خالد صلاح

يعنى إيه "سير فى الفضاء".. التفاصيل الكاملة للذهاب خارج المركبة الفضائية

الإثنين، 21 أكتوبر 2019 05:44 م
يعنى إيه "سير فى الفضاء".. التفاصيل الكاملة للذهاب خارج المركبة الفضائية السير فى الفضاء
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دخلت كل من كريستينا كوتش وجيسيكا مير، رائدتا الفضاء التابعين لوكالة ناسا، التاريخ، وذلك بعدما تمكنتا من السير فى الفضاء فى أول مهمة نسائية خارج مركبة فى الفضاء لاستبدال وحدة طاقة معطوبة مصممة للمساعدة فى تكييف الطاقة المخزنة من الألواح الشمسية للمحطة.

 

ما هو السير فى الفضاء؟

يعد السير فى الفضاء هو أى نشاط يقوم به رائد الفضاء خارج المركبة وأثناء وجوده فى الفضاء، ويعرف بـ"EVA" أى النشاط خارج المركبة.

 

حقائق مذهلة عن السير فى الفضاء؟

- كان رائد الفضاء الروسى أليكسى ليونوف أول شخص يمشى فى الفضاء فى 18 مارس 1965.

- كان إد وايت أول أمريكى ذهب فى رحلة سير فى الفضاء، وذلك فى 3 يونيو 1965.

- رائد الفضاء بروس ماكاندلس هو أول رائد فضاء يسير فى الفضاء دون الاتصال بمركبة فضائية، وذلك فى فبراير 1984.

- يحتفظ رائد الفضاء الروسى أناتولى سولوفييف بالسجل العالمى لمعظم عمليات السير فى الفضاء.

 

لماذا يسير الرواد فى الفضاء؟

- هناك العديد من الأسباب التى تدفع رواد الفضاء إلى السير فى الفضاء، حيث يتيح السير فى الفضاء للرواد فرصة العمل خارج مركباتهم الفضائية أثناء وجودهم فى الفضاء، كما يمكن لرواد الفضاء القيام بتجارب علمية خلال مهمة السير فى الفضاء.

 

كيف يسير الرواد فى الفضاء؟

يرتدى رواد الفضاء بدلات فضائية للحفاظ على سلامتهم، ويوجد داخل بدلات الفضاء كميات من الأكسجين يحتاجونها للتنفس وماء للشرب، كما يلبس رواد الفضاء بدلاتهم الفضائية قبل عدة ساعات من السير فى الفضاء وتكون البدلات مضغوطة، ما يعنى أنها مليئة بالأكسجين.

وبمجرد ارتدائها يتنفس رواد الفضاء الأكسجين النقى لبضع ساعات، حيث يعمل تنفس الأكسجين على المساعدة فى التخلص من كل النيتروجين فى جسم رائد الفضاء، إذ أنه إذا لم يتخلص من النيتروجين، فقد تتولد فقاعات غازية فى جسمه عندما يسير فى الفضاء، ويمكن أن تسبب فقاعات الغاز بشعور رواد الفضاء بألم فى أكتافهم وفى المرافق، ويسمى هذا الألم الإصابة بـ"الانحناءات" لأنه يؤثر على الأماكن التى ينحنى فيها الجسم.

وعندما يصبح رواد الفضاء جاهزين للخروج فإنهم يغادرون المركبة من خلال غرفة معادلة الضغط، ولها بابان، حيث يكون باب غرفة معادلة الضغط محكم الإغلاق بحيث لا يخرج أى هواء، وعندما يستعد رواد الفضاء للذهاب فى السير فى الفضاء، فإنهم يمرون عبر الباب الأول ويغلقونه خلفهم، ثم يمكنهم بعد ذلك فتح الباب الثانى من دون خروج أى هواء من المركبة الفضائية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة