خالد صلاح

7 حقائق عن مباراة مانشستر يونايتد ضد ليفربول فى الدوري الانجليزي

الأحد، 20 أكتوبر 2019 01:52 م
7 حقائق عن مباراة مانشستر يونايتد ضد ليفربول فى الدوري الانجليزي جانب من مباراة سابقة بين ليفربول ومانشستر يونايتد
كتب - مروان عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحل فريق ليفربول، المحترف ضمن صفوفه محمد صلاح نجم منتخب مصر، ضيفاً على مانشستر يونايتد فى الخامسة والنصف مساء اليوم على ملعب "أولد ترافورد"، فى قمة مباريات الجولة التاسعة من عمر مسابقة الدوري الانجليزي الممتاز "البريميرليج".

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الـ12 فى جدول ترتيب الدورى الإنجليزى برصيد 9 نقاط، حصدها من 8 مباريات قبل انطلاق منافسات الجولة، بينما يتصدر ليفربول جدول "البريميرليج" برصيد 24 نقطة، بعدما حقق 8 انتصارات متتالية.

وكشف الموقع الرسمي لنادي ليفربول عن أبرز الحقائق المتعلقة بمباراة الكلاسيكو أمام مانشستر يونايتد والتي نستعرضها سوياً خلال السطور التالية..

حقق ليفربول الفوز على مانشستر يونايتد فى ملعب "أولد ترافورد" فى 19 مباراة، وفى أربع مرات مضى "الريدز" لتحقيق لقب الدورى بعد ذلك مواسم 1963-1964، و1978-1979، و1981-1982، و1989-1990.

فى آخر 8 مباريات جمعت مانشستر يونايتد وليفربول تلقى "الريدز" هزيمة واحدة فى ملعب "أولد ترافورد" قبل موسمين.

تعرض مانشستر يونايتد للهزيمة فى مباراتين فقط بآخر 18 مباراة خاضها على ملعب "أولد ترافورد" فى جميع المسابقات، محققًا 13 انتصارًا وثلاث تعادلات.

سجل محمد صلاح هدفًا على ملعب "أولد ترافورد" لصالح منتخب مصر فى شباك المنتخب النيوزيلندى فى المباراة التي تعادل فيها المنتخبان بهدف لمثله فى أوليمبياد 2012.

لم يتمكن ليفربول من زيارة شباك مانشستر يونايتد فى مباراتين فقط من أخر 11 مباراة أقيمت بين الفريقين فى ملعب "أولد ترافورد" بالدوري الإنجليزي.

يحافظ ليفربول على سجل خال من الهزائم في آخر 12 مباراة خاضها في الدوري الإنجليزي خارج القواعد، وجاءت آخر هزيمة تعرض لها الفريق بعيدًا عن ملعب "آنفيلد" على يد مانشستر سيتي في ملعب "الاتحاد" في يناير الماضي.

إذا حقق ليفربول الفوز، فستكون هذه المرة الأولى التى يحقق فيها الفريق الفوز في مبارياته الخمس الأولى خارج أرضه في الدوري الإنجليزي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة