خالد صلاح

طوارئ فى البرلمان لحسم تشريعات «الانعقاد الأخير».. اجتماعات مكثفة للجان.. قائمة التشريعات المرتقبة تشمل إنجاز قوانين تكفل مواجهة شائعات «السوشيال ميديا» والجرائم الإلكترونية.. وتجديد الخطاب الدينى ضمن الأولويات

السبت، 05 أكتوبر 2019 11:30 ص
طوارئ فى البرلمان لحسم تشريعات «الانعقاد الأخير».. اجتماعات مكثفة للجان.. قائمة التشريعات المرتقبة تشمل إنجاز قوانين تكفل مواجهة شائعات «السوشيال ميديا» والجرائم الإلكترونية.. وتجديد الخطاب الدينى ضمن الأولويات البرلمان
كتبت - نور على – نورا فخرى – محمود حسين عبد اللطيف صبح – محمد مجدى السيسى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

أعلنت اللجان النوعية بمجلس النواب، وعددها 25 لجنة، حالة الطوارئ، بعد إجراء انتخابات هيئات مكاتبها وحسم تشكيلاتها الأربعاء الماضى، ليبدأ البرلمان عمله التشريعى والرقابى بشكل رسمى من خلال اللجان التى تعد «مطبخ البرلمان»، وسط تأكيدات على اتجاه اللجان لحسم التشريعات والملفات الضرورية والملحة، وتكثيف جهودها خلال دور الانعقاد الخامس والأخير للبرلمان الذى بدأ الثلاثاء الماضى، للانتهاء من هذه التشريعات. 

وفى هذا السياق، كشف رؤساء اللجان النوعية فى البرلمان بعد فوزهم فى انتخابات هيئات المكاتب، عن عقد اجتماعات مكثفة هذا الأسبوع، لمناقشة مشروعات القوانين المحالة للجنة وحسمها، وحسم الملفات والقضايا الضرورية التى تهم المواطن، وقال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن اللجنة تضع على رأس أولوياتها خلال دور الانعقاد للقضايا والملفات البارزة التى ترتبط ارتباطاً مباشراً بالأمن القومى المصرى، وفى مقدمتها آليات مكافحة الإرهاب والتطرف الفكرى، ومكافحة الشائعات، جنباً إلى جنب استكمال مناقشة قضية الزيادة السكانية والبطالة. 
 
وأضاف عامر، أن جميع أعضاء اللجنة لديهم العزيمة والإرادة القوية لبذل أقصى جهد لدعم أمن مصر القومى، خاصة فى هذه المرحلة الفارقة فى تاريخها، حيث تسعى القوى الكارهة خارج مصر وقوى الشر التى تعاونها من الداخل فى عرقلة مسيرة تقدم الوطن، موضحا أن قانون المرور يعد أيضا من أولويات اللجنة خلال دور الانعقاد الأخير، تمهيداً لمناقشته فى الجلسة العامة. 
 
وفى  لجنة الخطة والموازنة، قال الدكتور حسين عيسى، رئيس اللجنة: إن مشروع قانون الجمارك الجديد سيكون على رأس أولويات اللجنة لما يحتاجه من عمل جاد، مشيرا إلى أن اللجنة ستناقش خلال دور الانعقاد أيضا، وبالتوازى مع مناقشة مشروع قانون الجمارك، مشروعات قوانين الإجراءات الضريبية الموحدة والموازنة والمحاسبة الحكومية الموحد وتعديلات قانون الضريبة على الدخل، وتنظيم مشاركة القطاع الخاص فى مشروعات البنية الأساسية والخدمات والمرافق العامة الصادر بالقانون رقم 67 لسنة 2010. 
 
وأعلن الدكتور حسين عيسى، استمرار عمل اللجان الفرعية الأربعة التى كانت تم تشكيلها من قبل وهى لجنة متابعة تنفيذ توصيات اللجنة بشأن الموازنة العامة للدولة، ولجنة متابعة تنفيذ توصيات اللجنة بشأن الحساب الختامى، ولجنة متابعة عمل المصالح الإيرادية، بالإضافة إلى اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة والموازنة لمتابعة التحول لأسلوب البرامج والأداء فى إعداد الموازنة العامة للدولة وإستراتيجية 2030، لافتا إلى أن عمل تلك اللجنة الفرعية سيختلف بعض الشىء خلال دور الانعقاد الحالى.
 
وقال المهندس أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب: إن حسم قانون الإدارة المحلية ومناقشته فى الجلسة العامة للمجلس على رأس اهتمامات اللجنة، مشيرا إلى أن اللجنة انتهت فى وقت سابق من مناقشة مشروع القانون ووافقت عليه نهائيا وأعدت تقريرها بشأنه، وتتبقى المناقشة فى الجلسة العامة وفقا للموعد الذى يحدده مكتب المجلس.
 
من جانبه، قال الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشؤون الدينية والأوقاف بمجلس النواب: إن متابعة قضية تجديد وتطوير الخطاب الدينى على رأس أولويات اللجنة فى دور الانعقاد الخامس والأخير للمجلس، موضحا أن على رأس اهتمامات اللجنة مواجهة الأفكار المتطرفة والمتشددة، وضرورة التصدى للفتاوى الشاذة والمتطرفة، حفاظا على أمن وسلامة المجتمع، وحماية المواطن من هذا الفكر المتطرف الذى تتبناه الجماعات والتنظيمات الإرهابية.
 
وفى لجنة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، قال النائب أحمد بدوى، رئيس اللجنة: إن دور الانعقاد الخامس والأخير من الفصل التشريعى الأول، سيشهد اجتماع مثلث التشريعات الخاصة بقطاع الاتصالات التى من شأنها تحقيق ردع ومواجهة للشائعات على مواقع التواصل الاجتماعى «السوشيال ميديا»، ومواجهة الجرائم الإلكترونية المنظمة، مضيفا أن أحد هذه التشريعات الهامة يتمثل فى قانون حماية البيانات الشخصية الذى انتهت منه اللجنة فى دور الانعقاد السابق ومن المتوقع أن تشرع الجلسة العامة لمجلس النواب فى مناقشته خلال أسابيع، مبينا أن القانون الثانى يتمثل فى المعاملات الإلكترونية والمعروف إعلاميا بـ«التجارة الإلكترونية». 
 
وتابع أن الضلع الثالث فى مثلث التشريعات يتمثل فى قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات الذى سبق وأقره المجلس بالفعل، وطالبت أكثر من مرة بضرورة وسرعة إصدار اللائحة التنفيذية المنظمة له، لاسيما وأهميته فى مكافحة كافة جرائم الانترنت، متابعاً: «سيكتمل مثلث التشريعات الخاصة بضبط السوشيال ميديا خلال الدور الحالى، باستصدار قانون متكامل يواجه الجريمة الإلكترونية بكل أشكالها، ممثلا فى قانون مكافحة جرائم الإنترنت.
 
وقال النائب أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بالبرلمان: إن هيئة مكتب اللجنة ستعقد اجتماعاً لها هذا الأسبوع، لإعداد خطة عمل اللجنة خلال دور الانعقاد الخامس التى تشمل مناقشة كل ما يخص ضبط منظومة الإعلام، مضيفا أن خطة اللجنة ستشمل أيضا متابعة كل ما يخص عمل قطاع الآثار، لاسيما قانون المتحف المصرى، وكذلك قطاع الثقافة، وذلك بالتعاون مع الجهاز التنفيذى.
 
وفى لجنة النقل، قال رئيس اللجنة النائب هشام عبد الواحد: إن اللجنة لديها العديد من الأولويات خلال الدور الحالى، تبدأ بضرورة إقرار قانون الملاحة الداخلية لما له من أهميه كبيرة، مضيفا أن هناك اهتماما برفع تصنيف الموانئ بالتنسيق مع وزارة النقل، وكذلك التركيز على منظومة النقل البحرى والاهتمام بتجارب العالم فى هذا الإطار.
 
وأكد النائب محمد كمال مرعى رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بمجلس النواب، أن اللجنة ستضع مصلحة الشباب على رأس أولويات اللجنة، موضحا أنها ستبذل كل الجهود الممكنة بالتعاون مع الجهاز التنفيذى من أجل توفير كافة الفرص أمام الشباب، مشيراً إلى أن اللجنة ستعقد جلسات للاستماع إلى رؤية المجتمع المدنى، واتحاد الجمعيات والمشروعات الصغيرة، وأصحاب المشروعات الصغيرة لوضع رؤية حول قانون المشروعات الصغيرة بشكل يتواكب مع متطلبات الوقت الراهن، ويحل مشاكل صغار المستثمرين. 
 
وتابع أن اللجنة ستشكل زيارات للمناطق الصناعية التى صدر بها توجيه من الرئيس لعمل تعاون وإشراف اللجنة وممارسة دورها الرقابى بأقل شروط والمميزات ومنحهم حوافز مالية واستثمارية، فيما أوضح  النائب عمرو صدقى رئيس لجنة السياحة والطيران المدنى بالبرلمان، أن العمل على إصدار قانون السياحة الصحية، يأتى على رأس أولويات اللجنة خلال دور الانعقاد الحالى، بالإضافة إلى حل مشكلات المستثمرين السياحيين.
 
وقال النائب جبالى المراغى، رئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب: إن حسم مشروع قانون العمل الجديد، على رأس أولويات اللجنة، مشيرا إلى أن اللجنة انتهت من مناقشته فى دور الانعقاد السابق، وستعرض تقريرها على مكتب المجلس برئاسة الدكتور على عبدالعال، تمهيدا لعرضه على الجلسة العامة، مضيفا أن اللجنة ستطالب مكتب المجلس بسرعة مناقشة مشروع قانون العمل فى الجلسة العامة ليتم إقراره، نظرا لأنه يتعلق بالملايين من العاملين فى القطاع الخاص وغيرهم.
 
وأشار «المراغى»، إلى أن اللجنة ستواصل متابعة مشكلة عمال التشجير الذين يطالبون بتحسين أوضاعهم المعيشية وتثبيتهم أو الارتباط بعقود عمل دائمة، بالإضافة إلى متابعة مشكلات العاملين فى مختلف المجالات. 
 
 
بدوره، قال أحمد رسلان، رئيس لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب، إن رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسى للملفات الخارجية، هى بوصلة عمل اللجنة فى الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن القضية الفلسطينية أحد أهم الملفات أمام اللجنة، فضلا عن الاهتمام بالملفات العربية والعلاقات مع دول شمال إفريقيا والخليج والشام واليمن، مؤكدا رفض تدخل بعض الجهات الأجنبية فى الشؤون العربية، خصوصا إيران وتركيا، لاسيما أن الأخيرة تقوم بدور مشبوه لتنفيذ مخطط التنظيم الدولى للإخوان الإرهابى فى تفتيت الأمة العربية.
 
p
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة