احتكار "بى إن سبورت" للبطولات الإفريقية.. الاتحاد الإفريقى لكرة القدم يفسخ تعاقد لاجاردير الفرنسية وينهى احتكارا دام 20 عاما.. والقرار يؤكد مصداقية جهاز حماية المنافسة المصرى

الخميس، 07 نوفمبر 2019 08:00 م
"الكاف" يكتب مشهد النهاية لمسلسل احتكار "بى إن سبورت" للبطولات الإفريقية.. الاتحاد الإفريقى لكرة القدم يفسخ تعاقد لاجاردير الفرنسية وينهى احتكارا دام 20 عاما.. والقرار يؤكد مصداقية جهاز حماية المنافسة المصرى عيسى حياتو الرئيس السابق للاتحاد الإفريقى
كتب: مدحت عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أسدل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أخيرا الستار على قضية حقوق البث التليفزيوني لبطولات الاتحاد الإفريقي، والتي أثارها القضاء المصري منذ أعوام وأصدر فيها حكما بتغريم كلًا من عيسى حياتو، الرئيس السابق للاتحاد الأفريقى لكرة القدم (الكاف) وهشام العمرانى، سكرتير عام الاتحاد السابق، مبلغ 500 مليون جنيه لكلا منهما بإجمالى مليار جنيه، وإحالة الدعاوى المدنية إلى المحكمة المختصة.

قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، يعد صفعة قوية ضد شركة لاجاردير الفرنسية وشبكة بي إن سبورت التي وقعت عقدا مع عيسي حياتو الرئيس السابق للاتحاد الإفريقي، يسمح باحتكار الشركة الفرنسية لكافة حقوق البث حتى 2028، كما أنه يعتبر شهادة ثقة في جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية برئاسة الدكتور أمير نبيل، حيث كانت التحقيقات التي أجراها الجهاز هي البوابة التي فتحت الطريق لكشف وقائع الاحتكار والمخالفات التي طالت التعاقد بما يعوق مبدأ المنافسة مع الشركة الفرنسية من جانب أية شركات أخرى، وقطع الطريق على منافسة شبكة بي إن سبورت في الحصول على حقوق البث.

وتعود أحداث القضية إلى البلاغ الذي تقدم به رئيس الشركة المصرية لخدمات إعلانات الأقاليم "بريزنتيشن" ضد الاتحاد الأفريقى لكرة القدم فيما يتعلق بالممارسات الاحتكارية التى يمارسها والمتعلقة باستغلال حقوق البث الخاصة بالبطولات التى ينظمها الاتحاد الأفريقي، ومخالفة قانون حماية المنافسة، حيث منح حق الاستغلال التجارى لحقوق البث الخاصة بالاتحاد الأفريقى لكرة القدم على مستوى العالم إلى شركة لاجاردير الفرنسية حتى عام 2028، ودون إتباع نظام طرح تنافسى يضمن تحقيق شفافية وعدالة التنافس بين المتنافسين المختلفين، وذلك كله بالمخالفة للقانون.

وقاد جهاز المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، تحقيقات أظهرت حقيقة العلاقة بين شركة لاجاردير الفرنسية وشبكة بي إن سبورت، وبينت قيام مؤسسة "بى إن" بطرح باقاتها المتعلقة بكأس الأمم الأفريقية فى السوق المصرية، وهو ما يؤكد أن الاتحاد الأفريقى لكرة القدم قد باع فعليًا حقوق البث الخاصة بالسوق المصرى لمؤسسة بى إن الاعلامية، وهو ما أضاف تدعيم وتقوية الوضع المسيطر لمؤسسة بى إن الإعلامية فى السوق المصرى دون وجه حق لعدم لجوء الاتحاد الأفريقى لنظام المزايدة عند طرح حقوقه.

وكشفت التحقيقات، امتناع المتهمان عيسى حياتو وهشام العمرانى، عن التعاقد مع شركة بريزنتيشن على حق الاستغلال التجارى للحقوق المتعلقة بالبث المباشر بكافة الوسائل الإعلامية للبطولات دون مبرر مشروع، على الرغم من تقدمها بعرض جدى وتزيد عن القيمة المالية المتعاقد عليها مع شركة لاجاردير، فضلًا على إصرارهما على إبرام التعاقد على بيع حق الاستغلال التجارى للحقوق المتعلقة بالبث المباشر للبطولات وتعليقها على شرط شرائها مجمعة وعلى كافة الوسائل الإعلامية وبجميع المناطق الجغرافية بأنحاء العالم على الرغم من عدم توافر التماثل بين البطولات أو المناطق الجغرافية أو الوسائل الإعلامية المختلفة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد

حلو اوي ديه اول خطوه ضد الاحتكار

#من_غير_ظلم_واحتكار_هنعيش_احرار طب وبي النسبه لاحتكار الانترنت (*~*)؟

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة